كبري دماغك

13/11/2014 - 8:26:29

صورة ارشيفية صورة ارشيفية

كتب - عادل عزب

نزل الحكم الذي قضت فيه محكمة جنح قصر النيل، بحبس 8 متهمين شواذ 3 سنوات في واقعة الزواج المثلي بالتحرير، على قلبي بردا وسلاما خصوصا وأنني كنت قد طالبت عبر هذه الزاوية بسرعة محاكمة هذه المجموعة الشاذة التي نشرت على اليوتيوب مقطعا لحفل زواج – ولامؤاخذة - واحد منهم إلى واحد منهم وسط قبلات وعناق وزغاريد بعض الشبان"السيكو سيكو" في مشهد أثار اشمئزاز الملايين وسخطهم!


وبقدر فرحة العبد لله كانت دهشته من الهجمة الغريبة والهوجة العجيبة التي حدثت من بعض الجهات عقب صدور الحكم، حيث دعت منظمة"هيومن رايتس ووتش" - بتاعت حكوك الإنسان - القاهرة إلى الإفراج عن هؤلاء الشبان منددة بإجبارهم على إجراء فحوص طبية لتحديد ميولهم الجنسية!


فيما هاجمت صحيفة"نيويورك تايمز" الحكم الصادر ضدهم بتهمة الشذوذ الجنسى والتحريض على الفجور والفاحشة، مشيرة إلى أنه يأتى فى إطار اضطهاد السلطات المصرية للمثليين جنسيا والملحدين، وزاعمة عدم وجود قوانين تجرم هذا العمل في مصر، وأنه يجرى استخدام قوانين أخرى لسجن المثليين، بتهمة الأفعال التى تتنافى مع الآداب العامة! وعلى نفس المنوال سارت صحيفة يديعوت إحرنوت الإسرائيلية التي اعتبرت الحكم دليلا على أن عهد السيسي يقمع حقوق الإنسان!


صحيح وبجد والله عالم"خواجات"!


لا أعرف إلى متى سوف يستمر مسلسل تبادل الألفاظ البذيئة والعبارات الجارحة  والإشارات الخارجة سواء على شاشات الفضائيات أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟ الأمثلة كثيرة ومنها على سبيل المثال المشادة الكلامية التي حدثت بين المنتجين محمد حسن رمزي ومحمد السبكي خلال برنامج "من الآخر" الذي يقدمه تامر أمين  والتي انتهت"بواحدة إسكندراني" من اللي ودنك تستغربلها فاجأنا بها السبكي على رؤوس الأشهاد من دون إحساس لا بالزمان ولا بالمكان !


فيما طعن الشيخ مظهر شاهين إمام وخطيب مسجد عمر مكرم صباحا والمذيع والإعلامي مساء، في شرف أم ناشط سياسي ممن ينتمون لجماعة الإخوان الإرهابية، وكتب على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي"فيس بوك":  "إلى الهلفوت الفاسد الحقوقي الإخواني المحروق مني عالآخر، أولا، عديم الشرف هم الإرهابيين من جيلك ممكن تعرفهم جيدا الذين أتوا إلي الدنيا نتيجة عملية جهاد ساخنة جمعت المرشد بأمهاتهم في ساحة النضال! ثم استطرد وقال من المنقي خيار قبل أن يختتم الوصلة قائلاً : "لو راجل ارجع مصر وهتلاقي الشرفاء أمثالي في انتظارك علي أبوابها لنفعل معك مافعله المرشد مع نسائكم.. وما فعلناه نحن في مرشدك وكل إخوان وانت طيب"!


وإذا كان من المتوقع أن يصدر لفظ خارج أو إشارة بذيئة من السبكي باعتباره جزارا كان يتاجر في اللحوم الحمراء قبل أن يفتح الله عليه ويتاجر في اللحوم البيضاء، فليس من المعقول أن تصدر مثل هذه العبارات عن شيخ يتحدث بـ"قال الله وقال الرسول"!
ما قاله الشيخ مظهر ذكرني بنكتة تقول إن بعض الطلبة ذهبوا إلى شيخ وقور وقالوا له يا مولانا لقد ارتكبنا من الأثام الكثير ونريد أن تدعو لنا بالنجاح  فرد فضيلته: أتشربون الخمر وتلعبون الميسر وتريدون أن تنجحوا.. ثم أطلق واحدة إسكندراني!


صدمني إعلان وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والخاص بطرح وحدات مشروع"دار مصر" الذى يستهدف تنفيذ 150 ألف وحدة سكنية لمتوسطي الدخل، أسباب الصدمة كثيرة ومتعددة أولها أن مبادرة البنك المركزي للتمويل العقارى قد حددت الدخل الشهري للمواطن متوسط الدخل ما بين 3000 وحتى 10000 جنيه!


وثانيها أن أسعار الوحدة السكنية في مدن السادات وبدر والعاشر من رمضان، لن تقل عن 400 ألف جنيه، بينما يزيد سعر الوحدة في مدن القاهرة الجديدة وأكتوبر ودمياط الجديدة عن هذا المبلغ بكثير!
المهندس خالد عباس مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية  - الله يسامحه -  الذي أعلن عن أن نظام الدفع الأول الذى حددته هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة،  والذي سيكون بلا فوائد بنكية، حيث سيقوم المتقدم بدفع 10% من قيمة الوحدة عند الحجز، ومثلها عند فوزه بالوحدة، والباقى على 16 قسطا، ربع سنوى، بقيمة 5 % من قيمة الوحدة، أراد أن يبشر الغلابة ففعل مثل"اللي جه يكحلها عماها"  حيث قال لا فض فوه ومات حاسدوه إن الوزارة لم تقم بوضع حد أدني للدخل الشهري للمواطن للتقدم لحجز وحدات الإسكان المتوسط، يعني من حق الذين يقل دخلهم الشهري عن 3000 جنيه التقدم لحجز وحدة  بشرط أن تكون فائدة التمويل العقاري حوالي 13% ! يا حلاوة سمسمية.. إيه التيسيير ده كله !


لا أريد أن أتحدث عن الأرقام ولا قيمة الأقساط الشهرية التي يجب على صاحب الدخل المتوسط اللي أمه داعية عليه وناوي يحجز وحدة أن يدفعها ولكن بنظرة سريعة يمكن القول إن أي شاب سوف تسول له نفسه الإقدام على هذا التصرف الجنوني عليه أن يدرك أنه لن ينتهي من سداد الأقساط قبل أن يصبح في عمر الشيخ سلامة حجازي ده إن عاش يعني !


المضحك أنني ظللت كل هذا العمر وبعد خدمة 30 عاما في بلاط صاحبة الجلالة أظن أنني من متوسطي الدخل، أتريني معدم وأنا مش واخد بالي !