سميحة الأسمر : أنا اصغر لاعبة تنوره

22/12/2014 - 3:01:46

سميحة الاسمر سميحة الاسمر

كتب - هيثم الهوارى

نشأت سميحة الأسمر في عائلة فنية فوالدها محمد فتحي الأسمر موسيقى قديم وأخوها الأكبر لاعب تنوره وهو السبب الرئيسي في عشقها  للعبة التنورة التي اتجهت إليها منذ عامين.


اخفت سميحة في البداية حبها للتنور وهى في السادسة من عمرها عن أسرتها   فكانت تجلس لتشاهد عمرو أخوها الأكبر وهو يتدرب على  التنورة ثم تدخل إلى غرفتها وتغلقها عليها وتبدأ في تقليده وبدأت تلف بمفردها دون أن يعلمها احد أساسيات اللعبة حتى اكتشفت أسرتها  سبب اختفاؤها المتكرر أثناء قيام أخيها بالتدريب فكانت تقف أمام المرايا وتلف بسرعة اكبر من أخوها  وفى اليوم الثاني  قررت سميحة الذهاب بمفردها إلى قصر ثقافة بنها لكي تشارك في الفرق الفنية الموجود في القصر فقرر والدها أن يشترى لها بدله تنوره خاصة بها وبدا ينمى موهبتها مع أخوها الأكبر لاعب التنورة.


ثم فكر في مشاركتها في إحدى الحفلات التي تقام في نادي بنها لكي يتحقق من رغبتها الحقيقية في لعب التنورة وأيضا يستطلع مدى تجاوبها مع الجمهور  فاستطاعت في أول حفله أن تحقق نجاحا كبيرا خاصة إنها لم تخف من الجمهور بل على العكس كانت تزداد تألقا مع تصفيق وحماس الجمهور لها  ثم شاركت في إحدى فرقة الأطفال الفنية بمدينة بنها فى محافظة القليوبية  وبدأت تنطلق في حفلاتها التي أثارت أعجاب الجمهور ومسئولي المحافظة بسبب صغر سنها وإجادتها للعبة حتى شاهدها د. احمد إبراهيم حينما كان رئيسا لإقليم القاهرة الكبرى الثقافي وقرر أن يضم الفرقة إلى إقليم القاهرة الكبرى الثقافي  وسعى لدى د. سيد خطاب رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة الذي وافق على ضم فرقة الأطفال لقصر ثقافة بنها ودعمها وتنمية مهارات  المشاركين فيها. 


   صحيح أن بدله ألتنوره التي ترتديها ثقيلة عليها حيث تزن أكثر من 8 كيلو إلا أنها لا تشعر بثقلها أثناء اللف فضلا عن حبها للتنورة جعلتها تبدع فيها خاصة أنها تتابع استعراضات أخيها وتقلده .


سميحة في الصف الرابع الابتدائي وقد استطاعت بفنها ان تستحوذ على إعجاب احد مسئولي التعليم في القليوبية فقرر تبنيها تعليميا حتى انتهاء المرحلة الجامعية خاصة أنها تريد أن تلتحق بكلية الطب وفى الوقت نفسه تريد الاستمرار في لعبة  التنورة .


سميحة حازت على عدد من الجوائز كان أخرها درع مهرجان الطفولة من محافظ أسوان في احتفالات أعياد الطفولة التي أقيمت منذ أسبوعين بمحافظة أسوان.