محافظة المنيا تواصل حربها علي التعدي وتوقف المرافق عن المعتدين

25/06/2014 - 9:43:01

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

المنيا : وفاء عبد الرحيم

شهدت محافظة المنيا حالات كثيرة من التعديات علي الأراضي الزراعية بدرجة كبيرة وذلك قبل قيام ثورة 25 يناير حتي الآن، ووصلت إلي أكثر من 47 ألف حالة تعد، فقد استغل عدد كبير من المواطنين غياب الرقابة والمتابعة المحلية والأمنية وقاموا ببناء منازل مخالفة علي نطاق واسع خارج الكردون والتخطيط العمراني ومعظم من قام بالبناء أقام في هذه المباني المخالفة حتي أصبحت أمرا واقعا لا يستطيع أحد من المسئولين بعد ذلك إزالتها خاصة في ظل الأحداث التي تشهدها البلاد الآن، وقد أدي ذلك إلي ارتفاع سعر الأراضي الزراعية في القري والمدن وارتفاع أسعار مواد البناء.


وأعلن اللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا أنه تم إزالة 34 ألفا و157 حالة تعد علي مساحة 1628 فدانا و11 قيراطا من الأراضي الزراعية خلال الفترة من 25 يناير 2011م وحتي 7 أكتوبر 2013م وأنه جار حصر وتوثيق مساحات الأراضي المتعدي عليها لإزالة التعديات عليها.... وكان المحافظ قد شكل لجنة لمواجهة التعديات علي الأراضي الزراعية جميع مراكز المحافظة.


وأشار المحافظ إلي أنه تم اتخاذ عدد من الإجراءات للتصدي لظاهرة التعدي علي الأراضي الزراعية والحفاظ علي الرقعة الخضراء تتمثل في سرعة البدء في تنفيذ قرارات الإزالة الصادرة ولم تنفذ حتي الآن، والتأكيد علي عدم توصيل المرافق للمنشآت والأراضي المتعدي عليها، كما تم تكليف رؤساء الوحدات المحلية .


الدكتور حسن الفولي وكيل وزارة الزراعة بالمنيا أكد أن المنيا حصلت علي المركز الأول في إزالات التعدي علي الأراضي كما تعتبر أقل معدل في التعديات بالنسبة لمحافظات وجه بحري كما أنها أقل في حالات التعدي من محافظة أسيوط.


وأشار الفولي للإجراءات التي تتخذها المحافظة لإزالة التعديات والتي تتم وفق برنامج زمني أسبوعي بالتعاون بين مديرية الزراعة ومديرية الأمن من خلال المحافظة ، وطالب بحبس المعتدي وسداد غرامة لا تقل عن نصف مليون جنيه.