عن المصور 90 أتحدث .. ذاكرة مصر المصورة

22/12/2014 - 3:13:59

رئيسة التحرير رئيسة التحرير

كتبت - أمينة الشريف

بمناسبة مرور 90 عاماً على اصدار مجلة المصور «1924» تصدر مؤسسة دار الهلال الصحفية عدداً تذكارياً ضخما عن مسيرة المجلة طوال هذه العقود، العدد يضم 625 صفحة تتناول تاريخ مصر في كل المجالات مدعماً بكنوز مصورة نادرة جداً تنفرد المؤسسة بها.


العدد التذكاري يستحق الاقتناء خلال صفحاته ستقرأ عن تاريخ مصر عبر عصور مختلفة، سنوات الاستعمار وثورة يوليو والنظام الملكى والجمهورى، ستري كيف خاضت الحروب وكيف اتبعت سياسة دبلوماسية جعلتها أم الدنيا.. وشقيقة العرب الكبري، ستقرأ فيه عن سياسات مصر في مجالات العلوم والفنون والتصنيع والبناء والتنمية الزراعية وأمور كثيرة يصعب الحديث عنها في كلمات مقتضبة.


هذا المجهود الضخم كانت وراءه حكاية تستحق أن تروي وأن تكون مادة ثرية لفيلم تسجيلي وربما هذه الخطوة المهمة غابت عن الأستاذ غالي محمد رئيس مجلس الإدارة ورئيس تحرير المصور الذى هو صاحب فكرة هذا الإصدار لتسجيلها فيلمياً فيما قام الزميل عادل سعد مدير تحرير المصور بوضع شكل الإصدار النهائى وتحمس لهذا العمل الضخم رائدان كبيران كل فى مجاله هما الفنان القدير محمد أبوطالب رائد الإخراج الصحفي فى الوطن العربي والاستاذ عادل عبدالصمد رئيس تحرير مجلة الهلال الأسبق وحارس بوابة ما تبقى من أرشيف المؤسسة كما جذب العمل رغم ضخامته نصف دستة من الزملاء الشباب العاملين فى مجلة المصور وهم:


صلاح البيلى ومحمد السويدى ورانيا سالم ومروة سنبل وولاء جمال وراندا طارق، وكان يقوم بتسجيل كل ثانية فى هذا الحدث الهائل بكاميرته الشقية المصور الشاب محمد فتحى وكانت مشاركتهم فى إصدار هذا العدد فرصة ذهبية للتعرف علي تاريخ مصر العريق.


أما الجنود المجهولون الذىن ساهموا في إصدار هذا العدد بالشكل الذى يظهر به في السوق فحدث ولا حرج وهم العاملون فى الأرشيف والمطبعة والأقسام الفنية والمكتبة والموقع الالكترونى وكل زميل ينتمى لهذه المؤسسة كان يشعر بكل فخر ويترقب ميلاد هذا العدد الاستثنائى الكبير.


واستمر العمل فى هذا الإصدار شهراً كاملاً واصل فيه الزملاء الليل بالنهار فمنهم من كان يبيت في الدار ومنهم من كان يغادرها في ساعة متأخرة من اليوم.


المفاجأة أن هذا العمل يضم مقالاً ممهورا بتوقيع الرئيس السيسي كتبه خصيصا لهذا العدد الخاص ليكمل مقالات رؤساء مصر السابقين في المصور هما جمال عبدالناصر والسادات.


وأثناء البحث أهداني الاستاذ عادل عبدالصمد مقالا منشورا فى المصور بتاريخ 11/2/1949 عن احتفالات الفنانين ونجوم المجتمع بمولد مجلة «الكواكب» بمناسبة صدور العدد الأول منها فى 1932 ..«الكواكب» كانت وستظل دائما محور اهتمام المجتمع أو هكذا أتمني أن تكون.