ثومة تسأل إحسان عبدالقدوس فى تسجيل نادر: إيه الفرق بين الجيل القديم والجيل الجديد؟

23/02/2015 - 11:19:03

احسان عبد القدوس احسان عبد القدوس

أعد التسجيل للنشر .. محمد المكاوى

في النصف الثاني من الستينيات وفى إطار تنافس المحطات الإذاعية على اجتذاب أكبر عدد من المستمعين، نجحت إذاعة صوت العرب فى أن تجعل كوكب الشرق >أم كلثوم< مذيعة تحاور نجوم الفكر والفن والثقافة، وهذا التسجيل الذى لا تتجاوز مدته ثمانى دقائق فقط، تحاور فيه الأديب الراحل إحسان عبدالقدوس، ودار بينهما الحوار حول الجيل الجديد والجيل القديم والفرق بينهما، ووضح فيه انحياز سيدة الغناء العربى أم كلثوم للجيل الجديد، بينما لم يجد الكاتب الكبير فرقا بين الجيلين رغم تغيير الظروف المحيطة بكل جيل، وبالطبع لم يخل الحوار من بعض الضحكات وبعض القفشات والتعليقات التى عرفناها عن ست الكل.. وإليكم الحوار.


أم كلثوم: هاسألك أسئلة جامدة شوية؟


إحسان عبدالقدوس: >يضحك


أم كلثوم: انت دايما بتتكلم عن الجيل الجديد ومتحمس لكل حاجة جديدة.. إيه السبب؟ ورأيك فى الجيل الجديد إيه؟ وإيه الفرق بينه وبين الجيل القديم؟


إحسان عبدالقدوس: الحقيقة أنا ما بفرقش بين الجيل القديم والجيل الجديد تفريق ثابت، وما فيش حاجة فى نظرى اسمها جيل قديم وجيل جديد.. يعنى مش العمر هو اللى بيخلق الناس، فيه فى الجيل القديم بتاعنا فيه ناس كويسين قوى وناس ناجحين قوى وفيه كمان ناس ما نجحوش ولم يوفقوا.. الجيل الجديد كمان كده.. فيه ناس ناجحين قوى ويمكن ينجح قوى، وفيه ناس يمكن ألا يوفقوا، انما رأىى أننا نحكم على الجيل الجديد بظروفنا وليس بظروفه هو وده بيعمل القلق وبيعمل الأحكام اللى ممكن ألا تكون صحيحة، يعنى مثلا أنا أشوف شاب من الجيل الجديد مثلا بيعمل كذا وكذا وكذا، ويتهيأ لى أنا نفسى لما كنت فى سنه، كنت بعمل إيه؟ وأقيس بقى ما كنت أعمله على ما يعمله، وده فى رأىى مش صح لأن الظروف اللى عشت فيها والظروف اللى مريت فيها، تختلف عن الظروف اللى هوه عايش فيها والظروف اللى هوه بيتحرك فيها.


أم كلثوم: لكن أنا بشوف أن الجيل الجديد واع أكثر من الجيل القديم؟


إحسان عبدالقدوس: لا .. ما نقدرش نقول كده، صحيح فيه فى الجيل الجديد شبان واعيين جدا، وبنوا نفسهم على دراسات مهمة ودراسات ثمينة ودراسات عميقة، انما كمان فيه فى الجيل الجديد ناس بتلعب، وما عندهاش العمق زى إحنا فى الجيل بتاعنا، كان فيه ناس دارسين قوى وبيفكروا بعمق وبيوصلوا وبينجحوا وكان فيه ناس لا يساوون شيئا، وما عندهمش كل القيمة دى، وزى ما بقولك هى الأحكام واحدة.. يعنى أنا نوبة كتبت إن فيه ناس عندهم 60 سنة أو 65 سنة وطريقة تفكيرهم أكثر تقدما من شبان عندهم 20 أو 25 سنة.


أم كلثوم: يعنى فى الجيل القديم والجيل الجديد .. فيه الكويس وفيه الوحش؟


إحسان عبدالقدوس: آه .. بالضبط


أم كلثوم: لكن على العموم.. الجيل الجديد الحياة تتقدم ومتاحة له، للفهم وللدرس وبشوف إنهم أوعى وأكثر تفهما لكل حاجة، ويتكلموا فى كل حاجة وبعدين أنا بشوف إن الجيل الجديد صريح عن الجيل القديم، بمعنى أنه الجيل القديم كان الولد من دول بيشرب سجاير وبيعمل كل حاجة لكن مش قدام أهله.


إحسان عبدالقدوس: آه.. صحيح


أم كلثوم: لكن دلوقت بيقدر يعمل كل حاجة قدام أبوه وقدام والدته وأنا فى نظرى مش كذب.


إحسان عبدالقدوس: لا.. مش كذب.


أم كلثوم: آه ؟


إحسان عبدالقدوس: أنا بأعتقد إن ده كله نتيجة التطور، يعنى الجيل اللى جاى بعد الجيل الجديد ده. يعنى أولاد أولادنا وأولاد أولاد أولادنا هايبصوا يلاقوا إنهم أكثر تطورا وتقدما فى الحياة عما قبلهم.


أم كلثوم: من الناحية دى أنا بأفضل الجيل الجديد لا أتكلم عن نجاحه أو فشله، انما أتكلم عليه من ناحية إنه واعى وصريح ومنفتح.. حاجة ثانية غير الجيل القديم؟


إحسان عبدالقدوس: أقولك على حاجة وأنا صغير مثلا، كنت متربى فى بيت جدى، وجدى كان رجل من الأزهر ومتدين جدا، كانت لو بنت صغيرة من البنات اللى فى سنى وأنا عندى 8 سنوات بصت من الشباك، كانوا يدونى أنا عصاية عشان أضربها لأنها بصت من الشباك.


أم كلثوم: طب وجدك ليه ما يضربهاش.. >تضحك<؟


إحسان عبدالقدوس: عشان يربونى على التقاليد بتاعتهم، طبعا أنا مقتنعتش بالكلام ده والجيل كله لم يقتنع والنهاردة البنات تعيش فى حرية.


أم كلثوم: طب ياسيدى.. نتنقل من النقطة دى لنقطة ثانية؟


إحسان عبدالقدوس: بس قبل ما نتنقل مش ممكن أنا أتمتع بأم كلثوم وأسمع حاجة دلوقت.


أم كلثوم: منى أنا ؟


إحسان عبدالقدوس: آه .. لازم، امال أسمع إزاى.. أبقى قاعد مع أم كلثوم وما أسمعش حاجة..


أم كلثوم: بس النهاردة أنا باذيع مش بأغنى؟


إحسان عبدالقدوس: معلهش. بس إنت مهما أذعتى فأنت أم كلثوم ما فيش شك، وأنا نفسى أسمع المقطع الذى تغنى فيه >القمر من فرحنا بينور أكثر<.


وهنا ينساب لحن أغنية >فكرونى< التى كتب كلماتها الشاعر الرائع عبدالوهاب محمد وألحان الموسيقار محمد عبدالوهاب، وثومة تغنى.


القمر من فرحنا بينور أكثر


والنجوم حتبان لنا أجمل وأكبر


والشجر قبل الربيع حنشوفه أخضر


واللى فات ننساه وننسى كل أساه


ياللا نلحق من الزمن أيام صفاه


الحياة من غير لقانا مش حياة


وإحنا مش حنعيش ياروحى مرتين.