في الاحتفال بمرور 54 عاما علي ظهور شخصيته .. نكشف سر رفض المخابرات البريطانية لـ «جيمس بوند»

14/11/2016 - 10:04:50

كتبت - نيفين الزهيري

هجوم غريب ومستمر على شخصية جيمس بوند ظهر خلال الفترة الماضية على الرغم من احتفال العالم بمرور 54 عاما على عرض أطول سلسلة أفلام في التاريخ للعميل السرى جيمس بوند تحت اسم (007) فى الوقت الذى تقيم فيه إمارة دبى معرضاً في نوفمبر الجاري تحت عنوان «تصميم 007 -50 عاماً من بوند»، والذي ستعرض من خلاله كافة التصميمات والأنماط المرتبطة بسلسلة أفلام "جيمس بوند" مع الإضاءة عالية الاحترافية الكامنة وراء اختيار مواقع التصوير، والموسيقى، والأدوات، والسيارات، ووسائل التكنولوجيا وتصميمات الجرافيك ومواقع التصوير الفريدة والأسلحة التى كان يستخدمها بوند والخدع البهلوانية والأدوات النادرة والأزياء التي استخدمت لتجسيد الشخصية الشهيرة على مدى 5 عقود. وستغطي أجواء هذه الفعالية والاحتفالية مختلف الأصول التابعة لشركة «إعمار» بما فيها "قمة برج خليفة"، أعلى مكان مشاهدة في العالم؛ و"ريل سينما" و"دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" في «دبي مول»، "ودبي فاونتن"- وجميعها ضمن "وسط مدينة دبي"، مما يتيح للزوار فرصة الانغماس كلية في عالم "جيمس بوند".
بوند ليس جاسوساً بريطانياً
ولكن يبدو أن شخصية جيمس بوند السينمائية التى تشتهر بقدرتها على إنقاذ العالم من الكوارث بكل سهولة وإغواء النساء لم تلق ترحيبا من رئيس جهاز المخابرات البريطاني (إم.آي 6) أليكس يانجر الذي قال في تصريح له من خلال مقابلة نشرها موقع (بلاك هيستوري مانث) الإلكتروني المخصص للاحتفال السنوي بثقافة وتراث السود في بريطانيا بأن العميل 007 لا يصلح أن يكون جاسوسا بريطانيا.
وأضاف يانجر أن الجواسيس الحقيقيين بإمكانهم التصدي لكل التحديات الأخلاقية والجسدية في أكثر البيئات المحرمة على وجه الأرض مما يستبعد شخصية العميل السري الشهير لأنه يفتقر إلى الوازع الأخلاقي القوي فعلى عكس جيمس بوند فإن عملاء (إم.آي 6) لا يلجأون إلى الطرق المختصرة أخلاقيا، ويمكن القول إن جيمس بوند لن يجتاز عملية التجنيد لدينا."
وأشار إلى أن عملاء (إم.آي 6) الحقيقيين يحملون صفات البطولة والحماس والصلابة التي يتسم بها بوند لكنهم يحتاجون لخصائص إضافية ليست موجودة في الشخصية التي لعبت دور البطولة في أفلام ناجحة مثل "جولدفينجر" و"دكتور نو" ومؤخرا «سكايفول» و"سبكتر"، قائلا "ضابط المخابرات في جهاز (إم.آي 6) الحقيقي على درجة عالية من الذكاء العاطفي ويقدر العمل الجماعي ويحترم القانون دائما ... على عكس السيد بوند."
بوند شخصية حقيقية
وكانت هذه التصريحات صادمة خاصة وأن بريطانيا طوال الوقت تفتخر بالعميل 007 لدرجة أنه يكاد يكون الفيلم الوحيد الذي يقام له عرض ملكي في لندن بحضور العائلة المالكة لمشاهدته في أكبر ميادين ودور العرض بها، خاصة وانه قد تم الكشف مؤخرا أن شخصية العميل (007) شخصية حقيقية لرجل يدعى إيان فليمنج، ولد عام 1908 وألتحق في الاستخبارات البريطانية منذ أن كان شاباً في الـ 23 من العمر، وقام من خلال وظيفته بأعمال جاسوسية ومغامرات حقيقية، وعند خروجه من الاستخبارات البريطانية قرر كتابة قصص عملياته ونشرها في كتب، ولاقت هذه الكتب نجاحاً كبيرا لذلك قررت شركة MGM أن تتبنى روايات Ian Fleming لتحولها إلى أفلام.
كما قيل إن إيان فليمنج، هو من قام بكتابة قصة حول عميل في المخابرات البريطانية، وأنه استوحى فكرتها من أجواء الحرب، كونه كان ضابطًا بحريًا في الجيش البريطاني، خلال الحرب العالمية الثانية، وشارك في العديد من العمليات الاستخباراتية، بجانب خبرة جاسوسية كبيرة اكتسبها من معاشرته لرجال المخابرات البريطانية.
يبلغ طول الشخصية التي رسمها فليمنج 183 سم- ووزنها- 76 كجم- بعلامات خاصة مثل ندبة علي كتفه اليمنى، آثار جراحة تجميل في اليد اليمني كذلك فإنه يجيد أيضاً عدة لغات ويعمل في المخابرات البريطانية من أجل جلالة الملكة كما أنه خبير في إطلاق الرصاص- ورمي السكاكين والملاكمة- وتبقى أبرز عيوبه عشقه للخمر والنساء.
سلسلة أفلام طويلة وناجحة
وشخصية بهذه المواصفات والتركيبة لم تكن سهلة على أي ممثل، ومع ذلك وخلال أكثر من 50 سنة، جسّد شخصية "جيمس بوند" 7 ممثلين قابلين للزيادة، منهم من ترك بصمة مع الجمهور ومنهم من لاقى فشلاً ذريعًا، ومع ذلك تعد سلسلة جيمس بوند إحدى سلاسل الأفلام الأطول والأنجح في تاريخ السينما، حيث وصل عدد أجزائه لـ 24 جزءا بعد Spectre منذ أن قام الممثل كونري ببطولة فيلم جيمس بوند الأول في عام 1962.
وعلي الرغم من كل ذلك كان هناك هجوم آخر على سلسلة بوند، من خلال التصريحات التي أطلقها الممثل البريطاني دانيال كريج بعد إعلانه الانسحاب من سلسلة الأفلام العالمية، بعد إعلانه مشاركته في مسلسل أمريكي، وهو ما سيجعله مشغولا جدا عن تجسيد الدور.
وقال في تصريح لمجلة "ذا صن" البريطانية، بعد لعبه بطولة في أربعة أفلام من السلسلة، حققت إيرادات قياسية في دور العرض العالمية، فضلا عن تقديمه لنفس الشخصية في عدد من الأفلام القصيرة، ولعبة فيديو إلكترونية، وقد استطاعت صحيفة "ديلي ميل" الحصول على تصريح من المتحدث باسم "كريج" حول خبر انسحابه عن سلسلة "جيمس بوند"، حيث قال إن قرار "كريج" أدهش معجبيه، مؤكدا انسحابه وقائلا: "إنه يفضل قطع شرايينه على لعب جيمس بوند مرة أخرى؟!
وأضاف "كريج" أن الاستمرار في تقديم شخصية "بوند" مرهق له، حيث إنه قدم كل ما لديه في أحدث أجزائه، معتبرا أن رصيد "بوند" قد نفد وليس لديه جديد يقدمه في جزء جديد، على الرغم من كونه الممثل الأعلى أجرا في سلسلة "بوند"، حيث بلغ أجره 7.38 مليون دولار في فيلم "Skyfall"، الذي كان الأول في سلسلة "جيمس بوند" الذي تتجاوز إيراداته حاجز المليار دولار.
بوند القادم
ومنذ أيام قليلة رشح الممثل البريطاني المخضرم روجر مور كلاً من إيدن تيرنر وتوم هيديليستون للقيام بدور العميل السري في سلسة أفلام "جيمس بوند" الشهيرة، حيث قال في مقابلة مع برنامج "Talk Radio" إن "لدى إيدن تيرنر، فرصة كبيرة في الاستيلاء على الدور، وأنه يجب أن يكون جيمس بوند القادم"، وأضاف مور "هناك أيضاً توم هيدليستون"، لكنه ذكر انشغاله بمسلسله "The Night Manager" وعمله مع الوينيسيف.
وأشار مور إلى أنه لا يتفق مع فكرة أن يكون البطل القادم لسلسلة أفلام جيمس بوند، امرأة قائلاً "يمكن أن نسميها جاين بوند، ولكن لا نستطيع، بوند هو بوند"، وذلك بعدما أعادت الممثلة الأمريكية البريطانية جيليان أندرسون تغريد «بوستر»، تم تعديله لتظهر أندرسون كبطلة فيلم (007) القادم في نوفمبر 2017.
وعلّقت أندرسون على ذلك، شكراً لجميع المصوتين، لا أدري من صمم البوستر لكنني أحببته"، واختتمت ذلك بوسم "بوند القادم"، يُذكر أن روجر مور لعب دور العميل السري لمدة 12 عاماً، منذ أول ظهور له في العام 1973، وحتى تقاعده في الثالث من ديسمبر 1985، محققاً نجاح سبعة أفلام على التوالي.