كيت حامل للمرة الثانية .. فرحتان في قلب ويليام

09/10/2014 - 10:10:15

كيت و وليام و جورج كيت و وليام و جورج

كتبت – حنان هزاع

لم يمهل العريسان الملكيان "كيت" و"ويليام " طفلهما الأمير "جورج" طويلاً فقد اهتز عرش محبته وتقلص نفوذ تدليله بعد الإعلان عن حمل أمه الأميرة "كيت" لتتحول عنه الأضواء وتوجه الكاميرات عدساتها منتظرة مقدم المولود الجديد.


العريسان الملكيان استقبلا خبر الحدث السعيد بالفرحة الغامرة كما شاركهما الافراح جميع أفراد الأسرة الملكية وبدأ الجميع في التكهن بجنس المولود وتباروا في اختيار اسمه.  


البداية جاءت من إعلان قصر باكنهام عن الحمل الثانى للأميرة "كيت" دوقة "كامبردج" ،زوجة الأمير "ويليام" ولى العهد البريطانى تزامناً مع حدث آخر سعيد  يخص الأب الأمير ويليام حيث يبدأ مهام عمله الجديد .


وقد أعلن المكتب الخاص بالأميرين مدى سعادة وفرح الملكة وكل افراد العائلة الملكية بالحدث السعيد.


"كيت" كانت تعانى عدداً من المضاعفات جراء حملها الاول ما دعا الأطباء لزيادة الرعاية والعناية الصحية خاصة بعد تعرضها لنوبة من الغثيان والتعب أثناء مرافقتها الأمير فى زيارة لجامعة "أكسفورد" ما جعلها تنسحب من الزيارة تاركة الأمير وحيدا.


وقد تم إعادة ترتيب مراسم الزيارات ليتم استبعاد الأميرة لظروف حملها الصحية.


الجدير بالذكر ان الامير الأب قد تلقى العديد من برقيات التهنئة والفرحة بالمولود القادم وقد علق ويليام عليها قائلا: إن من حسن حظه أنه ليس امراة حتى لا يعانى ما تعانيه زوجته


أما الأمير  فيليب زوج الملكة فقد أعلن أنه سعيد بهذا الحمل جدا متنمنياً أن يكون المولود طفلة


وطبقاً للتقاليد الملكية الرسمية فإنه بقدوم هذا المولود يصير الأمير هارى الشقيق الأصغر للأمير ويليام هو المرشح رقم خمسة لتولي عرش بريطانيا .


من جهة أخرى أعلن "هاري" عن سعادته البالغة بحمل "كيت" وأكد أنه يدعم أخاه بشدة معرباً عن قلقه الشديد من معاناتها من أعباء الحامل مشفقاً على أخيه من مجهود الرعاية التى سوف يحتاجها الأمير المنتظر