قائمة « في حب مصر - أمالنا » في مؤتمر الشباب بشرم الشيخ

26/10/2016 - 11:06:49

كتب - خالد ناجح

أكد محمد عزت المنسق العام لقائمة "في حب مصر – أمالنا" للمحليات أن المؤتمر الوطني للشباب الذي سيعقد بشرم الشيخ سوف يساهم في رسم استراتيجية جديدة لشباب مصر الواعد .. موكدآ ان مخرجات المؤتمر ستكون منطلقا لمشاريع قوانين او إجراءات و إصلاحات يتم اتخاذها لدعم مشاركة الشباب في الشأن العام.


وأبرز عزت في تصريحات خاصة اليوم  على هامش انعقاد ندوات الموتمر  التي تتواصل على مدى ثلاث أيام بشرم الشيخ  أن هذه الندوات التي تجمع عددا كبيرا من شرائح وقطاعات الشباب المصري من شباب الاحزاب السياسية وشباب الإعلام والصحفيين والرياضة  وشباب برنامج التأهيل الرئاسي سوف تمثل حلقة من مسار المؤتمر الوطني للشباب ومناسبة للتعمق في الورقة التي سوف تصدر من خلال ورش العمل ومن اهم المناقشات  وورش العمل التي سوف نشارك في ناقشها هي


"المحليات والعلاقة بين المواطن والحكومة " والمشاركة في مجموعة من ورش العمل .


فيما اشار عماد رشاد منسق القائمة بالعاصمة " ان الرئيس عبد الفتاح السيسي " يؤكد يومآ بعد يوم إهتمامه بالشباب  وأنه يتحدي الجميع  بخلق جيل جديد من الشباب في مختلف المجالات قادر على تحمل المسئولية وذلك عبر تهيئته تدريجيا من خلال توفير الظروف المناسبة امامه حتى يتمكن من ابراز مواهبه وعزيمته ..


وأكد رشاد ان "المؤتمر يهدف الي إستعراض ومناقشة القضايا الخاصة بالشباب والتعرف علي احتياجاتهم المطلوبة لمواكبة المستقبل  لان الشباب المصري  يعيش وضعا صعبا و يعاني بسبب غياب التواصل  وعدم تواجده في مواقع القرار سواء في الحياة السياسية اوفي المنابر الاعلامية .. لذلك فان من بين اهداف الحوار ورشة عمل  تقييم تجربة المشاركة السياسية الشبابية ورؤية الشباب في ذلك ومنح  الشباب سطلة القرار.


فيما أضاف  رشاد  ان " الشباب المصري بمختلف مستوياته التعليمية مطالب بتطوير قدراته والتحلي بروح المبادرة من خلال التفكير الجدي في إيجاد مشاريع تمكنه من تحقيق طموحاته والمساهمة في مجهودات الدولة في مجال التشغيل


وأكد رشاد أن من أهم ورش العمل بالمؤتمروالتي سيشارك فيها ورشة عمل المشروعات الصغيرة "الاقتصاد وريادة الاعمال"..


وصرحت فاطمة رجب المتحدث الرسمي لقائمة في حب مصر للمحليات


ان المؤتمر الوطني للشباب هو محاولة جادة لفتح باب النقاش بين الدولة والشباب على كافة المستويات سياسيا وعلميا وثقافيا حيث يشارك عدد من أوائل الجامعات في البحث العلمي ومشاركة الشباب السياسيين وغيرهم


وأكدت على ضرورة قيام القائمين علي هذا المؤتمر في ختام مؤتمر الشباب تبني علي الاقل ثلاث او اربع أفكار شابة قابلة للتنفيذ والإعلان عنها ونطمح ان يكون توصيات المؤتمر جادة وليست فقط لسد الفجوة


ونطالب نحن كقائمة  في حب مصر للمحليات القوة السياسية بالتوحد وعدم تصعيد الأزمات  لان البناء دائماً ما يحتاج الي التكاتف والصبر وانكار الذات ونطمح من السيد الرئيس ان يستمع لكل الاّراء الشابه في هذا المؤتمر وان يتسع صدره لمؤيديه من الشباب وايضا منتقديه واتمني ان يكونوا الشباب قدر المسئولية ويعطوا حلولا خارج الصندوق للنهوض بالوطن ومن جانبنا سنتقدم بأكثر من مشروع يخص المحليات ودور الشباب بها