ثقافة برلمانية

05/01/2015 - 1:12:49

هيثم الهوارى هيثم الهوارى

كتب - هيثم الهوارى

التقيت الأسبوع الماضي أثناء زيارتي مدينة الأقصر مجموعة من الشباب الواعي الذي يستعد بجدية لانتخابات مجلس الشعب القادمة .


وقد حضرت هذا اللقاء بدعوة من أحد فناني الأقصر خاصة وأنهم في اجتماعات مستمرة للبحث عن مرشحين جادين يمثلونهم في البرلمان القادم بعيدا عن تجار الآثار والسلاح والمخدرات أو حتى الأعضاء السابقين الذين اقتحموا البرلمان بأموالهم دون أن تستفيد منهم البلد بل استغلوا حصانة البرلمان في تحقيق مطامعهم الشخصية.


وقد ذهبت إلى اللقاء لمعرفة عما يدور في أذهان هؤلاء الشباب ولا أنكر أننى شعرت بالدهشة من مستوي ثقافتهم الكبيرة وتنوع المعلومات التي لديهم عن مجلس الشعب وكذلك البيانات التي حصلوا عليها عن الأشخاص الذين أعلنوا عن رغبتهم في الترشح للانتخابات المقبلة وتم تصنيفها في عدة قوائم خاصة الفاسدين واللصوص حتى يتم محاربتهم وإفشالهم في الانتخابات حتى لا يمثلهم من لا يتحدث باسمهم أو يساعد على نشر الفساد ببلدتهم .


ولم تتوقف خططهم عند هذا الحد بل سعوا لدى المحافظات القريبة ونسقوا مع شبابها للوقوف خلف المرشحين الجادين ومحاربة المخربين وهو أسلوب جديد وجيد لدى الشباب أتمنى لو تم تنفيذه في باقي المحافظات حتى نحظى بمجلس شعب قادر على أن يقود البلاد في المرحلة المقبلة.