أمراء بريطانيا في الكريسماس .. احتفال بالحفيدة.. ونزهة على الأقدام

08/01/2015 - 9:51:53

كيت وويليام كيت وويليام

كتبت - منار السيد

 اتخذت احتفالات الأسرة المالكة في بريطانيا بالكريسماس شكلا مختلفا هذا العام فقد تنوع أسلوب الأميرين ويليام وأخيه هاري والأميرة زارا في الاحتفال بأعياد الميلاد ولم ينس الجميع في نشاطهم الخيري الاهتمام بالترابط الأسري.. فكيف احتفل الأمراء الملكيون بالأعياد.. تابعوا معنا.


ودع كل من الأميرين ويليام وزوجته كيت ميدلتون عام 2014   بزيارة رسمية لنيويوك استغرقت 3 أيام لم يصطحبا فيها ابنهما الأمير جورج، حيث وصل الثنائي الملكي إلى نيويورك في حماية بريطانية مصحوبة بعشرة من أفراد الحرس الملكي.


الأميران أقاما بفندق"روز وود" بوسط مينهاتن، وهو ذات الفندق الذي أقامت فيه والدة الأمير ديانا. وكانت من أهم فاعليات زيارتهما حضور عشاء حفل خيري شهد مشاركة أهم الشخصيات البريطانية والأمريكية  ليسافر الأمير إلى واشنطن لتلبية دعوة الرئيس أوباما حيث لم يتقابلا منذ زيارة أوباما للقصر الملكي"ببكينهام"في عام2011.


الأمير الموهوب


أما الأمير هاري فودع السنة كعادته بإثبات أنه الأفضل في إنهاء الصفقات التجارية لصالح الأعمال الخيرية، حيث استطاع جمع  عشرات الآلاف من الجنيهات عن طريق إقناع الوسطاء لزيادة عطاءاتهم  وإبلاغهم أن مساهماتهم ستخفف من عنائه الشديد في التعامل مع السماسرة لأنهم دائما الرابحون  في المدينة لكنه استخدم سحره الطبيعي  في الضغط عليهم لإتمام الصفقات ليصب عائد هذا اليوم لصالح الجمعيات الخيرية.


يذكر أن إحدى الصفقات التي تمت خلال هذا اليوم كانت لصالح شراء طلاءات كان التاجر مصرا على بيعها بمبلغ كبير ليقنعه الأمير هاري ببيعها بمبلغ أقل ليقف السماسرة والتجار حائرين أمام موهبة الأمير.


زارا


 اختارت الأميرة الفارسة "زارا" أن يكون تعميد  ابنتها وسط فرحة العائلة الملكية هو ذروة احتفالها بالكريسماس.


حيث احتفلت العائلة المالكة بتعميد الحفيدة "ميا" ذات العشرة الأشهر بحضور زوجها مايك تيندل"36 عاماً" وبدت الأسرة المالكة تماما مثل أي عائلة أخرى، وحضر الحفل الملكة ودوق أدنبرة والأميرة آن والأمير ويليام  بكنيسة سانت نيكولاس في قرية"شرينجتون" وبعد الحفل ذهبت العائلة المالكة  في نزهة على الأقدام .