الاتحاد العالمي لبيت العائلة المصرية يدعم القوات المسلحة المصرية بمؤتمر بالقاهرة

26/10/2016 - 9:30:34

كتب - خالد ناجح

الاتحاد العالمى لبيت العائلة المصرية اصدر بيانا لدعم القوات المسلحة وجاء في البيان " نظرا للظروف التي تمر بها مصر قرر المجلس الرئاسي للاتحاد العالمي لبيت العائلة المصرية المكون من رؤساء جمعيات مصرية في الخارج وهم " بهجت العبيدي البيبة/ النمسا وجمال حماد / سويسرا وأحمد سمير/ تونس وعلاء ثابت/ ألمانيا  وحسام بازينة / النمسا وصالح فرهود / فرنسا وماجد سعد/ المانيا ووائل عبد القادر/ إيطاليا " تقديم ميعاد مؤتمره الأول والذي كان مقررا له يناير بداية العام القادم بالنمسا ليعقده بالقاهرة في  أوائل  نوفمبر القادم تحت رعاية السيدة السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج.


وقال المجلس الرئاسي للاتحاد العالمي لبيت العائلة المصرية أن عقد  المؤتمر الأول له  في القاهرة له دلالة عميفة، وهي رغبته في أن تصل رسالته إلى الجميع في أن هدفه الأول هو خدمة الوطن، والزود عنها في كافة المحافل، وأن عاصمته الأولى هي القاهرة وليست أية عاصمة اخرى.


وأكد أعضاء المجلس الرئاسي أن الاتحاد العالمي لبيت العائلة المصرية أراد أن يعلن تأييده الكامل ودعمه المطلق للقيادة السياسية المصرية متمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأن أبناء مصر في الخارج ملتفين حوله إيمانا منهم بقدرته في العبور بمصر إلى بر الأمان، واجتيازه هذه المرحلة الحرجة ليس في تاريخ  مصر فحسب، بل في تاريخ المنطقة العربية جميعها، التي يرى الاتحاد انها مستهدفة بالتفتيت لصالح  العدو الصهيوني، وأن مصر هي عمودها الفقري الذي لو ناله شيء لنال المنطقة كلها.


وكذلك اختار الاتحاد أن يعلن بهذا المؤتمر دعمه الكامل والمطلق للقوات المسلحة المصرية الباسلة في حربها ضد الإرهاب، تلك الحرب التي يؤمن الاتحاد أنها في إطار مخطط دولي متكامل يستهدف أمن واستقرار الوطن عن نشر الفوضى في ربوع البلاد ومن ثم الوصل لتلك النتيجة التي يبتغيها أعداء الوطن، الذين يستخدمون الجماعات الإرهابية لتنفيذ مخططهم، من خلال حرب أخطر من تلك الحروب النظامية التي يُعْرَف فيها العدو بوضوح.


هذا وسيعرض الاتحاد خلال مؤتمره الأول بعض الأفكار الخاصة بتواصل المصريين في الخارج بالوطن الأم وكذلك كيفية الاستفادة من الطاقات المصرية في الخارج وشباب مصر من الجيلين الثاني والثالث في المهجر.