من الكلية الحربية إلي كلية الطب ومعهد ضباط الصف .. رئيس الأركان يطمئن علي رجال المستقبل في القوات المسلحة

29/12/2014 - 9:31:48

رئيس اركان القوات المسلحة الفريق  محمود مغازى رئيس اركان القوات المسلحة الفريق محمود مغازى

تقرير - أحمد أيوب

علي مدي الأسبوع الماضي تركزت جولات رئيس أركان القوات المسلحة الفريق محمود حجازي علي متابعة المنظومة التعليمية للقوات المسلحة والتي تحظي باهتمام واضح من القيادة العامة.


فقد قام رئيس الأركان بثلاث جولات تفقدية لثلاث من قلاع العلم في المؤسسة العسكرية لمعهد ضباط صف المعلمين والثانية للكلية الحربية والثالثة لكلية الطب والتي تعد أول كيان تعليمي لدراسة الطب في القوات المسلحة لتخريج أجيال من الأطباء العسكريين وفقاً لأحدث العلوم الطبية العسكرية وفي الزيارات كان تركيز رئيس الأركان علي مستوي التدريب والكفاءة البدنية التي يتمتع بها رجال الأجيال الجديدة للقوات المسلحة الذين تنظر إليهم القيادة علي أنهم قادة المستقبل للمؤسسة العسكرية ولهذا كان حرص الفريق حجازي خلال لقائه بطلبة الكلية الحربية علي تأكيد أن تأهيل وبناء الأجيال الجديدة القادرة علي تحمل المسئولية في حماية الوطن والدفاع عنه من الأهداف الرئيسية التي تحرص القوات المسلحة علي تحقيقها وتوفير كافة الإمكانيات لها من أجل بناء القوة العصرية الحديثة التي تسعي إليها مصر دائماً ولا تدخر جهداً في سبيلها وهو تقريباً نفس المعني الذي تحدث به رئيس الأركان خلال جولته بمعهد ضباط الصف المعلمين أو كلية الطب مضيفاً أن القيادة العامة مهتمة بمتابعة المنظومة التعليمية وتطويرها لتخريج كوادر مؤهلة وقادرة علي تنفيذ المهام علي أسس علمية في الجولات كان رئيس الأركان حريصاً أيضاً علي تأكيد ثلاثة أمور غاية في الأهمية من أجل تحقيق الهدف الأكبر وهو تأهيل مقاتلي الغد.


الأول ضرورة توفير أكبر وقت ممكن للتدريب العملي باستغلال كل الوسائل العلمية الحديثة بالاستفادة من خبرات وتجارب القادة من أجل الارتقاء بالمستوي البدني والمهاري لتنفيذ المهام فشعار القوات المسلحة دائماً العرق في التدريب يوفر الدم في المعركة وعلي مدار تاريخ المؤسسة العسكرية فرجالها دائماً علي جاهزية من أجل الدفاع عن وطنهم وكلمة السر في هذه الجاهزية هي التدريب الجاد.


الثاني الثقة بالنفس التي يجب أن يتحلي بها كل أبناء المؤسسة العسكرية والاعتزاز بالانتماء لتلك المؤسسة العريقة باعتباره شرفاً يحملونه في أعناقهم ومبعثاً لاعتزازهم بأنفسهم لأنهم سيصبحون حماة الوطن والأمناء علي سلامته وقدسية ترابه.


أما الأمر الثالث فهو الانضباط في العمل الجاد والاهتمام بالعلم والمعرفة ليكون رجال القوات المسلحة قدوة لشباب مصر الذي ستظل المؤسسة العسكرية سنداً لهم.


كما أكد رئيس الأركان علي أهمية انتقاء المتميزين ليكونوا هم رجال القوات المسلحة وتكريم كل متميز في التدريب لحث الجميع علي بذل أقصي جهد للارتقاء بمستواه.