تخرج في مدرسة خالد جلال .. بيومى فؤاد : أعشق اللعب مع الكبار

16/03/2015 - 11:31:43

 بيومى فؤاد بيومى فؤاد

كتب - محمد بغدادي

الفنان بيومى فؤاد فنان ذو طابع خاص.. لم يتعجل شهرته لانشغاله طويلاً بالعمل المسرحى ، أسماء أعماله تصف موهبته، فهو كـ"موجة حارة" فى انطلاقه الفنى، و"الكبير أوى" فى المثابرة وطول البال .. و"أبواب الخوف" لا يعرفها.. بل يدخل تجربة تلو الأخرى ليزداد تألقا ونجومية، يرى أن مسلسل "قلوب" كتب شهادة ميلاده الفنية، واستطاع باحترافية أن يلفت الأنظار إليه في أعمال عديدة قدمها فى وقت قصير، بالإضافة إلي الأعمال الجديدة التي سيظهر فيها.


الفنان الكوميدى بيومى فؤاد أثبت خلال ما قدمه طوال الفترة الماضية أنه رجل المهام المتعددة بلا منازع .. وجوكر الشاشة بأعماله المتنوعة .. التقينا به وكان هذا الحوار.


ما سبب تأخر ظهورك على الساحة الفنية ؟


- يرجع ذلك لإنشغالى طويلاً بالمسرح، مثل الفنان سيد رجب الذى تأخر فى الظهور أيضاً ، إلا انه استطاع أن يثبت نفسه ويضع بصمته بين النجوم فى الوقت الحالى، وشئ يسعدنى أن النجم الكبير محمود حميدة من أهم جمهورى ومتابع جيد لكل أعمالى، ولم يترك مسرحية واحدة للهواة إلا وشاهدها، ونفس الشئ ينطبق على الفنان عهدى صادق.


هل تفضل نوعية المسلسلات التى تزيد على 60 حلقة فأكثر ؟


- نعم أفضلها بل وأشجعها أيضاً، خاصة أنه فى الفترة الأخيرة استطاعت المسلسلات التركية أن تغزو سوق الدراما فى مصر، وأصبح الجمهور متعلقاً بها وبطابعها الرومانسى ، ولذلك لابد أن تقدم النسخة المصرية هذه الأعمال الدرامية، وبالفعل حققت المسلسلات المصرية التى تزيد حلقاتها على 30 حلقة نجاحاً كبيراً، لا سيما وأن موعد عرضها دائماً ما يكون بعيداً عن السباق الرمضانى ، مما يتيح للجمهور فرصة المشاهدة الجيدة للعمل، وهذا ما حدث بالفعل أثناء عرض مسلسل " قلوب" ، فقد حقق نجاحاً كبيراً ولاقى إستحسان الجمهور.


ساور بعض طلاب كلية الطب القلق من شخصية الدكتور ربيع .. متخوفين من أن يوجه إليهم نقداً مشابهاً في المستقبل .. فما تعليقك؟


- بالطبع أحزننى هذا الكلام، وقمت بالرد عليه وقتها قائلاً : " أنتم مستقبل مصر، ولا يصح لكم أن تكونوا بهذه الدرجة من اليأس والإحباط "، ولكننى لم أتخيل أن العلاج فى مصر وصل إلى هذه الدرجة من التدنى والتراجع ، إلا بعد تعرضى لتجربة شخصية ، عندما تعرضت حماتى لوعكة صحية، ودخلت مستشفى حكوما، واكتشفت وقتها أن ما يحدث فى الواقع يفوق ما تعرضه شاشات السينما ويدعو للحسرة والسخرية، حماتى ظلت فترة طويلة فى العناية المركزة ، ومن ثم تم نقلها إلي غرفة عادية، وأثناء زيارتى لها بصحبة زوجتى، فوجئت بأن شفتيها جافتان ، وعلمت أنها ظلت كذلك لساعات طويلة، لم تمتد إليها يد واحدة بكوب من الماء، إضافة إلى المعاملة المستفزة من بعض الممرضات، وذات يوم انبعثت رائحة كريهة من أرجاء المستشفى وعلمنا أن إحدى الممرضات تنظف" ممبار" داخل دورة المياه، وبعدها اصطحبنا حماتى إلي مستشفى آخر.


ما هى أقرب أدوارك إلى قلبك؟


- أعتبر شخصية الدكتور" ربيع" فى مسلسل " الكبير أوى" من أحب الأدوار إلى قلبى، وسعدت جداً بهذه التجربة، ولا سيما أنه من أكثر الأدوار التى لاقت إستحسان الجمهور، ولا يمكننى وصف سعادتى أيضاً بالعمل مع الفنان أحمد مكى، فهو إضافة لجميع فريق المسلسل وشخص متعاون إلي أقصى درجة ومحب لزملائه، ولذلك لم أتردد لحظة فى المشاركة في أجزاء المسلسل الأربعة.


هل ترى أن مشاركتك فى أكثر من عمل فى آن واحد أمر إيجابى؟


- أقوم بعملى كما ينبغى والتوفيق فى النهاية من عند الله، وأستطيع أن أدرس الشخصية بمجرد قراءتى للسيناريو، ودائماُ أفضل العمل إما مع مخرجين أعرفهم أو مع أصدقائى، لأن ذلك يريحنى كثيرا ، ورغم قيامى بعدة أعمال درامية فى وقت واحد إلا أننى ملتزم بمواعيد التصوير، وأحرص عليها بشكل دقيق، وهكذا تعلمت فى معهد الفنون المسرحية أن ممثل المسرح هو من تستطيع أن تضبط عليه الساعة فى موقع التصوير.


تخرجت في المدرسة الفنية للمخرج خالد جلال ، فماذا تعلمت فيها؟


- خالد جلال مدرسة فنية لها مذاق خاص ومختلف ، فهو مخرج محترف ويستطيع أن يخلق " من الفسيخ شربات" ، ويستطيع أن يوظف كل ممثل وفقاً لقدراته وموهبته، ولذلك لا يمكن أن تشعر بضعف الممثل على الإطلاق، وحرفية خالد جلال قدمت نجوماً يجسدون أدواراُ هامة حتى ولو كانت التجربة الأولى لهم فى التمثيل، وقمت مؤخراً بمشاهدة عرضه المسرحى الأخير"بعد الليل"، وفى هذا العمل الهائل أثنى على الفنانين الشباب ومن بينهم، نور قدرى، أحمد مجدى بطل مشهد الكاميرا، ومحمد عز بطل العرض.


ماذا عن تجاربك السينمائية الأخيرة؟


- أشارك فى فيلم " يوم مالوش لزمه" مع الفنان محمد هنيدى، حيث أقوم فى الفيلم بدورالمسئول عن تنظيم قاعة الأفراح التى تشهد زواج محاسب فى أحد البنوك، «محمد هنيدى» من إحدى الفتيات وتجسدها الفنانة ريهام حجاج ، وتدور أحداث الفيلم فى إطار كوميدى ، ويشارك فى بطولته كل من هالة فاخر، طارق عبد العزيز، محمد ممدوح، ريهام حجاج، وهو من تأليف عمر طاهر، وإخراج أحمد الجندى .


أما فيلم "عيال سيس" مع المخرج نادر جلال ،و الذى تغير اسمه إلى "العنصر الرابع"، فأجسد خلاله شخصية عميد شرطة يتعرض لحادث انقلاب سيارة أثناء خروجه لتأدية مهمة بصحبة عدد من رجال الأمن، وهو الوحيد الذى ينجو من الحادث مصاباً بعاهة مستديمة، ثم تدور أحداث الفيلم حول 4 شباب متهمين فى قضايا تعاطى مخدرات وتتوالى الأحداث فى إطار اجتماعى .


وفيما يتعلق بـ "فيلم تجارى" مع الفنان أحمد الفيشاوى ، فمازلت متردداً في خوض هذه التجربة نظراً لانشغالى بتصوير أكثر من عمل حالياً، ولكننى سعيد بإصرار فريق العمل على مشاركتى به ويشرفنى ذلك.


حدثنا عن كواليس المسلسل البوليسى " من الجانى" الذى يعرض حالياً على إحدى الفضائيات ؟


- سعيد جداً بتلك التجربة، وخاصة أننى تعرفت فيها على المخرج المتميز أحمد خالد حيث كان مخرجاًَ مساعداً للمخرج هادى الباجورى " من الجانى" ، أولى تجاربه الإخراجية، وفريق العمل لم يكن غريباً علي وسبق وتعاونت مع إياد نصار ودينا فؤاد ومحمد شاهين، ونحن الأربعة أبطال المسلسل، الذى يتكون من 13 حلقة، فى حلقات منفصلة، وعلى الرغم من المتعة التى شعرنا بها أثناء التصوير ، إلا أننا شعرنا بالإرهاق جداً.


ما سبب ابتعادك عن المسرح ؟


- لا توجد أسباب سوى انشغالى بتصوير أكثر من عمل فى أن واحد، وفى الفترة الأخيرة عرض على أكثر من نص مسرحى جيد، وكنت أرغب فى المشاركة فى واحد إلا أننى اعتذرت عنها لارتباطى بعدة أعمال أخرى، ومن المؤكد أننى سوف أعود مجدداً فى المدى القريب إلى خشبة المسرح.


وما هى مشاريعك الفنية فى الفترة المقبلة ؟


- بدأت تصوير مشاهدى فى فيلم " سعيكم مشكور" من تأليف وإخراج عادل أديب، وتدور أحداثه فى يوم واحد، فى سرادق عزاء يضم شرائح مختلفة من المجتمع، تثار بينهم موضوعات مختلفة، بإختلاف طبقاتهم وانتماءاتهم، كما انتهيت من تصوير مشاهدى فى فيلمى " كابتن مصر" مع الفنان محمد إمام و " زنقة ستات" مع الفنان حسن الرداد وإيمى سمير غانم، ومن المنتظر عرض هذه الأعمال الصيف القادم


ماذا عن كواليس مسلسل " ذهاب وعودة" مع السقا ؟


- شرفت بالتعاون مع الفنان أحمد السقا والمخرج أحمد شفيق من خلال هذا المسلسل، أغلب مشاهدى فى الشارع، وأُجسد فيه شخصية " جلال" مدير الحسابات فى شركة " خالد" و" سامى" اللذين يجسد دوريهما أحمد السقا ومجدى كامل، وفى الحلقة الثانية فى المسلسل يتعرض نجل أحمد السقا للاختطاف، ونواصل البحث عنه طوال الحلقات.


وأشارك فى المنافسة الدرامية الرمضانية فى رمضان القادم بثلاثة مسلسلات متنوعة، هى «الكابوس» مع النجمة غادة عبد الرازق وأجسد من خلاله دور رشاد" شقيقها، " ذهاب وعودة" مع النجم أحمد السقا، بالإضافة إلى مشاركتى فى الجزء الخامس من مسلسل " الكبير" .


حدثنا عن علاقتك بأفراد أسرتك ؟


- أبنائى هم أغلى شئ عندى فى الدنيا بعد وفاة والدتى رحمها الله، ودائماً أشعر معهم بأننى طفل، وزوجتى هى شريكة دربى وحبى الذى ولد مع العشرة وسنين الكفاح .



آخر الأخبار