الصعيدية .. رؤى وطموحات

19/06/2014 - 2:08:06

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

حواء

شهد اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط والشاعر سعد عبد الرحمن رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة وقائع افتتاح المؤتمر العلمى الثانى لثقافة المرأة بعنوان "المرأة الصعيدية..رؤى وطموحات"، بحضور د. عواطف عبد الرحمن رئيس المؤتمر ووكيل كلية الإعلام بجامعة القاهرة، الشاعر مسعود شومان رئيس الإدارة المركزية للدراسات والبحوث، د. فوزية أبو النجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى، حنان موسى مدير عام ثقافة المرأة وأمين عام المؤتمر.


 عبرت د. فوزية أبو النجا فى كلمتها عن سعادتها باختيار الهيئة والإدارة المركزية للدراسات والبحوث لأسيوط لتكون مركزاً لانعقاد مؤتمرها العلمى الثانى للمرأة، مشيرة إلى أن لهذا دلالتين، الأولى عامة متمثلة فى رجوع أسيوط كرقم كبير فى الحصيلة الثقافية المصرية، الثانية دلالة خاصة لما تمثله المرأة الأسيوطية من دور حيوى مشارك فى مجتمعها الصعيدى الجدير بالدراسة.


 وأوضح مسعود شومان أن هذا المؤتمر يأتى عبر تعاون مثمر مع إقليم وسط الصعيد الثقافى، ليلقى الضوء على المرأة الجنوبية بوصفها الفاعلة المنتجة المثقفة وهو ما يؤسس لوطن مغاير تحتل فيه المرأة مكانتها، بوصفها أول من ينتج الثقافة ويحملها ويصدرها.


 وأشارت د. عواطف عبد الرحمن إلى التهميش الذى تعرض له الريف المصرى، وأرجعته إلى دوائر السلطة وصناع القرار والأوساط العلمية والأكاديمية وكان نصيب صعيد مصر من هذا التهميش مضاعفاً بل مزمناً، وأكد سعد عبد الرحمن على أن مسيرة المرأة النضالية مرت بمراحل ومعارك عدة ولكن ما زال حتى الأن قطاع كبير من المرأة المصرية فى الريف وخاصة فى الصعيد لم تأخذ حقوقها بفعل عوامل الأنساق القيمية والعادات والتقاليد المروثة.


  ورحب إبراهيم حماد محافظ أسيوط بإقامة هذا المؤتمر على أرض المحافظة مؤكداً أن نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة ضربت كل نظريات التهميش والإقصاء للمرأة فى الصعيد من خلال مشاركتها الكبيرة فيها