حامل وترتدى Poncho .. جانيت جاكسون تثير الجدل بحجابها

14/11/2016 - 10:05:43

كتبت- نيفين الزهيري

حالة من الجدل تسببت فيها المطربة والممثلة والملحنة الأمريكية ذات الأصول الأفريقية جانيت جاكسون لتعود بها إلي الأضواء مرة أخري، وذلك من خلال مجموعة من الصور التي التقطت لها أخيراً في لندن أثناء تواجدها مع زوجها القطري وسام المانع وهي ترتدي ملابس محتشمة أقرب إلي الحجاب، وهو ما جعل الكثير يعتقدون أن جانيت قد اعتنقت الإسلام وترتدي الحجاب أيضا، حيث ذكرت العديد من وسائل الإعلام العالمية أن النجمة الأمريكية الشهيرة قد ارتدت زياً إسلامياً كاملاً، خلال أول ظهور لها بعد إعلان حملها الأول.
ومنها جريدة The Daily Mirror التي نشرت الصورة وكتبت معها"يقال إن جانيت قد استغرقت بعض الوقت للتأقلم على الحياة في قطر، نظراً للقيود المفروضة على المرأة، ولكن الحقيقة هي أنها اضطرت للتخلي عن أزيائها ذات الأسماء التجارية الشهيرة" علماً أن الصورة التقطت لجاكسون مع زوجها الذي يمتلك حقوق التوزيع لعدد من الأسماء التجارية المتخصصة في الأزياء؛ مثلHermes ، Giorgio Armani، Alexander McQueen، Balenciaga، وStella McCartney فى العاصمة البريطانية لندن.
وهذا الكلام أيده موقع Step Feed في تقرير خاص به، حيث قال "من المضحك القول إنه توجب على النجمة الأمريكية التخلي عن أزيائها ذات العلامات التجارية الشهيرة"، وحسب تقرير الموقع الذي أوضح أن الزي الذي ارتدته عبارة عن سترة Poncho وهي أحد أزياء شركة Y-3، يبلغ ثمنها 845 جنيهاً إسترلينياً (ما يعادل 1.028 دولار أمريكياً)، وتُصنّف ضمن قائمة ملابس الرجال، وأن مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي تسّرعوا في انتقادها وتحليل الأمر.
حيث تبيّن أن الزي الذي ارتدته المغنية الأمريكية جانيت جاكسون في صورة التقطت لها أخيراً، مع زوجها ، ووصف في الصحافة الغربية بـ"الإسلامي" ما هو إلا رداءٌ واسع يعرف باسم Poncho وهي كلمة إسبانية، وبالتالي كانت هذه الصور بمثابة كشف عن عدم دراية الغرب بتقاليد الإسلام والمجتمعات العربية، وأظهرت تعليقات الإعلام عليها خلطاً بين القوانين المتبعة في البلاد العربية والصور النمطية السائدة.
تعليقات مختلفة
تعليقات الصحيفة الإنجليزية استفزت معلقين من غير المسلمين حيث علقت إحداهن موضحة للصحيفة أن ما ترتديه جاكسون من تصميم Adidas وليس زياً إسلاميا.
وعلى الرغم من الانتقادات التي زعمت محاولة مواكبة جاكسون لنمط جديد من زي النساء؛ أوضحت فتاة مسلمة نشر الموقع تعليقاً لها قالت فيه إن "قطر لا تفرض ارتداء "زي إسلامي" كما أنها ليست لديها قيود على المرأة، وثقافة قطر قد تبدي تفضيلاً للزي المحتشم، ولكن لا يتم تغريم الزوار أو معاقبتهم قانونياً جراء ما يرتدونه".
وعلي الرغم مما انتشر على أكثر من 30 موقعا وجريدة اليكترونية، بسبب هذه الصور لم يكن أحد ليعلم أن هذه الصور توضح كيف يتجول الزوجان في شوارع لندن والسعادة بادية على وجه جانيت جاكسون، وهما يبحثان عن ملابس للأطفال قبل التوقف لتناول طعام الغداء في مطعم للوجبات الصحية.
ترقص وهى حامل
وكانت هناك تكهنات متوقعة حول تأجيل جانيت جاكسون لجولتها المقبلة عندما قالت لجمهورها: "أنا وزوجي نخطط لتأسيس عائلة"، ولكن رفضت جانيت تأكيد الخبر حتى أكتوبر وقال زوجها المناع إنه يدعم جانيت بشكل كبير منذ إدراكها أنها ستصبح أما للمرة الأولى.
وذكر موقعا "اي تي" و"اي نيوز" اللذان يعنيان بأخبار المشاهير نقلاً عن مصدر لم يفصحا عنه في مايو الماضي، أن جانيت جاكسون تجاوزت الشهر الثالث من الحمل وقد استشارت خبيراً في الخصوبة، والحمل الطبيعي نادر لدى نساء شارفن على الخمسين إلا أن التلقيح بالأنبوب يسمح للمرأة بتأجيل سن الحمل.
وكانت جانيت ساهمت بنفسها في انتشار تلك الشائعات، لاسيما بعد أن نشرت فيديو تعتذر فيه من محبيها عن إلغاء حفلاتها، قائلة إنها تنوي "تكوين عائلة" وقد نصحها الأطباء بالراحة، كما نشرت الأربعاء عبر خدمة تويتر صورا لها وهي ترقص مع وشم يتضمن كلمة طفل في إشارة محتملة إلى أنها حامل.
وأثارت وسائل الإعلام ضجةً بشأن زواج جانيت من رجل مسلم، وشككوا في أنها تحوّلت إلى الإسلام منذ ذلك الحين، ويُقال إن الزوجين التقيا في عام 2010، ولكن بقيت العلاقة بينهما طي الكتمان حتى مرور سنة كاملة على زواجهما، ويقيمان حاليا في الدوحة، وفي عام 2014، قال زوج جانيت: "نحن نحب السفر إلى أماكن غريبة وبعيدة عن أعين المتطفلين"، كما أوضحت جانيت أنها احتاجت لبعض من الوقت للتكيف مع الحياة في قطر، وذلك بسبب القيود المفروضة على النساء وحقيقة أنها اضطرت للتخلي عن الملابس ذات الماركات الشهيرة.