قالوا

15/12/2014 - 2:55:14

هشام عبد العزيز. هشام عبد العزيز.

إعداد - هشام عبدالعزيز

مصر لديها ثروة قومية حقيقية وكثير من الشباب موجود علي مسارح الأوبرا طول العام، ولكن جاء الوقت كي يشاركوا باقتدار في مهرجانهم والهدف من ذلك هو تقديم فنون مختلفة واستقطاب الدول العربية، وبالفعل أوازن بين الأصوات الشبابية الجديدة لاتاحة الفرصة لهم ومصر بها كنز اسمه الشباب.


إيناس عبدالدايم


أكتوبر


***


أرفض لفظ «الربيع العربي».. لا يمكن أن نطلق عليه هذا الاسم بل أعتبره دمارا شاملا، ويمكن أن تلاحظ بكل سهولة ما خلفه «الربيع العربي» من دمار في العديد من الدول فكم مليون عربي مشرد حالياً وكم الإرهاب والانفجارات التي تحدث في مصر.. الشعب المصري قادر علي تخطي الصعاب ومن وجهة نظري تهديدات داعش والمسرحية التي يرسمها «كلام فاضي» لأن الجيش المصري قوي.


لطيفة


المصري اليوم


***


كل إنسان مع مرور الأيام يتغير فكره ونظرته لكل ما هو حوله وأتحدث بكل صراحة لو عاد الزمن للوراء ما كنت أوافق علي تقديم مشاهد جريئة في السينما ولو عرضت علي لم أوافق حتي لو كان العمل جيداً، لأنه ما كان هناك مبرر لتقديمها ولا يوجد سبب لتقديمها الآن.


غادة عبدالرازق


أخبار النجوم


***


مستقبل المسرح لم تتضح معالمه بعد، فلابد من القضاء علي الخلايا القديمة التي مازالت «معششة» داخل أركان الدولة، ولابد من اعطاء حرية كاملة للفنون التعبيرية للمسرح والسينما والتليفزيون.


جلال الشرقاوي


أخبار النجوم


***


أتمني أن يشعر كتاب السيناريو بالمسئولية تجاه بلدهم ويعبروا عن المرحلة التي يعيشها المواطنون ورغم كل المعاناة التي تراكمت عقوداً طويلة، ورغم كل محاولات الإرهاب والتخويف لكن المصريين قرروا الحياة والسير للأمام وعلينا الآن كفنانين أن نزيد درجة الوعي والانتماء للبلد خاصة بين الشباب وترسيخ القيم الإيجابية والمهم أن تعود الدولة لدعم الفن وتقديم موضوعات جيدة وكفاية بلطجة وعنفا.


عادل هاشم


«المساء»


***


كنت شغوفا لزيارة مصر ودعم مصر أم الدنيا والحضارة ومشاركتي في حفل لدعم صندوق «تحيا مصر» شرف عظيم والغناء علي أرض الكنانة نقطة انطلاق لأي مطرب عربي.


وأم كلثوم علمتنا دعم الأوطان بالفن.. وجمهور الأوبرا يتجاوب مع الفن الأصيل بعيداً عن التلوث السمعي الذي بتنا نعيش فيه ونحن في أمس الحاجة لنشر الثقافة والفن.


الموسيقار الأردني


زيد ديراني