«جلابية جازى» تؤجل انعقاد جلسة البرلمان

16/11/2016 - 1:25:42

تقرير: عبدالحميد العمدة

تسببت أزمة تعدى ضابط شرطة على النائب جازى سعد، عضو مجلس النواب عن وسط سيناء، فى تأخر انعقاد جلسة البرلمان لأكثر من ساعتين.


وبدأت تفاصيل الأزمة أثناء مرور النائب جازى سعد بأحد الأكمنة المرورية بالإسماعيلية، وعندما حاول المرور بسيارته من الطريق الخاص برجال الشرطة والقوات المسلحة، رفض الضابط ذلك، وعند محاولته استخدام هاتفه المحمول للاتصال بأحد القيادات قام الضباط بأخذ الهاتف وإلقائه على الأرض وتكسيره، الأمر الذى أدى لمشادة بين النائب والضابط، وعلى أثرها قام الضابط بالتعدى على النائب فى جبهته، مما أدى لإصابته فى رأسه، وعاونه ٥ من أفراد الشرطة الآخرين الذين واصلوا التعدى على النائب، وتقطيع «جلابيته».


وعقب ذلك تقدم النائب جازى سعد ومعه عدد من النواب الغاضبين عن سيناء من بينهم عطية موسى وحسام الرفاعي، بمذكرة للدكتور على عبدالعال، وطالبوا بعدم عقد جلسة البرلمان واستدعاء وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار، وعدم التهاون فى كرامة النواب وخاصة بعد الاعتداءت المتكررة على أكثر من نائب من جانب بعض أفراد وضباط الشرطة.


ومن جانبه اجتمع رئيس البرلمان الدكتور على عبدالعال بالنواب الغاضبين وتمت مناقشة الأزمة خلال انعقاد اجتماع اللجنة العامة للمجلس لمناقشة عدد من الموضوعات الطارئة، ومن بينها التعدى على النائب جازى سعد، وقام د. عبدالعال بالاتصال بوزير الداخلية والذى وعد بلقاء النواب الغاضبين بمكتبه للاعتذار وإنهاء الأزمة، إلا أن النواب رفضوا ذلك، مؤكدين أنها تعد إهانة للنواب، مطالبين بحضور الوزير وليس الذهاب إليه.


ومن جانبه أحضر النائب جازى سعد «الجلابية»، التى كان يرتديها أثناء الواقعة، وهى ممزقة وملطخة بالدماء وقام بعرضها على رئيس البرلمان والوكيلين والأمين العام والنواب الحاضرين اجتماع اللجنة العامة للبرلمان.