النصب على المشاهدين

02/03/2015 - 10:37:44

ناصر جابر  ناصر جابر

كتب - ناصر جابر

الصدفة وحدها قادتني الى مشاهدة ما يسمى ببرامج السابقات التي انتشرت انتشارا كبيرا في الآونة الأخيرة وعندما تأكدت ان مثل هذه البرامج تعتبر عملا إجراميا في حق المشاهدين خاصة البسطاء منهم والمحتاجين وهي عبارة عن اللعب على احتياجات الناس الغلابة وسريعا قفز إلى ذهني سؤال من وراء هذه العملية الإجرامية ؟! يبدأ البرنامج بمذيع شاب يردد مقولة ثابتة >اتصل دلوقتى، الخط مفتوح، هتدخل على طول من غير بريد صوتى، مش هنكلفك فلوس، رن رنة واقفل وإحنا هنتصل بيك، اتصل وقول الفرق بين الصورتين هتكسب 20 ألف دولار حالاً900< أو الأرقام الدولية التجارية. تلك المسابقات وهمية، والغرض منها الحصول على أموال المشاهدين عبر الخصم من أرصدة هواتفهم المحمولة، بما قيمته >جنيه ونصف< على الدقيقة الواحدة، بعد أن يستقبل المتصل بريداً صوتىاً يمنعه من الوصول للمذيع الذى يتحدث ويؤكد أن كل من يتصل يدخل على الهواء مباشرة، وأهم ما فى تلك المسابقات أن معظمها مسجل، ولا يتم بثها مباشرة، وذلك عكس ما يتوهمه المشاهدون. عشرات القنوات الفضائية الجديدة مجهولة الهوية التى قد تبث من أقمار صناعية خارجية وأكثرها يبث من القمر الصناعى >نور سات< الذى يبث من المملكة الأردنية الهاشمية ولا توجد سيطرة عليها من إدارة هيئة الاستثمار، ولا تقتصر المسابقات الوهمية على برامج الفرق بين الصورتين، لكنها تمتد إلى مسابقات الحج والعمرة ومسابقات الإجابة عن الأسئلة ومسابقات المواهب عبر الخطوط التجارية. ومن المعروف أن الجهات التى تنظم المسابقات فى مصر تخضع لقانون رقم (93) لعام 1973 الخاص بتنظيم مسابقات >اليانصيب0900< هو دفع 5 آلاف جنيه قيمة التأمين للاشتراك و22 ألف جنيه سنوياً، قابلة للتقسيط مقابل خدمات الصيانة، وتحصل الشركة التى تتعاقد مع >المصرية للاتصالات< على 40% من إجمالى إيرادات المكالمات الواردة إلى القناة، وتحصل القناة التى تقدم البرنامج على 30%، وتحصل شركة الإعلان على 30%. تحصل وزارة المالية على ضريبة ثابتة على قيمة الجائزة النهائية تقدر بـ60%.


انها طريقة جديدة للسطو علي جيوب المواطنين الغلابة أو الشباب المراهق وتعتبر نوعا من التحايل علي دخول المشاهدين وسرقتهم بطريقة غير مباشرة وللأسف مسابقات الفضائية اصبحت تحتل الصدارة في أغلبية القنوات.


من هنا أناشد المسئولين عن وضع حد ونهاية لهذه الجريمة التي ترتكب في حق المشاهد المصري والعربي البسيط واتمنى أن يجد المجلس الاعلى للإعلام ضوابط وقوانين نحمي بها المشاهدين ولا نتركهم فريسة للنصابين والمحتالين ومافيا الفضائيات .. أتمنى.