لأول مرة خطة بديلة يجمع بين خالد النبوي وتيم حسن

19/01/2015 - 1:52:16

خطة بديلة يجمع بين خالد النبوى و تيم الحسن خطة بديلة يجمع بين خالد النبوى و تيم الحسن

كتبت - نفين الزهيري

تعود السينما مرة أخري لكواليس عالم المحاماة بعد تقديم عدد كبير من النجوم لهذا العالم وتفاصيله، من خلال فيلم "خطة بديلة" والذي يشارك في بطولته كل من خالد النبوي وتيم حسن لأول مرة، ليقدما توليفة سينمائية جديدة بخلطة مختلفة من خلال الصراع بين الخير والشر.حيث يقدم الفيلم قضايا تتعلق بالتلاعب والخداع واستغلال النفوذ وما يتعلق به من إشكاليات يتعدى تأثيراتها الشخصي لترمي ظلالها ثقيلة على أقدار الآخرين ومصائرهم، وذلك من خلال صديقين - يجسد شخصيتهما خالد النبوي وتيم حسن- درسا معا، كل منهما يقرأ الأحداث والقوانين والحياة على طريقته الأمر الذي يضعهما في مواجهة بعضهما البعض في صراع يفرض منطقه الخاص.


وأكد خالد النبوي أو المحامي عادل أبو الذهب - والذي يعود للسينما مرة اخري بعد غياب طويل عن السينما المصرية منذ تقديمه فيلم" المسافر" لارتباطه بالعديد من الافلام العالمية : ليست المرة الاولي التي اقدم فيها دور المحامي حيث قدمته من قبل في فيلم "حسن طيارة "ولكن المحامي هنا مختلف تماما وان كان يحارب الفساد ولكن بشكل مختلف تماما، ولقد بدأت التحضير للفيلم منذ عامين تقريبا، بعد انتهائي من تصوير فيلم "المواطن"


وقال تيم حسن عن اختياره للفيلم :عدت الي السينما بشخصية المحامي طارق عبد الرحمن بعد 6 سنوات من تقديمي "ميكانو"، وهي فترة طويلة نسبياً، فلم اجد ما يناسبني وقتها فماعرض بعده لم يكن مقنعاً، فآثرت التأني بانتظار النص الجيد لأشتغله، وهو ما وجدته أخيراً في فيلم "خطة بديلة" والذي اخترته من بين عدة نصوص عرضت عليّ لأني وجدت في الشخصية مادة تمثيلية جيدة في نص جيد، فمنذ دخلت مصر ورغبتي الحقيقية كانت العمل في السينما المصرية، ولكنني لن أقبل بنص سيئ لمجرد أنه سينما فقط.


وعبر محمد سليمان عن سعادته بالفيلم وقال إنه يقدم دورا محوريا فى أحداث العمل فهو يجسد شخصية محام، وصديق مقرب للفنان خالد النبوى طوال مشاهد العمل، مشيرا إلى أن الدور جديد عليه على المستوى التمثيلى، يظهر من خلاله قدراته الفنية التى لم تظهر بعد حسب قوله.


أما أمينة خليل فرفضت التحدث عن تفاصيل دورها، لكنها أكدت أنها ستظهر خلال الأحداث بدور فتاة رومانسية تنتمي لعائلة ثرية، وأكدت أن الشخصية التي تجسدها مختلفة تماماً عن جميع أعمالها السابقة.


وأضافت حول مشاركتها في العمل فأكدت ان المخرج هو من قام بترشيحها للبطولة النسائية أمام الممثل خالد النبوي وفور قراءة سيناريو الفيلم لم أتردد لحظة في الموافقة على المشاركة في العمل، الذي وصفته بأنه سيكون علامة في مشوارها الفني.


في الوقت الذي أفصحت فيه فريال يوسف عن بعض تفاصيل من دورها في الفيلم وقالت" أقدم شخصية المحامية "فريدة"التي يستعين بها "عادل"الذي يجسده خالد النبوي، من أجل مساعدته في حل إحدى مشاكله، حيث توافق دون تردد بحكم علاقة الصداقة التي تربطهما، ولكن رغبتهما في تغليب كفة الحق يعرضهما للعديد من المخاطر على مدار الأحداث".


وأشارت إلى أن أغلب مشاهدها تجمعها بالنجم خالد النبوي، مضيفة أنه فنان متعاون إلى أقصى درجة، كما أنه يضاعف من تركيز الممثل الذي يقف أمامه، مبدية سعادتها الغامرة بالتعاون معه، كما تمنت أن تشهد الفترة المقبلة مزيدا من التعاون بينهما.


مخرج الفيلم أحمد عبد الباسط قال عن أولي تجاربه في مجال الإخراج :الفيلم يناقش قضية تهم المجتمع المصرى والعربى، ويدور في إطار من الأكشن والتشويق، وهو ليس فيلما مبتذلا ولا يعتمد على التوليفة التي انتشرت في الفترة الأخيرة التي تعتمد على وجود راقصة ومطرب شعبى، فهو فيلم جماهيرى تستطيع الأسرة أن تشاهده دون أن تخجل منه، كما أن الفيلم لا علاقة له بالسياسة، خاصة وأن الناس عندما يدخلون السينما يكون هدفهم نسيان همومهم اليومية، وأنا لا أقدم فيلما لتوثيق مراحل تاريخية في حياة الوطن.


وعن تجربته مع خالد النبوى وتيم حسن قال: العمل مع خالد النبوى كان مريحا جدا لأننا نحضر للفيلم منذ فترة طويلة، وكنا نسعى لتقديم فيلم محترم لا نخجل منه، أما تيم حسن فهو صديق شخصى بالنسبة لى وأعرفه منذ سنوات، ومن سيشاهد الفيلم سيكتشف أن خالد وتيم سيظهران بشكل جديد ومختلف" ويشارك في بطولة الفيلم عزت أبو عوف، وأحمد صيام، وتميم عبده، وصبري عبدالمنعم وهو من تأليف محمد علام، وإخراج أحمد الباسط، وتدور أحداث الفيلم حول محام تتعرض زوجته للاغتصاب من قبل 3 أشخاص من أبناء رجال فى السلطة، ويحاول بعدها استرداد حقه، لكن القانون يقف ضده، واضطر المحامى للجوء إلى ثغرات بالقانون لكشف فساد أهالى الذين اغتصبوا زوجته