ورثة منير مراد يطالبان بسحب ألبومها الجديد .. بالمستندات إليسا فى قفص الاتهام

10/11/2014 - 1:31:26

إليسا إليسا

تحقيق - محمود الرفاعى

أقام ورثة الملحن المصري الراحل محمد منير مراد الشهير بـ"منير مراد"، وهما الفنان زكي فطين عبد الوهاب، أشرف محمد وجيه اباظة نجلا الفنانة الراحلة ليلي مراد، دعوى قضائية يختصمان فيها ثلاث جهات، بوقف نشر وإذاعة واستغلال شركة روتانا للصوتيات والمرئيات لأغنية «أول مرة تحب يا قلبي» التي لحنها شقيق والدتهما للمطرب الراحل عبد الحليم حافظ وقامت بغنائها المطربة إليسا في ألبومها الجديد "حالة حب" الذى طرح في الأسواق العربية ومصادرة كافة النسخ المتواجدة في الأسواق، بسبب عدم حصولهما على حقوقهم المادية والأدبية عن الاغنية المذكورة، وذلك حسبما جاء في نص مذكرة الدعوي.


بدأت الأزمة، عندما أبلغت المطربة اللبنانية إليسا إدارة الشركة المنتجة لألبومها بطلب إعادة غناء أغنية المطرب الراحل عبد الحليم حافظ «أول مرة تحب يا قلبي»، في ألبومها الغنائي الجديد، فأسرعت الشركة المنتجة بمخاطبة ورثة الشاعر الراحل إسماعيل الحبروك صاحب كلمات الأغنية، والذى يمثله حاليا على قيد الحياة نجله حسين الذى قام بإعطاء تنازل للشركة بصفة أن والده هو صاحب كلمات وألحان الاغنية، وهو الأمر الذى أدي إلى تغاضى الشركة من التأكد من صحة تلك المعلومات، وأدي إلى غضب ورثة الملحن منير مراد وقرروا مقاضاة نجل الشاعر الراحل.


حيث وكل كل من الوريثين، المحامين مصطفى رمضان واسلام مصطفى لمقاضاة الأطراف الثلاثة مطالبين بتعويض مادي قدره 200 ألف جنيه مصري وسحب ألبوم "حالة حب" من الأسواق المصرية، وذلك حسبما تضمنته الدعوى القضائية التي أصدرها المحاميان والتي اختضمت ثلاث جهات وهى:


الشركة المنتجة لألبوم المطربة اليسا الذي تضمن أغنية «أول مرة تحب يا قلبي» التي لحنها منير مراد وحسين إسماعيل الحبروك لكونه ادعي بالكذب أن والده يحمل حقوق الأغنية كشاعر وملحن، وتحايل على الشركة المنتجة بإعطاء تنازل غير صحيح بالاضافة إلى جمعية المؤلفين والملحنين المصرية باعتبارها الجهة الوحيدة التي تحمي وتحصن الحقوق المالية للمصنفات الفنية الخاصة بأعضائها التي ينتمى إليها كلا من منير مراد وإسماعيل الحبروك.


وتقرر ان تبدأ أولي جلسات مناقشة القضية المرفوعة يوم الأربعاء الموافق الثاني عشر من شهر نوفمبر بمحكمة القاهرة الاقتصادية أمام الدائرة 3 اقتصادي.


«الرقابة على المصنفات» تتورط في القضية


مشاكل أغنية "أول مرة تحب يا قلبي" ستلقي بظلالها خلال الأيام المقبلة على الرقابة على المصنفات الفنية المصرية، التي أعطت تصاريح نهائية للشركة المنتجة لألبوم إليسا بطرحه في الأسواق المصرية، دون التدقيق ومطابقة غلاف الألبوم المطبوع بالتنازلات التي قدمتها الشركة.


فالألبوم المطروح في الأسواق المصرية والعربية مدون عليه أن اغنية " أول مرة تحب يا قلبي" من كلمات إسماعيل الحبروك وألحان منير مراد، فحين أن التنازلات التي قدمتها الشركة لهيئة الرقابة على المصنفات مدون فيها فقط تنازل من جانب حسين إسماعيل الحبروك لكونه وريث الشاعر والملحن، ويبدو أن الموظف الذى أعطي التصريح النهائي لطرح الالبوم لم يدقق في اختلاف الأسماء المدون في غلاف الالبوم وبين صورة التنازل.


وعلمت "الكواكب" أن المحامين الموكلين للدفاع عن الورثة يعقدان جلسات خلال الفترة الحالية للبحث في إمكانية مقاضاة هيئة الرقابة بسبب وقوعها في هذا الخطأ الكبير.


ومن جانبه أكد الفنان زكي فطين عبد الوهاب، وريث الملحن الراحل منير مراد، بأن المطربة اللبنانية إليسا ليست طرفا في القضية المثارة حاليا، مؤكدا على ان الدعوى القضائية التي أقامها مع شقيقه أشرف وجيه أباظة يختصمان فيها بشكل رئيسي حسين نجل الشاعر الراحل إسماعيل الحبروك بسبب ادعائه أن والده هو صاحب كلمات وألحان الأغنية ولم يشر إلى الحقيقة وهى أن والده صاحب الكلمات فقط.


أضاف قائلا:" توجهت الى جمعية المؤلفين والملحنين وشركة روتانا لكي أثبت لهم حقوق شقيق والدتي في الاغنية ولكنهم لم يبذلون جهدا معي لكي يثبتوا صحة موقفى ولذلك قررت مع شقيقي رفع دعوي قضائية ضد نجل إسماعيل الحبروك أطالب فيها بتعويض مادي كبير عن كافة الأضرار المادية والأدبية التي لحقت بنا كورثة منير مراد.


فيما التزمت المطربة إليسا، الصمت التام، ورفضت الرد على كافة التساؤلات التي وصلتها خلال الأيام الماضية، كما أنها ابتعدت عن التغريد عبر صفحتها الرسمية بتويتر بالسلب أو الإيجاب حول القضية


أما فوزي إبراهيم، أمين صندوق جمعية المؤلفين والملحنين، فقد شرح الأسباب الكاملة التي أدت الى انفجار الأزمة، قائلا:" هناك نوعان من التنازل، الأول هو أن تتسلم الشركة المنتجة من جمعية المؤلفين والملحنين تنازلا عن الأغنية التي يسعون لإعادتها نظرا لأن الجمعية تملك تفويضا من أصحاب العمل، والثاني هو ان تخاطب الشركة بشكل مباشر أصحاب الاغنية الأصليين بدون العودة لنا وهنا الجمعية ليس لها حق التدخل".


وأشار المحامي المصري عبد الستار عبد الحميد المستشار القانوني لجمعية المؤلفين والملحنين المصرية، إلى أنه ليس هناك أي خوف أو ضرر سيقع على الجمعية المصرية من قبل قضية ورثة منير مراد، وأن دور الجمعية في الدعوى سيكون مقتصرا على تقديم الأوراق التي تمتلكها الجمعية للقضاء.


أضاف:" الجمعية المصرية ليست خصما في القضية المثارة، ولكن تم اختصامها من قبل الورثة من أجل التأكيد على صحة موقفهم وتقديم المستندات والأوراق التي تثبت صحة المدعي، نظرا لأن الشاعر الراحل إسماعيل الحبروك والملحن الراحل منير مراد عضوان بالجمعية".


ورفض المحامي المصري الاتهامات التي وجهت إلى الجمعية قائلا: ليس هناك أى تقصير من الجمعية إنما كل ما نمتلكه هو ان نقدم الأوراق التي وقع عليها منير مراد وأيضا إسماعيل الحبروك إذا طلب منا ذلك".


وعن موقف الشركة المنتجة في القضية، قال:" روتانا معها أوراق موثقة فى الشهر العقاري من نجل إسماعيل الحبروك يتيح لهم استخدام الكلمات واللحن، وهو أمر غير قانوني، ولكننا لم نخطر بأي صورة من تلك الأوراق ولذلك لن نعقب عليه أو نبدي فيه أي رأى، حتى نرى تلك الوثائق في المحكمة".


يذكر أن المطرب راغب علامة يعد الفنان الوحيد الذى تضامن مع إليسا في قضيتها وشن هجوما قويا على تلك الأزمة عبر تويتر قائلا:" الفنانون الناجحون لقمة طيبة للحاقدين وللحسّاد، فبعد محاولة التشهير التي تعرضت لها من جهة معروفة بعد حفلة عمان، ها هم يهجمون على الفنانة إليسا"


أضاف :" بعد أن غنت أغنية قديمة حمّلوها شخصياً مسئولية تخليص معاملات الأغنية، علماً بأن المسئولية تقع على الشركة المنتجة، الحقد واضح من التهجم ع الفنان".


اختتم تغريداته : كل من يتهجم ع الفنانين لذنب لم يقترفه فهو حاقد وحاسد ومبتزّ، الفنان مسئول عن إسعاد الناس.