لعنة الفراعنة تلاحق تشيلسى بعد تخليه عن صلاح

23/03/2015 - 9:38:26

مورينيو مورينيو

تقرير - عبد الرحمن البدرى

لا شك أن خروج نادى تشيلسى المبكر من دور ال 16 فى دورى ابطال اوربا هو من أكبر مفاجآت البطولة و هو صدمة لكل عشاق - البلوز - . جوزيه مورينيو مدرب تشيلسى لم يجد ما يقوله لتبرير إخفاقه الكبير إلا أنه سيعمل على الفوز بالدورى الإنجليزى لإنقاذ الموسم و تعويض ما فاته المدرب الذى فاز بدورى الأبطال مع بورتو و انتر ميلان عجز عن تكملة المشوار مع تشيلسى الحاصل على كأس البطولة عام 2012 . مورينيو يتعرض لسيل من الانتقادات و الاتهامات بعد عجز فريقه فى معقله باستاد ستانفورد بريدج عن الفوز على باريس سان جيرمان الذى لعب بعشرة لاعبين.


جوزيه مورينيو - 52 سنة - سبق له تدريب تشيلسى من 2004 إلى 2007 و فاز معه بالدورى الإنجليزى مرتين ولكنه عجز عن الفوز بدورى الأبطال مما أدى الى انتقاله الى نادى انتر ناسيونال و الذى فاز معه بالثلاثية العالمية وحصول مورينيو على لقب أحسن مدرب فى العالم من الفيفا ويبدو أن لعنة الفرعون محمد صلاح قد أصابت تشيلسى و مدربه مورينيو بعد أن تخلى عن نجمنا المصرى للحصول على اللاعب الكولومبى خوان كوادرادو من نادى فيورنتينا الإيطالى مقابل 23 مليون جنيه استرلينى. مورينيو تخلى أيضا عن لوكاكو المهاجم البلجيكى الأسمر مقابل 28 مليون جنيه استرلينى وعن الألمانى بطل العالم أندريه شورلى لنادى فولفسبورج مقابل 24 مليون استرلينى . أما خطيئة مورينيو الكبرى فكانت بانتقال النجم البرازيلى دافيد لويز إلى نادى باريس سان جيران مقابل 50 مليون جنيه استرلينى.


مورينيو لم تنفعه المكاسب المالية التى حققها من بيع نجومه و التى بلغت 125 مليون جنيه استرلينى ولم تنفعه محاولاته اليائسة لتعويضهم بلاعبين أمثال فابريجاس الذى دفع فيه27 مليون جنيه استرلينى أو دييجو كوستا الذى دفع فيه 32 مليون جنيه استرلينى و غيرهم من اللاعبين متوسطى القيمة بإجمالى 109 ملايين استرلينى .