أكدت أنها تراهن على الشـــبـاب .. المخرجة جيهان مرسى : أطالب بزيادة الد عـم المـــادى للمهرجان

17/11/2014 - 12:20:15

الدورة ال 23 لمهرجان و مؤتمر الموسيقى العربية الدورة ال 23 لمهرجان و مؤتمر الموسيقى العربية

كتب - حاتم جمال

أسدل الستار مساء الأحد الماضي على فعاليات الدورة الـ 23 لمهرجان ومؤتمر الموسيقي العربية والتي شهدت اشتراك اكثر من 74 مطربا وعازفا من 12 دولة قدموا خلالها 39 حفلا علي كافة مسارح الأوبرا.


شهدت ليالي المهرجان العديد من الظواهر التي تباينت بين السلب والإيجاب واجهنا بها المخرجة جيهان مرسي مدير المهرجان التي تولت المسئولية للعام الثاني علي التوالي حيث أكدت أن هذه الدورة تعد الأولي عقب تولي رئيس منتخب للبلاد وحالة الاستقرار التي أدت لزيادة عدد المطربين عن الدورات السابقة وخاصة العرب بل حضر نجوم من ألمانيا وفرنسا والسويد وكولومبيا وهذا لم يكن متاحاً في الدورات الأخيرة وقد قررنا أن يقوم المهرجان بدوره الذي انشأ من أجله وهو اكتشاف النجوم وتقديمها بصورة جيدة كما حدث في الدورات الأولي وخرج من جعبة المهرجان كل من اصالة وصابر الرباعي وغادة رجب ووائل جسار الذين اصبحوا نجوماً الآن لذا حرصنا علي تقديم مجموعة من الأصوات المتميزة مثل إياد بشير وهالة القصير وعمار خطاب وكرار صلاح ومحمد هاشم وغيرهم من المواهب التي تستحق تسليط الضوء عليهم ولم تغفل عن ابناء الأوبرا حتي أن حفل الافتتاح شهد تقديم صوت الطفلة ولاء من مركز تنمية المواهب والتي اعتبرها البعض الطفلة المعجزة ولم يقتصر هذا الدور علي المطربين فقط بل قمنا بإعادة جيل جديد من قواد الفرق أمثال محمد الموجي ومصطفي حلمي وأحمد عامر وغيرهم فالمهرجان قدم كما من الشباب الموهوب لم يقدمه في الدورات السابقة يقفون جنبا إلي جنب مع نجوم الغناء المشاركين في المهرجان.


مشاكل مستمرة


تضيف : نحن نتفاوض دائما مع كبار النجوم في العالم العربي ليحيوا حفلات المهرجان لكن هناك اعتذارات لأسباب مختلفة حتي مع النجوم التي أفرزها المهرجان والغريب أن بعضهم يدعي أنهم يودون المشاركة في المهرجان حتي لو بدون أجر ولكن بمجرد البدء في الخطوات التنفيذية تجد الأعذار وآخرون يغالون في أجورهم فمثلا الفنانة شيرين عبدالوهاب وافقت علي الاشتراك هذا العام وكلمتها عن طريق المايسترو عماد الشاروني ورحبت وفوجئت في اللحظات الأخيرة بإعتذار مع أني لم اقتنع بأسبابه لكن عندما قرأت تفاصيل مشكلتها مع شريف منير شعرت أن هذا الاعتذار بسبب القضية بل الأغرب أنها قبلت المشاركة دون أجر كذلك صابر الرباعي الذي اعتذر لارتباطه الفني وعاصي الحلاني نفس الأمر ولكن مع هذا الاعتذار المهرجان نجح بنجومه الذين حضروا خصيصا من أجله وهم كثير.


 


الدعم المادي


وتشير إلى أن المشكلة الحقيقية التي تواجه المهرجان الدعم المادي لأن أجور النجوم والفرق كبيرة لذا اتمني أن تزيد الميزانية المخصصة للمهرجان وأن يعي النجوم فضل مصر والأوبرا عليهم وعلي نجوميتهم وخاصة من يطلبون أجورهم بالعملة الصعبة.


تغيير البرنامج


واستطردت جيهان قائلة :


- لست مسئولة عن أي شخص يقوم بتسريب برنامج المهرجان قبل بدايته فأي مهرجان يحتفظ ببرنامجه حتي يتم الإعلان عنه بشكل نهائي وتوقع عليه رئيسة الأوبرا د.إيناس عبدالدايم فقد تحدث اعتذارات وهذا أمر وارد أما عقب إعلان البرنامج فالتغيير يكون في أضيق الحدود مثل الغاء بعض حفلات دمنهور بسبب الحادث التي فجع أهل البحيرة.


وعن تدخلها فى اختيارات المطربين أوضحت قائلة :


- بالفعل أقوم بالتدخل في اختيارات فناني المهرجان للأغاني التي يقدمونها بحفلاتهم فكل فنان يعرض برنامج أغانيه وانتقي منها لأن المهرجان له طابع يجب ألا أحيد عنه في تقديم الشكل التراثي لذا لابد من وجود أعمال تحمل طابع الموسيقي العربية ومن يقف علي خشبة دار الأوبرا عليه أن يلتزم بهذا وليس معني كـلامى اننا نرفض تقديم أعمال خاصة للنجوم لكن هذا يحدث في أضيق الحدود.


التذاكر


وحول عدم وجود تذاكر لبعض الحفلات قالت :


قبل بدء المهرجان تم فتح شباك التذاكر عقب فترة الحداد علي شهداء الوطن ومنذ أول يوم نفدت بعض تذاكر الحفلات أمثال هاني شاكر ومدحت صالح وصفوان بهلوان وأمال ماهر التي خصصت دخل حلفتها لصندوق دعم مصر وهذا اعتبره نجاحاً للمهرجان.


غياب التسويق التليفزيوني


واستطردت قائلة: هناك بروتوكول بين دار الأوبرا والتليفزيون المصري بجانب أن هناك قنوات تغطي المهرجان دون بث للحفلات ولكي يتم تسويق الحفلات مع بعض الفضائيات لابد من وجود عقود مبرمة مع النجوم قبل المهرجان بوقت كاف لكن بدءاً من الدورة القادمة سيحدث هذا.