البنك الدولى يراجع «تكافل وكرامة»

09/11/2016 - 12:53:59

تقرير: محمود أيوب

كشف مصدر رفيع المستوى داخل وزارة التضامن الاجتماعى أن وفدًا من البنك الدولى زار الوزارة، بشكل غير رسمى، وعقد اجتماعًا مطولًا حول الجزء النقدى المخصص من الصندوق لبرنامج تكافل وكرامة الذى تقدمة الوزارة للفئات الأكثر فقرًا على مستوى محافظات الجمهورية.


وقال المصدر- الذى تحفظ على ذكر اسمه- فى تصريح خاص لـ”المصور”: من المقرر أن تستمر زيارة وفد البنك الدولى لمدة أسبوع، وذلك لمعرفة آخر ما وصل إليه برنامج “تكافل وكرامة” من نتائج منذ أن بدأت فيه الوزارة، كما أن وفد البنك عقد أولى اجتماعاته بديوان عام الوزارة مع مسئولة برنامج تكافل وكرامة الدكتورة نفين القباج، ومن المقرر أن يعقد اجتماعا ثانيا مع وزيرة التضامن الاجتماعى، الدكتورة غادة والى، وذلك تمهيدًا للحصول على بقية الجزء المخصص من البنك الدولى للبرنامج.


المصدر ذاته، كشف أيضا أن الوزارة توسعت فى زيادة الحماية الاجتماعية للأسر الأكثر فقرًا، حيث توسعت الوزارة فى برنامج الدعم النقدى “تكافل وكرامة” فى جميع محافظات الجمهورية، موضحا أن الأمر سيمتد ليشمل جميع المراكز الفقيرة بنهاية شهر نوفمبر ٢٠١٦، حيث استحق مليونا و٦٠٠ ألف أسرة حتى تاريخه، إلى جانب استهداف مليون و٢٠٠ ألف أسرة بنهاية ديسمبر المقبل، ومليون و٧٠٠ ألف أسرة نهاية يونيو من العام ٢٠١٧، كما خفضت الوزارة سن القبول فى البرنامج كرامة من ٦٥ سنة إلى ٦٠ سنة، مع مضاعفة عدد المستفيدين واستخراج بطاقات تموين لأسر “ تكافل وكرامة “ والأسر الضمانية بعد حصر من لديهم بطاقات تموين منهم، حيث بلغت موازنة “تكافل وكرامة” لعدد مليون و٧٠٠ ألف أسرة فى ١٥ فبراير من العام الجارى بلغ ٧.٢ مليار جنيه، وموازنة الضمان الاجتماعى لعدد مليون و٧٠٠ من ١٥ فبراير ٢٠١٦ بلغت ٧ مليارات جنيه.


وفيما يتعلق ببقية الإجراءات الإصلاحية فيما يتعلق بالحماية الاجتماعية أوضح المصدر أن “الوزارة شرعت فى تقديم ما يسمى ببرنامج التغذية المدرسية لجميع المدارس الحكومية والمجتمعية على مستوى الجمهورية بتغطية ١٠٠٪ من إجمالى أيام الدراسة بدلا من ٥٠٪ تشمل رياض الأطفال للفئة العمرية ٤-٦ سنوات، إلى جانب تحسين مكونات الوجبة المدرسية لتشمل ٣٠٪ من احتياجات الطفل التغذوية فى اليوم، حيث بلغ موزانة برنامج التغذية المدرسية ما يقرب من مليار و٥٠٠ مليون جنيه.


وأشار أيضا إلى أن الوزارة تمكنت من إتاحة ٥٠ مليون جنيه من بنك ناصر لدعم الفقراء، وتحديدا فيما يتعلق بتوصيل الغاز الطبيعى لمنازل الأسر الأكثر فقرا فى المراكز، وكذلك شرعت فى تقديم برامج التشغيل، والذى وفر فرص عمل لعدد ١٥٠.٠٠٠ شاب وشابة فى ٥ محافظات بالوجه القبلى من خلال الاستثمار فى برامج التشغيل كثيفة العمالة.


 



آخر الأخبار