عام جديد

15/01/2015 - 11:02:29

صورة ارشيفية صورة ارشيفية

كتبت - إيمان حسن الحفناوي

إنه عام مبارك وعليه سلام الله، في أسبوع واحد احتفلنا فيه بمولد حبيبي وشفيعي وقرة عيني رسول الله صلى الله عليه وسلم، أربعة أيام وأحتفل بمولد حبيبي سيدي المسيح عليه السلام، أيام مباركة، نور على نور، كل عام وكلنا بخير سائرين على هدي الأحباء متمتعين برضا الرحمن تملأونا المحبة، يلفنا الأمل بقلوب تنفض عنها الغل وتتزين بأثواب الرحمة والسماحة.


كل عام وكل الأحباب بخير


***


كثيرون استقبلوا العام الجديد بالشكوى من عام مضى، واستحلفوا القادم أن يكون أرحم بهم، شخصيا لا أوافق على هذا المبدأ، فعام جديد يعني أيام جديدة، وكل عام له أيام، وكل يوم هو صفحة جديدة في عمرك أنت، أنت الذي تختار لون القلم الذي تكتب به، هناك أقدار وحظوظ، أكيد، لكن هناك عقل وإرادة وفكر، إذا ابتلينا بالأمراض والعياذ بالله نقمنا على العام وتناسينا أن قدرا كبيرا من أمراضنا يرجع إلي إهمالنا لنعمة الصحة، وعدم مواظبتنا على رعايتها، إذا تكالبت الديون نحمل العام ما حدث، وننسى أن تخطيطنا لها عامل كبير وطريقة إنفاقنا لا سيما في بلاد تتغير فيها الأسعار بشكل مستمر، حقا هناك من يفقدون موارد رزقهم، وهناك من يقدر عليهم الرزق، وهذه ابتلاءات من الله "ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين".


نقول إن هناك من الأصدقاء من خان، ولماذا لم تدقق الاختيار من البداية؟ لماذا مع أول بارقة ظهرت لك لم تنسحب من صداقته؟ نقول إن فلانا قد مات لذلك فهو عام مشئوم، وهل الموت والميلاد بأيدينا؟ أم أننا نعترض على قضاء الله في ملكوته؟ نقول إنه عام كان مليء بالكوارث، ومن صنع هذه الكوارث؟ إن كانت طبيعية فهي إرادة الله ولا حكم لنا عليها، وعلينا أن نحل مشاكل نتجت عن حدوثها بالعقل والعلم، وإن كانت من صنع يدينا فلا نلوم إلا أنفسنا معشر البشر.


ليس للأعوام ذنب وليس للأيام ذنب، نحن ذنبها الوحيد فعليها هي أن تشكو منا، فعندما يكون الإنسان عظيما تصبح هذه الفترة عظيمة، وإن أصابه الانهيار وساء عمله سجل التاريخ أفشل فترات الانهيار والفشل، وقد صدق الإمام الشافعي عندما قال:


نعيب زماننا والعيب فينا         وما لزماننا عيب سوانا


ونهجو ذا الزمان بغير ذنب      ولو نطق الزمان لنا هجانا


وليس الذئب يأكل لحم ذئب     ويأكل بعضنا بعضا  عيانا


***


مهما كانت متاعبك فيوم جديد هو ضيف جديد، يأتي مرة واحدة في العمر ويرحل للأبد، فكن على قدر الاستضافة التي تليق بأخلاقك وكياستك، استقبل يومك بحفاوة مهما كانت مشكلاتك، فلا ذنب له فيما تعاني، عامكم جميل بإذن الله ثم بإرادتكم.


***


تعلم أن تنظر لقيمة الشيء أكثر مما تهتم بثمنه ففرق كبير بين  القيمة والثمن، وهناك أشياء لا تشترى لأنها أرخص من أن ندفع فيها وأشياء لا تشترى لأنها لا تقدر بثمن، افهم الفرق حتى لا تختلط عليك الأمور، إنها أساسيات الحياة التي تحياها.


***


كلما أغمضمت عيني رأيتك، أخاف أن أفتحها، لكنني أخشى إن أبقيتها مغمضة راح قلبي صريع لهفتي لمحياك.


***


إذا ارتكبت معصية فلا تنظر إلى صغرها ولكن أنظر من عصيت.


     - قول أعجبني