كواليس وأسرار فى أروقة مهرجان دبى السينمائى

22/12/2014 - 3:11:47

سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد ال مكتوم يسلم المطربة الهندية اشا بوسلى تكريم انجازات الفنانين سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد ال مكتوم يسلم المطربة الهندية اشا بوسلى تكريم انجازات الفنانين

كتبت - نيفين الزهيرى

مهرجان دبى السينمائى يجمع المشاهير ونجوم الفن السابع من جميع أنحاء العالم، خلال فعاليات دورته الـ11 بمدينة جميرا تحت شعار "السينما حياتي"، والتي يدخل بها نحو عقد جديد تكرس مكانته وحضوره على أجندة مهرجانات السينما عموماً والعربية بصفة خاصة، فعلي مدار الأيام الستة الماضية منذ افتتاحه، شهد المهرجان العديد من الفعاليات والعروض، ورصدت «الكواكب» عددا من الملاحظات المرتبطة بأروقة المهرجان خلال هذه الأيام ...


"أين نور الشريف؟" سؤال تكرر كثيراً، فالنجم المصري الذي اختير ليمنح جائزة المهرجان الرئيسة هذا العام، كان موضع ترقب من الجميع، وهو نفس الترقب الذي سبقه إليه نجوم عرب عديدون، نور حضر بصحبة ميرفت أمين حيث يعود معها للسينما أخيراً بفيلم "بتوقيت القاهرة" الذى يحتفي به المهرجان ببرنامج «ليالي عربية». بدا النجم نور الشريف بحالة صحية غير مستقرة، وغابت عن المشهد شريكة دربه بوسي، وابنته التي أعلن سابقاً أنها ضمن ضيوف المهرجان، إلا أن لبلبة ولطفي لبيب كانا الأقرب له في هذه الرحلة.


قبل مشاهدة فيلم الافتتاح البريطاني "نظرية كل شيء" وعرض بانوراما من أفلام المهرجان هذا العام التي تصل إلى 118 فيلماً، عُرض فيلمان وثائقيان للنجمين الحاصلين على جائزة "تكريم إنجازات الفنانين"، هما الممثل المصري القدير نور الشريف، عن مسيرته الفنية الطويلة التي تشمل أدواراً في أكثر من 100 فيلم على مدى خمسة عقود، والمطربة الهندية القديرة آشا بوسلي، تقديراً لمسيرتها الفنية والغنائية الزاخرة، وما قدمته للسينما الهندية من صوت عذب عبر أكثر من 12 ألف أغنية لأكثر من 850 فيلماً على مدى 81 عاماً.


كشف نور الشريف أن الهند كانت محطة تكريمه الأولى، حيث حصل عام 1983 على أول جائزة دولية من مهرجان نيودلهي السينمائي، عن فيلم (سواق الأتوبيس)، الذى جمعه بالنجمة ميرفت أمين، وتأتى المصادفة أن يشارك معها مرة أخرى، بعد أكثر من 30 عاما، بعرض فيلم "بتوقيت القاهرة" من خلال مهرجان دبى، نور الشريف اختلط عليه الأمر في اسم فيلمه الجديد وتحدث عن أن عنوانه «فرق توقيت»، وهو اسم مسلسل مصري، وذلك قبل أن يستدرك الاسم الصحيح للعمل.


خالد أبوالنجا الذي تلقى انتقادات شعبية واسعة بسبب آرائه السياسية، أكد أنه لا يشعر بالعزلة، وسعيد بمشاركته في مهرجان دبي السينمائي الذي لم يغب عنه على مدار دوراته المختلفة، ولكنه واجه موقفا غريبا حيث فضل نور الشريف وميرفت أمين وهاني رمزي عدم التواجد في جلسة ضمت أبوالنجا، وانسحبوا بهدوء.


اليوم التالي لحفل الافتتاح ساد الهدوء أروقة المهرجان، كعادة الليلة التالية للافتتاح، فنجوم المهرجان وضيوفه كانوا بحاجة إلى الراحة بعد يوم امتد إلى نحو الثالثة صباحاً، ولاسيما بعض الفنانين الذين لبوا دعوة المهرجان، بعد مشاركتهم فى مهرجان مراكش الدولي، وما رافق ذلك من مشقة السفر.


الفنانون المصريون لم يغادروا مقر إقامتهم في فندق القصر قبل الرابعة عصراً، متجهين إلى لقاء مع القنصل المصري في دبي، فيما تجاوز ظهور الفنانين الخليجيين هذا التوقيت، وظلت أروقة المهرجان الرئيسية من دون ذروة زخمها بعد، وكان الحضور الأبرز فيها لسينمائيين من السعودية وتونس بشكل خاص.


قدمت النجمة إيميلي بلنت_جائزة آي دبليو سي للمخرجين_ في عامها الثالث، خلال حفل أقيم تحت عنوان


_في حب السينما_، حيث فاز بالجائزة


المخرج عبدالله بوشهري عن مشروع سيناريو فيلم _الماي_ وتهدف الجائزة لتقديم الدعمين المعنوي والفعلي لصنّاع السينما في منطقة الخليج العربي.


سوق دبي السينمائي كان مساحة مختلفة عما يدور في أروقة المهرجان الأخرى ومحيطه، فهنا صفقات الأفلام وفرص توزيعها ووصولها، ربما إلى مساحات أخرى، أو على الأقل تعظيم انتشارها في أماكن وجودها التقليدية، وهو السوق الذي يديره الإماراتي الشاب سامر المرزوقي،الذي كشف أن منتدى السوق هذا العام يتضمن 21 جلسة مختلفة، جرى التنسيق لها بشكل مفصل قبل انطلاق المهرجان، وتضم 50 متحدثاً رئيسياً، وأشار إلى أن المكتبة الرقمية المرتبطة بتوزيع الأفلام «سينتك» تم تطويرها هذا العام لتصبح مشاهداتها متوافرة لدى مندوبي شركات التوزيع، ليس خلال أيام المهرجان فقط، بل على مدار تسعة أشهر تالية، من أجل توفير أكبر دعم لصفقات شراء وتوزيع الأفلام.


"نظرية كل شيء.. ليست كل شيء في يوم الافتتاح"، و"النجوم الضيوف جزء من الحدث، وليس كله"، "تمنيت أن أفاجئكم بحضور العالم الفيزيائي أو زوجته".. هي بعض من تصريحات رئيس مهرجان دبي السينمائي عبدالحميد جمعة، عقب انتهاء مراسم الافتتاح الرسمي لمهرجان دبي السينمائي في دورته الـ«11»، في مدينة جميرا، بحضور سموّ الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم.