رونالدو.. محطم الأرقام القياسية

22/12/2014 - 10:43:30

كريستيانو رونالدو كريستيانو رونالدو

تقرير- محمد أبو العلا

يواصل الدون " كريستيانو رونالدو " المسيرة الناجحة له هذا الموسم بل والتفوق على نفسه ايضا من خلال تحطيمه لجميع الأرقام القياسية التى سجلت بأسماء نجوم واساطير لمعت اسماؤها فى العصور السابقة للساحرة المستديرة داخل المستطيل الاخضر، وجاء آخر هذه الالقاب وهو احرازه ووصوله للهدف 72 خلال مسيرته التهديفية فى البطولات الأوروبية الأكبر على مستوى الأندية فى العالم، بعد تسجيله لضربة جزاء فى الفوز الذى حققه الميرنجى على فريق (لودوجوريتش رازجراد) البلغارى، فى الجولة السادسة والاخيرة من دور المجموعات للبطولة، متخطيا بذلك رقم الأسطورة "راؤول جونزالس" اسطورة الريال فى عصرها الذهبى، وبهذا جاء رونالدو ثانيا فى قائمة هدافى البطولة على مر التاريخ، وبذلك اصبح الدون على بعد هدفين من كسر الرقم المسجل باسم غريمه التقليدى الارجنتينى ليونيل ميسى هداف البطولة حتى الأن برصيد 74 هدفا، مساهما ايضا فى وصول فريق الميرنجى لمعادلة الرقم القياسى المسجل باسم فريق "كورتيبيا البرازيلى" فى عدد مرات الفوز المتتالى لفريق فى العالم بـ24 انتصارا متتاليا، ويذكر ان الرقم القياسى الأكبر لكريستيانو، هو ارتداؤه لشارة قيادة الميرنجى لأول مرة فى تاريخه على المستوى الأوروبى سواء مع ناديه السابق مانشيستر يونايتد أو فريقه الحالى ريال مدريد، حيث استفاد من غياب اللاعبين سيرجو راموس والحارس ايكر كاسياس ومارسيلو عن اللقاء، منضما بذلك لسلسلة عظماء ريال مدريد الذين حملوا شارة القيادة للفريق الأسبانى على مر تاريخه وحتى الأن، ومن الواضح ان عام 2014 كان عاما سعيدا وموفقا وحافلا بالإنجازات والألقاب التى منحت للاعب البرتغالى على الصعيد الشخصى فقد فاز رونالدو فى بداية العام بجائزة الكرة الذهبية لأحسن لاعب فى العالم للمرة الثانية فى تاريخه على حساب غريمه ليونيل ميسى والفرنسى فرانك ريبيرى، بعدما حصل عليها للمرة الاولى عام 2008 مع فريقه السابق مانشيستر يونايتد الانجليزى وأصبح بذلك عاشر لاعب يحصل على هذا اللقب لأكثر من مرة فى التاريخ، وعلى المستوى الجماعى فقد حقق ايضا مع فريقه الاسبانى فى نفس العالم لبطولة كأس ملك اسبانيا للمرة الثانية له منذ انضمامه للريال على حساب منافسه نادى برشلونة الاسبانى، بالإضافة إلى حصوله ايضا مع فريقه على بطولة دورى الأبطال الأوروبية للمرة الثانية له فى تاريخه الكروى ويسعى رونالدو فى الفترة القادمة لزيادة عدد ألقابه من نفس البطولة إلى ثلاثة ألقاب، وتصدر الفريق المدريدى لمجموعته فى دورى المجموعات ببطولة دورى الابطال الاوروبى محققا بذلك العلامة الكاملة له فى ختام الجولة السادسة والاخيرة برصيد 18 نقطة تلاه فريق بازل السويسرى بـ7 نقاط ليحل بازل ثانيا بالمجموعة الثانية بالبطولة ليكمل الميرنجى مشوار تحقيق اللقب الغالى والمحبب لمشجعى مدريد، ويتصدر فريق الريال حاليا جدول الترتيب ببطولة الدورى برصيد 39 نقطة بفضل هدافه أيضا البرتغالى وهداف الدورى حتى للدور الاول برصيد 25 هدفا فى 15 مباراة، وبهذا العدد من الاهداف قد حطم رونالدو رقمه السابق بتسجيله ل23 هدفاً فى 19 مباراة متخطيا بهذا العدد من الاهداف لجميع مهاجمى فريق الدورى الاسبانى ماعدا فريقى برشلونة واتليتكو مدريد، لذلك يرغب رونالدو تكملة ألقابه لهذا العام بتحقيق بطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليا بالمغرب العربى .


أما على المستوى الدولى، فيعد كريستيانو رونالدو اصغر لاعب ارتدى تيشيرت منتخب البرتغال، محققا عدد 100 مباراة دولية بعمر 27 عاما فى عام 2012، ويعد رونالدو من مواليد مدينة ماديرا البرتغالية ثم تدرب تحت مظلة ناشئى فريق سبورتنج لشبونة البرتغالى وبزغ نجمه كثيرا ولفت نظر اكبر أندية اوروبا بعد المستويات التى قدمها مع فريقه البرتغالى منذ صعوده للفريق الاول فى سن 17 عاماً، وجاءت مشاركة الدون الاولى مع منتخب بلاده ضد منتخب كازاخستان والتي فاز بها البرتغال (1-0) عاما 2003 ، وقد سجل رونالدو هدفه الدولى الاول خلال مشاركته فى بطولة كأس الامم الأوروبية يورو 2004، ثم قام المنتخب البرتغالى الاوليمبى باستدعاء كريستيانو للعب فى دورة الألعاب الأوليمبية فى نفس العام وأحرز هدفا ايضا بالبطولة ، ثم جاء كأس العالم 2006 ليثبت انه النجم الأبرز للبرتغال وصعد بهم للدور نصف النهائى للبطولة، وشارك رونالدو فى جميع البطولات الدولية مع منتخب بلاده حتى الآن وأصبح قائدا للمنتخب، ومن هذه البطولات بطولة يورو 2008 وكأس العالم 2010 ويورو 2012 وكأس العالم 2014 ومازال رونالدو يحطم فى الارقام القياسية ويعد ايضا من هدافى المنتخب بإحرازه 51 هدفا خلال مشواره مع منتخب بلاده حتى الآن.