قال إن المدير الفنى للمنتخب لم يفشل لكن صادفه سوء حظ .. حسن فريد: غريب باق فى منصبه حتى 2018

24/11/2014 - 10:23:42

المهندس حسن فريد المهندس حسن فريد

حوار- محمد القاضى

المهندس حسن فريد نائب رئيس اتحاد الكرة والمشرف العام على المنتخب أصبح مُصِّر على بقاء شوقى غريب ورجاله فى البقاء فى مناصبهم حتى مونديال روسيا المقبل 2018، بدعوى أنه يحرص على بناء فريق جديد يعوض الإخفاق الكبير فى الوصول الى كأس العالم الأخيرة فى البرازيل ، فكان لنا هذا الحوار معه:


> كيف ترى فشل منتخبنا فى التأهل إلى أمم إفريقيا المقبلة؟


- لا يوجد فشل كما يفسره البعض، ولكن صادف فريقنا سوء حظ كبير من البداية الأولى فى التصفيات، وكنت متفائلاً جداً بإمكانية تخطى عقبة السنغال فى المباراة قبل الأخيرة من التصفيات، ولكن الحظ عاندنا، وننتظر المنافسة بقوة على الفريق الذى يحصد أفضل مركز ثالث من المجموعات المتنافسة على الوصول إلى أمم إفريقيا.


> هل ترى أنه من الأفضل استمرار شوقى غريب حتى عام 2018؟


- بالتأكيد شوقى غريب هو الرجل الأنسب فى تلك المرحلة، لكى يقود منتخب مصر للتأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة فى روسيا عام 2018، ولابد أن يتم الصبر على الفريق والجهاز الفنى، لأن شوقى يسعى إلى بناء فريق جديد مثلما فعل مع المعلم حسن شحاته من قبل عندما صنع معه إنجاز الفوز بثلاث بطولات أمم إفريقيا 2006 ، و2008، 2010، وعدم الصبر عليه يعود بنا الى نقطة الصفر من جديد.


> لكن شوقى غريب فشل فى قيادة اللاعبين فنياً من الملعب للفوز على أرضنا أمام تونس فى الجولة الثانية .. وأمام السنغال فى الجولة الخامسة؟


- لا أجامل شوقى غريب، فهو رجل يستحق هذا المنصب، وأنا لن أجامل أى شخص على حساب اسم وتاريخ مصر، ويجب أن يعلم الجميع أن الظروف التى تهيأت لشوقى غريب تعتبر أقل من التى تهيأت للأمريكى بوب برادلى المدير الفنى الأسبق، الذى خرج من تصفيات كأس الأمم الإفريقية 2013 على يد منتخب إفريقيا الوسطى على أرضنا فى ملعب ستاد برج العرب، وقام اتحاد الكرة بإعطائه مكافأة فى وقتها برفع راتبه الشهرى من 30 الف يورو، إلى 45 ألف يورو، ورغم ذلك فشل فى التأهل الى نهائيات كأس العالم، وترك لنا ذكرى سيئة تتمثل فى الخسارة من منتخب غانا بستة أهداف مقابل هدف، وهى النتيجة الأثقل للفريق المصرى أمام فرق موجودة فى قارة إفريقيا.


> هل المهندس هانى أبو ريدة لديه دور فى الإبقاء على الجهاز الفنى حتى الآن؟


- المهندس هانى أبوريدة لديه خبرات كبيرة من خلال تواجده فى المكتب التنفيذى للاتحاد الدولى "الفيفا"، بجانب منصبه الكبير فى الاتحاد الإفريقى، كما أنه رمز مشرف للرياضة المصرية، ولا يجب أن ننسى أنه عضو داخل مجلس إدارة اتحاد الكرة الحالى بحكم عضويته فى مكتبى الفيفا والكاف، لكن علاقته بشوقى غريب لا تتعدى الصداقة الشخصية فقط، ولا يتدخل فى عملنا أبداً، وإذا كنا نرى أن شوقى غريب لا يستحق التواجد فى مكانه الحالى، فلماذا من البداية قمنا بإسناد منصب المدير الفنى له، وإذا كان الجميع من الجماهير أو النقاد يرون أن الكابتن شوقى مسنود من قبل هانى أبو ريدة، فأقول لهم هذا افتراء كبير ضد أبو ريدة، لأن هذا الرجل يجب البلد جداً، ومن الصعب أن نهجم عليه بتلك الاتهامات الباطلة، كما أنه ليس وصياً على اتحاد الكرة لجبرنا على الإبقاء على شوقى غريب من عدمه.


> بالخسارة من السنغال ..يجب الاعتراف بفشل مجلس الإدارة الحالى مع كل المنتخبات الوطنية فى مختلف المراحل السنية؟


- الخروج من التصفيات الإفريقية بالنسبة لمنتخبى 95، 98 ليس النهاية، خصوصاً وأن الهدف من وجود قطاع للناشئين بالنسبة للمنتخبات يصب فى النهاية لصالح المنتخب الوطنى الأول، وفى حالة وصولنا إلى نهائيات أمم 2015 أعتقد وقتها أننا نكون حققنا الهدف المنشود، خاصة أن المنتخب الأول يعتبر "فاترينة" المنتخبات الوطنية.


> هل وجود أكثر من 35 ألف متفرج اليوم يشجع الجبلاية على عودة الجماهير الى المدرجات خلال مباريات الدورى العام فى الفترة المقبلة؟


- الجماهير فى مباراة السنغال قدمت صورة جيدة جداً، والجماهير هى التى سوف تساعد اتحاد الكرة على إعادتها مجدداً الى المدرجات، واتضح أن الجميع فى المنظومة الرياضية فى مصر أصبح فى حاجة ماسة الى وجود الجماهير، نظراً لأنها عنصر أساسى لنجاح اللعبة.