شاروخان فتي الهند المدلل

23/02/2015 - 10:00:49

شاروخان شاروخان

كتب - محمد الحنفى

إذا كان أميتاب باتشان أسطورة الهند في الثمانينات فقد تخطاه شاروخان بمراحل وأصبح الأسطورة والفتي المدلل وملك الرومانسية ومعشوق النساء وساحرهم وإمبراطور السينما الهندية !لم لا وقد اختير ضمن قائمة أكثر 50 رجلا لديهم شعبية في العالم من قبل مجلة نيوزويك عام 2007، وصاحب المركز الـ12 في استفتاء مجلة تايم الأمريكية حول أكثر الرجال نفوذا في العالم عام 2010؟ كما حصل علي لقب ثاني أغني ممثل في العالم في قائمة شركة "ويلث إكس" لأثرياء نجوم هوليوود وبوليوود ، بثروة ضخمة قدرت بـ 600 مليون دولار!


حمد خان?، الشهير بشاه روخان الذي سيكمل عامه الخمسين في الثاني من نوفمبر القادم ، توفي والده وهو في الخامسة عشر من عمره وبعده بسنوات قليلة ماتت والدته فانتقل من مدينة نيودلهي إلي مدينة بومباي وهناك أكمل دراسته وحصل علي بكالوريوس الاقتصاد ثم الماجستير في الإعلام.


بدأ مسيرته الفنية في أواخر ثمانينيات القرن العشرين من خلال العديد من المسلسلات التلفزيونية، ثم انتقل بعد وفاة والديه إلي مدينة بومباي حيث قدم أول أدواره في السينما من خلال فيلم مع الفنانة الراحلة ديفيا بهارتي.


وفي عام 1992 كان علي موعد مع الشهرة في فيلم ?ديوانا? الذي حقق نجاحاً كبيراً في شباك التذاكر، كما حصل علي جائزة أفضل ممثل لأول مرة عن دوره في هذا الفيلم !، لينطلق بعدها إلي عالم النجومية ويقدم رصيدا ضخما بلغ 50 فيلما حصد من ورائها شهرة عالمية وجوائز بلغت 14 جائزة منها 8 جزائز كأحسن ممثل كما حقق عائدات ضخمة محليا وعالميا.


وفي عام 2000م اتجه شاروخان إلي العمل بالإنتاج السينمائي والتلفزيوني حيث قام بتأسيس شركتين للإنتاج هما من خلالهما العديد من الأفلام التي شارك في بطولتها.


لقد تميز شاروخان بالذكاء والعمل الجاد فتنوعت أدواره بين الشر والكوميديا والرومانسية، حتي أصبح واحدا من أنجح نجوم السينما الهندية.