أبرزهم العيلى وداود وتارا وسهر الصايغ .. نجوم تلألأت فى 2014 ولسه مكملين

12/01/2015 - 1:23:36

احمد داود احمد داود

تقرير- طـه حــــافظ - محمد علوش - محمد نبيل

 شهد عام 2014 الذي ودعناه منذ أيام قليلة، تألق عدد من الوجوه الشابة، والمتوقع لها الاستمرار فى العام الجديد، وقد نجحوا جميعا في لفت الانتباه إلى موهبتهم، مع الوضع في الاعتبار أن العام الماضي لم يكن هو الأول لهم في مجال الفن، مجلة الكواكب اختارت في هذا التقرير مجموعة منهم نرى فيهم المستقبل الجميل الذي نحلم به.
حمزة العيلى .. مسكر البركة
استطاع الممثل الشاب حمزة العيلى الشهير بـ"مسكر" نسبة إلى الدور الذى قدمه فى مسلسل "ابن حلال" أن يلفت إليه الأنظار بقوة فى العام الماضي، ونتوقع أن يواصل الفنان الشاب نجاحه فى العام الجديد لما يمتلكه من موهبة تؤهله أن يكون نجما فى المستقبل.
لم تكن شخصية "مسكر" التى تفاعل معها الجمهور هى أولى تجاربه فى عالم الفن فقد قدم العديد من الأدوار الجيدة التى حصد عنها عدة جوائز ولكن هذه الشخصية كانت بمثابة جواز مروره إلى عالم الشهرة فقد لا يعرف قطاع كبير من الجمهور اسمه الحقيقى، ولكن عندما يشاهدونه حتما سيتذكرون أنه "مسكر" البركة الذى أبكاهم مقتله، ويكفى هذا الفنان الشاب أنه فى ليلة مقتله خلال أحداث المسلسل، كان نعي "مسكر" هو الحدث الأبرز بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى.
نجاح حمزة العيلى لم يأت صدفة فبدأ أول أعماله الفنية من خلال مسرحية "رمورنس العظيم" على خشبة مسرح كلية التربية الرياضية الخاص بجامعة المنيا في عام 2001، وعمل عامين في قصر ثقافة المنيا وقدم نحو 5 عروض مسرحية، ومن ثم انتقل في عام 2006 للالتحاق بالدفعة الثانية بمركز الإبداع الفنى الذي أثر في تكوينه الفنى بشكل كبير وتعلم الكثير من المخرجين الذين عمل معهم، وقدم عدة عروض مسرحية كان بدايتها عرض "العاصفة" وعروض غنائية وإلقاء كان أبرزهم عرض "عنبر رقم واحد" ومن ثم عرض مسرحية "قهوة سادة" للمخرج خالد جلال التي لاقت نجاحا كبيرا.
بدأ أول أعماله الدرامية من خلال مسلسل "أهل كايرو" مع خالد الصاوى وانتقل للعمل مع أحمد مكى في "الكبير أوى" واشترك مع منى زكى في مسلسل "آسيا" وشارك في مسلسل "رقم مجهول"، "شربات لوز" مع يسرا و"الاكسلانس" مع أحمد عز، أما على الصعيد السينمائى شارك مع الفنان أحمد حلمى في فيلمى "إكس لارج" و"على جثتى".
وأول الأعمال التي يشارك بها حمزة العيلي في العام الجديد، هو مسلسل "شطرنج" مع مجموعة كبيرة من النجوم على رأسهم نضال الشافعي، من تأليف حسام موسى ومن إخراج محمد حمدي.
سهر الصايغ.. ضحية حبيشة
واصلت الممثلة الشابة سهر الصايغ في العام الماضى تألقها بتقديمها شخصية "حنان" شقيقة "حبيشة" في مسلسل "ابن حلال"، وهي أكثر شخصية تلقت عليها ردود أفعال منذ دخولها الوسط الفني، بحسب تعبيرها، حيث قدمت خلال هذا الدور شكلاً جديداً عليها تمامًا، وجسدت دور فتاة الليل بشكل مختلف عما تم تقديمه من قبل في الأعمال الفنية، ويعد هذا الدور انطلاقتها الحقيقية الأولى، بجانب مشاركتها النجمة ليلى علوي في مسلسل "شمس".
لم يكن نجاح سهر في شخصية "حنان" هو الأول، فلقد نالت كل كلمات الثناء والإشادة من النقاد في العام قبل الماضي من خلال دورها في مسلسل "بدون ذكر أسماء" للكاتب وحيد حامد.
وبدأت سهر التمثيل وهي طفلة صغيرة من خلال مجموعة من المسلسلات، كان أبرزها مسلسل "أم كلثوم" مع صابرين سنة 1999 حيث لعبت فيه دور أم كلثوم في الصغر، وهو الدور الذي فتح لها باب الفن على مصراعيه، كل هذا إلى جانب دراستها في كلية طب الأسنان، وفي عام 2008 شاركت في مسلسل "في إيد أمينة" مع الفنانة يسرا، كما شاركت معها أيضًا في مسلسل "خاص جداً" سنة 2009 بعد أن رشحها له المنتج جمال العدل، وفي عام 2010 شاركت مع نخبة كبيرة من الممثلين في أحد أبرز مسلسلاتها "الحارة".
وتدخل سهر الصايغ العام الجديد بمجموعة من الأعمال الجديدة منها "عيون القلب" والمقرر عرضه خلال شهر يناير الجاري من بطولة ماجد المصري ورانيا يوسف، بجانب مسلسلات "أريد رجلا" مع إياد نصار، "تحت الحزام" مع محمود عبد المغني، "يا أنا يا أنت" مع فيفي عبده وسمية الخشاب، والفيلم القصير "برواز" مع أحمد عزمي.
ريهام حجاج.. الصديقة الخائنة
برزت ريهام حجاج العام الماضي، حيث تعتبر من إحدى بطلات مسلسل "سجن النسا" والذي جسدت فيه شخصية "نوارة"، وهي الصديقة الشخصية لـ"غالية" التي جسدتها النجمة "نيللي كريم"، ولكنها تغار منها دائما، وتقع في علاقة غير شرعية مع زوجها بل وتشهد عليها زورا في إحدي قضايا القتل. لم يكن عام2014 هو البداية لريهام وإنما بدأت عام 2010 في فيلم "سفاري"، ومسلسل "أزمة سكر" وحققت من خلاله نجاحا كبيرا، وفي عام 2012 قامت بدور الراقصة سامية جمال بمسلسل "كاريوكا"، لتتوالى أعمالها الواحد تلو الآخر في "شربات لوز"، "رقم مجهول"، "اسم مؤقت". ويعد العام 2014 هو البداية الحقيقية للممثلة الشابة من خلال "سجن النسا" وأيضا في "هبة رجل الغراب" الذي لاقى نجاحا كبيرا على المستويين النقدي والجماهيري، وتواصل نجاحها في 2015 بمشاركتها النجم محمد هنيدي بطولة فيلم "يوم مالوش لازمة"، كما تقرأ عددا من السيناريوهات للاختيار من بينها للمشاركة في موسم الدراما التليفزيونية في رمضان.
ياسمين صبري.. ابنة أبوهيبة
تألقت الممثلة الشابة ياسمين صبري بشدة في دور "صافي" ابنة "أبو هيبة" فى مسلسل "جبل الحلال"، وتم اختيارها بواسطة الفنان الكبير محمود عبد العزيز شخصياً، وأجمع الكل على تألقها وتحديدا في المشاهد التى جمعتها بـ"الساحر".
ياسمين لم تكن بدايتها العام الماضى، ولكنها لفتت الأنظار من خلال برنامج "خطوات الشيطان" والتي غامرت من خلاله بأن تكون أولى خطواتها الفنية من خلال دور فتاة محجبة، وتم اختيارها هذا العام ضمن أجمل الوجوه الشابة التي ظهرت في مسلسلات دراما رمضان الماضي، وتدخل عام 2015 بمشاركتها في بطولة مسلسل "شطرنج" والمقرر عرضه بعيدا عن الموسم الرمضاني.
محمد عادل .. عدو يحىى الفخرانى
تعرف عليه الجمهور من خلال برنامج "خطوات الشيطان "الذي قدمه مع الداعية معز مسعود، ويعتبر العام 2014 عام الحظ بالنسبة له، حيث شارك في عملين في السباق الرمضاني "دهشة"، و"سجن النسا". وبرع عادل في دور "حامد " الذي يقع في حب روبي إحدى بطلات مسلسل "سجن النسا"، وكذلك في شخصية "فؤاد" ضابط بالصعيد ذهب إلي قرية دهشة بحثا عن ثأر أبيه من "الباسل" الذي جسد شخصيته العملاق يحيى الفخراني.
وحصل محمد عادل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون مسرحية قسم "التمثيل والإخراج" بتقدير جيد جداً لعام 2011، وكان رئيساً لاتحاد طلاب المعهد العالي للفنون المسرحية وأكاديمية الفنون. عمل في التمثيل منذ الصغر، حيث قدم في المسرح أكثر من 100 مسرحية على مدار حياته وشارك في أكثر من 12 فيلمًا سينمائيا قصيرا. اختتم عام 2014 بمشاركته النجم أحمد السقا في فيلم "الجزيرة 2" حيث جسد شخصية الشاب الذي يأخذه صديقه للالتحاق بالجماعات الجهادية، وبالرغم من قلة مساحة دوره إلا أنه لفت الانتباه، ومن المنتظر له مواصلة تألقه في العام الجديد.
أحمد فتحي .. جن المتحف
نجح أحمد فتحي في لفت الأنظار إليه هذا العام من خلال دور "الجني" في فيلم "الحرب العالمية الثالثة" والذي حقق إيرادات مرتفعة عند عرضه في موسم عيد الفطر من العام المنقضي، بل وكان أكثر الوجوه التي لفتت انتباه النقاد في فيلم "حديد" للنجم عمرو سعد، والذي جسد من خلاله شخصية الشاب المايع داخل السجن، كما استطاع أن يلفت الأنظار إليه في مسلسل "صاحب السعادة"، والذي جسد من خلاله شخصية "عزوز" ابن المعلم الذي يعشق ابنة عادل إمام.
تخرج أحمد فتحي فى قسم المسرح بكلية الآداب (جامعة حلوان)، وشارك بعد التخرج فى العديد من الأعمال المسرحية أهمها "يا مسافر وحدك، الشبكة، الإسكافي ملكًا".
ومن أعماله التليفزيونية "بدون ذكر أسماء"، "الرجل العناب"، "السائرون نياما"، فضلا عن أدواره في السينما ومنها أفلام "حلاوة روح"، "بنات العم"، "سمير أبو النيل"، "الرجل الغامض بسلامته"، "مهمة في فيلم قديم"، "عزبة آدم". ومن المنتظر أن يحمل العام الجديد مواصلة النجاح للممثل الشاب.
ريم مصطفى .. بيري المكروهة
يعد العام الماضي هو عام الحظ بالنسبة للممثلة الشابة ريم مصطفى، والتي استطاعت من خلاله أن تدخل إلى قلوب وعيون المشاهدين بأدائها في مسلسل "هبة رجل الغراب" على مدار العام، وكذلك في الدور الصغير الذي جسدته في مسلسل "جبل الحلال" أمام النجم طارق لطفي.
ونجحت الممثلة الشابة في إثبات موهبتها التمثيلية بعيدا عن جمالها الأخاذ. وتخرجت ريم فى كلية الإعلام قسم الإذاعة والتليفزيون، عملت في بداية حياتها بالتسويق، ثم بدأت حياتها الفنية عندما نصحتها صديقة لها خلال عزاء بالتوجه لتجربة أداء تابعة لقنوات "أوربت". وبدأت العمل في الدراما التليفزيونية منذ عام 2013 من خلال مسلسل "فض اشتباك".
وتنتظر ريم مواصلة نجاحها هذا العام من خلال الجزء الثاني من مسلسل "سرايا عابدين" والتي ستجسد من خلاله دور عشيقة الخديو إسماعيل، وهو الدور الذي جسدته الفنانة غادة عادل في الجزء الأول.
ثراء جبيل.. ضحية روبى
نجحت الممثلة والكاتبة الشابة ثراء جبيل، خلال العام الماضي في تأكيد موهبتها الفنية بعد تألقها في مسلسلي "سجن النسا" و"صديق العمر". ويعد مشهد حرق روبي لـ "دليلة" وهي الشخصية التي جسدتها ثراء في مسلسل "سجن النسا" من أكثر المشاهد التي تعلق بها الجمهور، بل وغير في سلوك بعض النساء في تعاملهن مع الخادمات لديهن.
وتخرجت ثراء فى المعهد العالي للسينما، وحصلت على دبلومة الدراسات العليا في مجال السيناريو، وشاركت في بطولة عدد من الأفلام الروائية القصيرة وفي عدد من مشاريع تخرج المعهد العالي للسينما. وفي العام 2013 شاركت في بطولة ثلاثة مسلسلات، وهى "نكدب لو قلنا ما بنحبش، ذات، آدم وجميلة".
ونالت ثراء جائزة سناء يونس لأفضل ممثلة شابة من المهرجان القومي للمسرح المصري، فضلا عن عدد من التكريمات لبعض القنوات الفضائية والاستفتاءات.
شيرين الطحان.. الصعيدية الجميلة
يعد مسلسل ''السبع وصايا'' هو النقلة الفنية والبداية الحقيقية للممثلة الشابة شيرين الطحان، والتي نجحت في تقديم الصعيدية الجميلة قوية الشخصية، وأتقنت لهجة أبناء الجنوب.
شيرين الطحان لم يكن العام الماضي هو الأول لها أمام الكاميرا، ولكنه يعد العام الفارق في حياتها الفنية بعد عدد من الأعمال التي قدمتها وهي فيلما "45 يوم"، و"أعز أصحاب" ومسلسلات "اسم مؤقت"، "رقم مجهول"، و"الركين".
ورفضت شيرين أغلب العروض التي عُرضت عليها، لكونها تسعى إلى انتقاء الأفضل، لذا تدخل في العام الجديد بفيلم "الليلة الكبيرة" مع مجموعة كبيرة من النجوم، من تأليف أحمد عبد الله وإخراج سامح عبد العزيز.
تارا عماد.. ابنة الزعيم
ثقة كبيرة أعطاها لها الزعيم عادل إمام عندما قدمها للجمهور من خلال مسلسله الأخير «صاحب السعادة» الذى لعبت من خلاله دور ابنته التى دارت حولها الكثير من الأحداث ، انها تارا عماد التى عملت كعارضة أزياء منذ كان عمرها 14 سنة، ثم شاركت ولها من العمر 17 سنة في مسابقة ملكة جمال العالم للمراهقات والتي أقيمت في البرازيل واستطاعت أن تعود لمصر بلقب ملكة جمال إفريقيا والوصيفة الأولى لملكة جمال العالم عام 2010
تارا حققت نجاحا ملحوظا واستحقت أن تكون بجدارة أحد الوجوه الصاعدة بقوة و أن تخطف الأضواء بشدة، وتستكمل المشوار بفيلم جديد تشارك به فى دور البطولة يحمل اسم "أنا مصرى"، ومن المنتظر أن توقع خلال أيام على أحد الأعمال لرمضان القادم.
نسرين أمين .. صاحبة الصدفة
المتابعون للسينما والتليفزيون ولاسيما من المتخصصين تابعوها عن كثب خلال مشوارها الفنى العامر بالأدوار الصعبة والشخصيات المركبة التى لعبتها باحترافية وإتقان، ولكن يبقى دور "زينات" فى مسلسل «سجن النسا» رمضان الماضى هو نقطة التحول الحقيقية فى مسيرة نسرين أمين الفنية، حيث دخلت الى قلوب المشاهدين مباشرة ودون استئذان، ولمست مشاعرهم ووجدانهم خاصة فى مشاهد مرضها وضعفها الناتج عن الفقر، وكيف أنها فضلت الحياة وراء القضبان حتى تضمن قوت يومها، نسرين ظهرت أيضا فى رمضان الماضى فى دور دلال فى مسلسل «السبع وصايا» للكاتب محمد أمين راضى والمخرج خالد مرعى وقدمت "صاحبة الصوفة" واحداً من أكثر شخصيات العمل اتزانا.
الرهان على نسرين ، لتأدية هذين العملين، لم يأت من فراغ، ولكن جاء عبر خبرتها فى الوقوف أمام الكاميرا.
وقدمت أمين إلى جانب «السبع وصايا»، و«سجن النسا»، عدة مسلسلات أخرى، وهي: "أبواب الخوف، نكدب لو قلنا ما بنحبش، آسيا، ذات، شربات لوز" وفيلم "احكى يا شهرازاد" وتصور نسرين دورها فى فيلم "الليلة الكبيرة" مع المخرج سامح عبد العزيز.
ابتهال الصريطي.. ابن الوز عوام
ملامحها البريئة والهادئة سرعان ما تعطى لك انطباعا أنها اختك أو جارتك وربما حبيبتك، تؤدى بدقة ودون فلسفة، وتجتهد لتحفظ لنفسها مكانة بين نجوم الشباب الصاعد، ابتهال الصريطى التى ظهرت مؤخرا فى عملين أحدهما سينمائى والآخر فى التليفزيون استطاعت أن تلفت اليها الأنظار بقوة، وأن تعلن عن موهبتها وقدراتها الكبيرة، خاصة فى الوقوف أمام كاميرا المخرج الكبير محمد خان فى فيلم «فتاة المصنع».
ابتهال ابنة الممثل الكبير سامح الصريطى والفنانة نادية فهمى أكدت على أن نجاحها فى السينما لم يأت وليد الصدفة وقدمت من خلال "السبع وصايا" شخصية «شحاته» شكلا جديدا للفتاة الصعيدية، وبرزت رغم وجود أكثر من نجم بالمسلسل.
محمد عبد الرحمن.. يا أخى حرام عليك
بجملته الشهيرة « يا أخى حرام عليك» استطاع الممثل الشاب الموهوب محمد عبد الرحمن أن يدخل قلوب المشاهدين، من خلال مسلسل «الكبير قوى» وحجز لنفسه مكانا ضمن الكوميديانات الصاعدين بقوة الى الدراما المصرية.
محمد الذى قضى فى مسرح الجامعة مشواراً طويلاً قبل أن يحترف التمثيل من خلال حلقات «تياترو مصر» يستكمل مشوارا بدأه أخيرا من خلال دور مميز فى مسلسل "ألف ليلة وليلة" أمام أمير كرارة، بالاشتراك مع المخرج رءوف عبد العزيز.
أحمد داود.. البطل التراجيدى
يعد أحمد داود هو أحد فرسان الرهان الذين حلقوا فى رمضان الماضى، واستطاعوا أن يتركوا أثرا كبيرا بل وصل الى كراهية الشخصية التى لعبها الممثل الشاب "صابر" فى مسلسل «سجن النسا» أمام النجمة نيللى كريم، وأكد أن للبطل التراجيدى وجوها كثيرة، تتغير طبقا لمتطلبات الدور بمنتهى الحساسية .
داود الذى وقع اختيار المخرج كريم العدل عليه فى دور البطولة لفيلم «ولد وبنت» أمام اللبنانية مريم حسن، قدم دوراً مليئاً بالتفاصيل، واختزل سنوات طويلة من العمل باستغلاله الفرصة التى منحتها له المخرجة كاملة أبو ذكرى. وانتهى أحمد أخيراً من تصوير دوره في فيلم "قبل زحمة الصيف" من إخراج محمد خان .