نوع آخر من الترويج السياحى لمصر .. الأقصر بالألوان المائية فى بلجيكا

14/11/2016 - 10:06:28

كتبت - شيماء محمود

طبيعة مصرية لا تقاوم وألوان تشعرك بالراحة ووجوه مصرية خالصة وطفولة تنبئك بمسقبل مبدع كل هذا وأكثر فى معرض مصرى فريد من نوعه يقام بمدينة زوفجيم البلجيكية المعرض الذى يمثل صورة لمصر الحقيقية هو معرض لأسرة مصرية من صعيد مصر مكونة من فنان الالوان المائية وائل نور والفنانة التشكيلية يسرا حفض وابنهما أنس البالغ من العمر 7 سنوات والفكرة كانت بلجيكية خالصة بدعوة من سفارة بلجيكا لإقامة هذا المعرض والجميل فى هذا الأمر هو ان تجد من يحب مصر بهذه الطريقة وهو غير مصرى يقول الفنان وائل نور : نجد فى الكثير من الاجانب المقيمين فى الاقصر حباً ودعما لمصر قد يزيد علي حب كثير من المصريين لها فهم لا يدخرون جهدا لمساعدة مصر ويدافعون عنها كأبنائها.. والمعرض يتناول 10 لوحات للفنان وائل نور بالالوان المائية والتى استطاع أن يطوعها لإبراز جماليات الطبيعة الساحرة لمدينة الأقصر حيث إنه يتناولها بالاسلوب الكلاسيكى الذى يعتمد على الشفافية الشديدة للألوان وتعبر اللوحات عن الطبيعة المصرية على ضفاف النيل والحياة الحقيقية للمصريين وأماكن قد لا يراها السائح العادى فى رحلته إلى مصر .. والفنان وائل نور هو تلميذ الفنان الراحل بخيت فراج والذى يعد آخر جيل الرواد فى فن الالوان المائية الكلاسيكية .. وتشارك الفنانة يسرا فى المعرض بثلاث لوحات بالالوان الزيتية تتناول فيها المرأة المصرية بأسلوب حديث وبتقنية تمزج بين الواقعية والحداثة تعبر من خلالها عن وجه جديد للمرأة المصرية البسيطة والمتأنقة المتألقة فى نفس الوقت يذكر أن الفنانة يسرا حفض قد حصلت على جائزة التصوير وجائزة السفارة البلجيكية بصالون الجنوب الدورة الرابعة بعد ان اختارت اعمالها الجالية البلجيكية بمصر وأما الطفل أنس فيشارك بلوحتين بالالوان المائية أيضا يمثلان تعلقه وانجذابه للطبيعة من حوله بمشاهد للنيل والبيوت الريفية وتحليق البالون فى سماء الاقصر.
المعرض يحظى باهتمام بالغ من السفارة المصرية ببلجيكا والمكتب السياحى المصرى بها وتحت رعاية سيادة السفير المصرى بنفس الدولة السيد إيهاب فوزى والسيد Johan Rollez عمدة مدينة زوفجيم البلجيكية المسئولين بشكل كبير على انجاح هذا المعرض وتقديمه فى أفضل صورة.
هذا وقد ذكر القنصل البلجيكى لقطاع جنوب مصر Kris Huybrechts فى كلمته "يسعدنى ويشرفنى قدرتى على مساعدة صديقى العزيز وائل نور وعائلته بإقامة معرض الأقصر فى زوفجيم فى بلجيكا فأنا مؤمن بأنهم فنانون حقيقيون وأعمالهم تلمس قلوبنا وأنا أحترمهم من كل قلبى كمصريين يحبون بلدهم ويظهرون صورتها للعالم فى أفضل وجه».
القنصل
أما Hilde Mahieu المشرفة المتطوعة على قاعة العرض "برستيج زوفجيم" المقام بها المعرض فقالت: أحببت أن اشارك علاقتى الفريدة بمصر وحبى لها مع اهل وطنى بلجيكا عن طريق إقامة هذا المعرض الذى يحتوى على اعمال فريدة ومختلفة للفنانين وائل نور ويسرا حفض وابنهما أنس وهذا يشعرنى بسعادة غامرة".
" و تقول ريهام سمير المستشار السياحى بالمكتب السياحى المصرى فى بلجيكا المشرف على دول منطقة البنلوكس: " تسهم مثل هذه المعارض المختلفة الثقافية والفنية فى تقديم مصر بصورة مختلفة لم يرها الشعب الاوروبى وخاصة البلجيكى حيث تسلط الضوء على الرقى الثقافى والابداع الفنى للشخصية المصرية، وهذا المعرض الفنى المتميز يسهم فى تسليط الضوء على الاقصر على نحو خاص وعرض أعمال تبرز سحر و جمال البيئة الطبيعة لهذه المدينة . هذا وقد شارك فى حضور المعرض عدد كبير من وسائل الاعلام البلجيكية المختلفة فضلا عن الجمهور البلجيكى العام المتذوق للفن والعاشق لمصر وحضارتها وتعتبر مثل هذه المعارض وما تشهده من تسليط إعلامى أداة هامة ورسالة غير مباشرة للترويج والتنشيط السياحى بمصر وخاصة لمدينة الاقصر فى المجتمع البلجيكى".