خيانة وطنية

31/10/2016 - 9:51:22

هيثم الهوارى هيثم الهوارى

بقلم : هيثم الهوارى

" خذونا عبرة " بهذه الكلمات اختتم صديق وفنان سوري كبير كلامه معي أثناء لقائنا في أحد المهرجانات الدولية ورغم أن مناقشتنا المفروض أنها فنية عن الأفلام المشاركة في المهرجان إلا أن السياسة هي التي طغت على مجلسنا مع تنوع الأصدقاء والأشقاء من الدول العربية خاصة العراق واليمن الذين سردوا لنا كيف ضاعت بلادهم مع وجود خونة لم يفكروا بأوطانهم بقدر ما كانوا يفكرون بالدولارات التي تتدفق على حساباتهم فى البنوك الغربية وبعد انهيار الدول أصبح هؤلاء يتمتعون بمقابل خيانتهم في حين تم تشريد الشعوب في دول متفرقة يعانون فيها من الجوع والتشرد والاغتصاب أحيانا .
حكي لنا صديقي عن التشرد الذي تعانيه هذه الشعوب التي قطعت الخيانة أوصالها وتفرق أفراد الأسرة بعد تفرقهم بعضهم عن بعض وكيف عانت نساؤهم وبناتهم من الطمع في أجسادهن وكيف اختطف أطفالهم وتم بيعهم لتجار الأعضاء البشرية وغيرها من القصص التي تقشعر لها الأبدان.
كل هذا بسبب تجار الأوطان الذين باعوا وطنهم وانجرف وراءهم الناس دون أن يعوا حقيقة المخطط الذي رسم لهم ثم جلسوا يبكون على تسببهم في ضياع أوطانهم.
قصص كثيرة جعلتني أحمد الله أن في مصر رجالاً يعشقون هذا البلد ويواجهون مخططات الخونة والأعداء بكل قوة رغم وجود البعض الذين مازالوا ينساقون وراء الخونة وهم لا يدركون أنهم سيتسببون بهذا في دمار البلد.