لمذاكرة الأولاد بلا متاعب صحية .. أفكار عبقرية لإضاءة مثالية

16/10/2014 - 9:06:30

صوره ارشيفيه صوره ارشيفيه

كتبت – د. عبير بشر

مع عودة أولادنا للمدارس، يجب عليك عزيزتى الأم أن تتأكدى من ملائمة مستوى الإضاءة فى غرفتهم حتى لا تتأذى عيونهم الجميلة نتيجة ضعف الإضاءة أو سوء توزيعها، خاصة مع طول فترات المذاكرة والجلوس إلى شاشات الكمبيوتر وما يصاحبها من إجهاد لعيونهم. وإذا لم تتوافر لديك الإضاءة الملائمة يجب عليك تعديل النظام، ولذلك نقدم لك مجموعة من النصائح والأفكار التى تساعدك فى إعادة توزيع إضاءة المكتب بشكل صحى وجذاب.


•       فى البداية حددى نوع الإضاءة التى ترغبين فيها، هل هى إضاءة بسيطة محدودة أم إضاءة شاملة لسطح المكتب كله؟


•       إذا كنت ترغبين فى إضاءة مساحة محدودة إبحثى عن أباجورة مكتب صغيرة بذراع قابل للثني تمكن ابنك من تركيز الضوء على منطقة بعينها.


•       إذا رغبت فى إضاءة قوية منتشرة إشترى أباجورة عادية ذات إضاءة قوية، واحرصى أن يكون حجمها صغيرا حتى تتيح لك حرية الحركة فى مساحة الحجرة.


•       يمكنك أيضا الاعتماد على أباجورة مثبتة على سطح المكتب ولها زر للتحكم فى كم الإضاءة المنبعث منها طبقا لقوة الضوء الذى تحتاجينه فى أعمالك المختلفة.


•       تجنبى أباجورات الزينة التى تستخدم لغرض الديكور فقط لأن إضاءتها تكون ضعيفة عن المستوى اللازم للقراءة والمذاكرة.


•       إذا كنت تنوين إضاءة الغرفة اختارى الضوء الملون الذى تفضلينه، إلا أنه قد يسبب وهجا على شاشة التليفزيون أو الكمبيوتر الموجودة فى الغرفة.


•       أطلبى مساعدة البائع وأخبريه باحتياجاتك، وهو بدوره يستطيع ترشيح أكثر من بديل مناسب.


•       إذا كان بإمكانك توظيف الإضاءة الطبيعية المتاحة فى البيئة الطبيعية أثناء فترات سطوع الشمس، يفضل أن يعاد ترتيب الغرفة حتى تستغل النوافذ والفتحات، لأنها أفضل إضاءة لسلامة عيون أولادك.


•       إن مكان وضع مصدر الإضاءة لا يقل أهمية عن قوتها وجودتها، يجب أن نراعى ألا تنعكس على شاشة الكمبيوتر حتى لا ترهق العين، ولذلك يفضل وضعها على ارتفاع 40 سم من سطح المكتب، عكس اليد التى يستخدمها ابنك فى الكتابة، وأن تبعد مسافة نصف متر عن شاشة الكمبيوتر بحيث يأتى مصدر الضوء من مستوى منخفض عن مستوى العين