تعرف على دهاليزه و أسراره ... قلبى و مفتاحه ملك إيديك

19/02/2015 - 9:33:46

صورة ارشيفية صورة ارشيفية

كنبت - سماح موسى

 هل تفكر فى أن تكون شخصاً محبوباً، هل تريد أن تمتلك تلك العصا للشخصية الجذابة والناجحة. الحب فى كتاب »٩٩ كفتاحاً للحب« ليس للحب العاطفى فقط بل هو طريقك لحب ذاتك وتحب الله وكل الكون هذا الكتاب هو إحدى مؤلفات الدكتورة ناهد نصر الدين عزت استاذ علم الجمال التطبيق بجامعة القاهرة والتى حاورتها »حواء« عن سبب تسمية الكتاب بهذا الاسم مكان جوابها.. لقد استوحيت فكرة الكتاب وعدد ٩٩ مفتاح للحب من أسماء الله الحسنى التى لها نفس العدد وذلك لتقول أم الحب هو كل شىء من حولنا بداية من حب الطفولة والاسرة وغيرها وأولها »حب الله« وبالتالى فارهة الكتاب لا يقتصر على العلاقات العاطفية ؟؟؟؟؟؟ بل هو توصيف للحب الشامل والكامل بين الأسرة والأصدقاء والأزواج والمرتبطين وغيرها.


 - حب الذات(حبى نفسك( ولكن بعيداً عن الأنانية، فحب النفس سيجعلك تدعمها وتعدل ما بها من سلبيات ودعينى أنتقل للمفتاح الـ»٩٩« لأنه الرابط بين المفتاح الاول وما يليه، وهو »حب الله« الذى يرتبط بباقى المفاتيح لتصل لأعلى حب وهو حب الله.


- رؤية حقيقية لمعنى الحب فالحب هو القوة التى استطيع الانطلاق من خلالها .


- العطاء يحب تعطى لغيرك بدون مصلحة، بدون شروط.


 - التوازن فى المشاعر بمعنى ألا أميل كل الميل تجاه من أحب، أو أقو عليه بشكل مبالغ، فالتوزان هنا مهم لاى علاقة حتى تنجح.


 - ادرك أن الحب يمشى مع مراحل الانسان العمرية فحب الطفولة، يختلف عن المراهقة يختلف عن مشاعر الارتباط والزواج، فمشاكل الحب تختلف من سن لأخر ومر مرحلة عمرية لأخرى وعلينا أن تستوعب هذا.


- العمل على التواصل الفعال مع الأخرين فنعطى للأخرين المشاعر الايجابية والانسانية التى تقوى علاقتنا بهم وبالتالى يكون هناك مساندة فعالة من الطرفين وهذا يجعل الحب ناجح وليس أنانى .


- جرب أن تتبادل الأدوار بمعنى أنتضع نفسك مكان الطرف الأخرى وتشعر بمشاعره.


 - لا تكسرى نفسك أمام الطرف الأخر، فالحب مسارا وقوة وليس ضعف، فلا تنسى العلاقة بأى ضعف أو انكسار مبالغ فيه.


 - أجعل لك رؤية لمعانى الحب المختلفة فالحب هدف، وأسلوب ويحتاج لحظة لماذا أحب ومن هو الذى أحبه ولا تصدق كثيراً أن الحب أعمى!!


 -  التكامل.. التكامل مع الطرف الأخر حتى وإن ظهرت الاختلافات الكثيرة فهذا سيجمع شخصيتا سوياً.


- أكمل النغمة المفقودة فى حياتك، فكل منا لديه أحساس أن يفتقد شىء معين أو ينقصه احساس معين، وبالتالى يحتاج كل شخص للحصول على السعادة وما أجمل السعادة عندما نستمدها من سعادة الأخرين.


- لا تكونى فقيرة فى مشاعرك فالغنى بالمشاعر والحب يجعلك شخصية ايجابية وفياضة بالحب.


- احتفظ بالأشخاص البشوشة والمبتسمة والمبتهجة، فكل هذا يجعلك تشعر بالانطلاقه والحب.


- تعلم الحب من الطبيعة فالطبيعة فى صورتها الأولى كلها تناغم وحب وهذا هو الحب الفطرى الخالى من الكراهية.


- تعلم قراءة الطبيعة من حولك حتى تستطيع الاستمتاع بالحب، تعلم الحب من الطبيعة فالبراءة فى كل شىء (العصافير، الورود، الزرع، الخضروات، السماء... الخ).


 - استمتع ببهجة الوان الطبيعية فالألوان لها فرحة وتأثيرها النفس على الانسان وعلاقته بالاخرين، فالألوان المتجددة، تجعلك فى حالة نفسية مختلفة، فابتهجى بألوانك المختلفة الهادئة.


 - لا تكن أعمى واستشعر البصيرة التى بداخلك. وذلك بالاضافة إلى الخمس حواس، كل انسان لديه رؤية ولديه حس يخبره بحقيقة من يحبه.


 - الانصاب فالانصاب حب خاصة اذا كان بكل ود واهتمام.


 - الاهتمام بعلاقات المحب لو أحبت شخص ستحب كل من حوله وكل من له صله به، وهذا أمر مهم لتنمية علاقتك بالطرف الأخر .


 - التعاملات بين المحبين بالرقة والانسانية واحترام مشاعر الطرفين.


 - تغيير طريقة تفكيرك خاصة لو كانت معوق أساس بين المحبين، للوصول لتقاط تفاهم وسط .


 - لا تختلق المشاكل وذلك بالابتعاد عن الغيرة الزائدة والتسلط.


 - البعد تماماً عن المصلحة فى الحب.


 - لا تكن دائماً عكس التيار فالمؤشرات التى تؤكد التراجع عن الحب لابد أن تستمع لها ولا تسير عكس التيار، حتى لا نخسر أنفسنا فى نهاية الأمر.


 - استفتى قلبك فهو دليلك فى اختيار من يصلح للحب وعلى أى مقدار تحب .


 - عش حياتك.. ولا تنسى نفسك فى شخص من تحب ، فعش حياتك بكل تفاؤل واقبال.


 - اعتذر عن الخطأ.


 - لا تكذب، فالكذب يقضى على الحب.


 - عش السعادة مع الحبيب.. وأهل من نفسك مصدر للطاقة الايجابية.


 - البعد من اللوم فاللوم المستمر يفشل أى علاقة حب.


 - لا تسجنى نفسك داخل الماضى وانظر للمستقبل واقبل على الأخرين بكل ود وحب.


 - البعد عن المقارنة وخاصة داخل الأسرة فالأب أو الأم يسعوا لمقارنة أبنائهم ببعضهم البعض وهذا يقضى على مشاعر الحب بينهم بل يضعف الروابط بينهم.


 - البعد عن الحب المشروط.


 - ثق فى كلام من تحب وابعد عن هاجس القدر فالحب ثقة .


 - لا تسعى للنكد وافساد المشاعر الجميلة.


 - لا تلقى بالتراب على اللبن المسكوب فلا تلوث أى علاقة منتهية.


 - اعطى حبك لمن يستحقه.


 - لا تكرر أخطاءك فى اختيار من تحب.


 - اجعل لك روح جميلة لنفسك ولمن حولك.


-  (ابحث عن السعادة الداخلية (اللى جوه القلب) لأنه هو الاساس للسعادة الخارجية.


 - كن صادقاً.. مع نفسك من حولك.


 - لا تسمع لأحد أن يحطم قلبك.


 - لا تهدم حبك بالعصبية.


 - تحلى بالرضا المادى والنفس والروحى.


 - لا تمثل شخصية أخرى، وكن كما أنت.


 - ابحث عن أوتار قلبك التى تتلاءم مع من تحبهم بصدق وبصفاء نية.


 - ابتع حدسك.


 - ابتعد عن التملك لأنه يفسد العلاقة .


 - قرر أن تحب وأن تكون محبوباً من الجميع.


 - ابحث عن الجمال الداخلى وليس الشكلى.


 - اجعل من الحب ركن للراحة.


 - تصالح مع نفسك.


 - اعطى لنفسك فرصة لتحديد مصير علاقتك مع من تحب وخذ وقتك فى الاختيار.


 - استمع للردار الخاص بك.


 - لا تسمح بمن تحب أن يستقوى عليك .


 - لا تفقد ذاتك فالحب لا يلغى شخصيتك أو طموحاتك أو أحلامك.


 - الحب تكامل ولا يعنى هذا نقص فى أى شخص ولكن الحب يعمل كل طرف مع الأخر لينجح هذا الحب.


 - لا تظلم نفسك لانك فى هذه الحالة ستفقد الحب.


 - لا تعش دور الضحية.


 - لا تكن متسلطاً.


 - زوجد نقاط للتوافق وليس للاختلاف.


 - ابتعد عن المعارك والاخلافات.


 - تحمل نتيجة اختيارك مهما كان.


 - ابتعد عن خصوصية الطرف الأخر.


 - عبر عن مشاعرك سواء كانت سلبية أو ايجابية ولكن بطريقة هادئة واسلوب لائق ومناسب.


 - اترك الأوهام فلا تتوهم وتفسر تصرفات من تحب كيفما تشاء فهذا يدخل الشك والظنون إلى النفس وتضر بصاحبها وبمن حوله .


 - استفد بوجود من تحب وبخاصة فى نطاق الأسرة بأن تعيش لحظات حب وود وبين الأصدقاء ولا يعنى هذا الاستغلال بل على العكس، تكوين روابط ايجابية مع من نحب .


 - اعرف قيمة من تحب وقدر قيمته الشخصية التى أمامك.


 - احلم ببكرة فهذا الأمل فى الغد ومشاركة المستقبل مع من نحبهم يساعد شخصيتك على التفكير فى غد بشكل أفضل.


-  لا تجرح من تحب.


 - احترم مشاعر الأخرين.


 - لا تظلم من تحب.


 - اجعل لك قلب كبير حتى تستوعب مشاعر وأحاسيس كل من حولك.


 - لا تترك فى داخلك تراكمات.


 - لا تتكلم بالسوء عن الأخرين.


 - اجعل هناك مساحة للتفاوض والتسامح مرة أخرى، فلا تجعل كل أبوابك مغلقة.


 - أكمل النقاط التى تنقصك وابحث عن الشعور الذى يكمل حياتك، مرة تعيش سعيداً.


 - لا تندم على مافات ودع الماضى يمضى.


 - أجعل من مشاعرك خلطة سحرية متوازنة (قليل من الشطة) يزيد اشتعال الحب ولكن دون تهور أو زيادة.


 - حياتك تستحق الرقة والعذوبة فلا تهدرها فى الألم والعذاب.


 - لا تفقد ذات فى ذوات الأخرين فتفقد هويتك وحياتك.


 - تذكر أن قليل من الحب أفضل من عدم وجوده.


 - حافظ على من تحب ولا تغدر به مهما حدث.


 - أجعل لك نقطة ابداعية مع الطرف الأخر فتكون متميزاً ولك بصحة فى حياته.


 - المفاجأة عنصر هام لتجديد مشاعر الحب والارتباط بالطرف الأخر.


 - اعتذر اذا أخطأت.


 - شارك من تحب سعادته واستمتع باللحظات التى يعنها الطرف الأخر فمن هنا تقوى الروابط بينكما.


 - لا تتبع مقوله الألم يولد الأمل، فتقسو على حبيبك حتى تزداد الروابط بينكم وهذا أمر  خاطئ تماماً بين المحبيبن فالقسوة تنهى الحب.


 - على أحد الأطراف أن يكون قائداً ماهراً صاحب فنى وذوق ومرونة فى ادرارة العلاقة.


 - لا تكن شخصية استفزازية .


 - كن صاحب أثر فى حياتك، فتؤثر على من حولك بشكل ايجابى وتكون قدوة.


 - لا للسلبية فى المواقف.


 - احترم رغبات الطرف الأخر، حتى يحترم رغباتك هو الاخر.


 - اسعى جاهداً لتكون حياتك مبهجة وذات ألوان جذابة وابتعد عن التشاؤم ما حييت.


 - حياتك مرة واحدة، فضع الحظة التى تريد أن تعيشها لان اللحظة التى تمر لا تأتى مرة أخرى.


 - لا تفكر كثيراً فى رأى الأخرين عنك .


 - لا تجعل الحب فوق طاقتك فتخسره تهدم ذاتك وتضيع مشاعرك.


 - اجعل من نفسك قدوة ومثل أعلى فبهذا تتحلى بأفضل الخلق وتنتقى تصرفاتك التى تعلى من شأنك.


 - حب الله.. الحب الأعظم الذى يمنحنا حب الوجود وحب الكون فإن امتلكت كل هذه المفاتيح ستكون لديك الأسرة المحبة والصديق الوفى والروح الطيبة التى يحبها الجميع.