113 مدرسة مؤجرة فى قبضة «مافيا العقارات» بسوهاج!

19/10/2016 - 10:56:31

سوهاج: معتز خفاجى

لم تسلم ١١٣ مدرسة مؤجرة فى سوهاج منذ أيام الملك فؤاد الأول من أيدى «مافيا العقارات» حيث اشتراها مستثمرون سوهاجية، وهم يعلمون سلفا موقعها المتميز حيث إن معظم هذه المدارس ذات مساحات وأفنية كبيرة، ووافق ورثة هذه المدارس على البيع، بهدف بناء أبراج عليها، ونجحت المافيا «الجدد» فى الحصول على أحكام قضائية باستلام أملاكهم بما عليها من مدارس، مما أجج مشكلة الكثافة فى فصول مدارس سوهاج فى بداية العام الدراسي.


ويقول عاصم مرزوق مدير الإدارة التعليمية بسوهاج: إن عدم وجود أراضى أملاك الدولة، هو السبب فى عدم بناء المدارس ولا بديل أمامنا سوى عدم تسليم المدارس المؤجرة، مضيفا: يوجد ببندر البلينا وبرديس فقط ١٠ مدارس مؤجرة، و١٠٣ مدارس ببقية مراكز المحافظة، بل إن هناك مبنى واحدا مؤجرا تستخدمه مدرستان فترة صباحية ومسائية وهما مدرستا الزهراء والعبور، مؤكدا أن أصحاب المدارس يطالبون بأملاكهم عن طريق القضاء، وفى حالة إصدار أحكام نهائية سوف نجبر على تسليمها.


وأضاف «مرزوق» أن مبنى الإدارة التعليمية نفسه مؤجر، وهو عبارة عن طابقين تستخدم الإدارة أحدهما، والآخر عبارة عن مدرسة البلينا الابتدائية الجديدة المشتركة، وقال ساخراً: حتى الإدارة التعليمية معها مدرسة مشتركة فى نفس المبنى، مما يؤدى إلى تكدس الموظفين فى الإدارة وزيادة كثافة التلاميذ فى المدرسة. وتابع بقوله: إن الملاذ الوحيد لبندر البلينا هو أراضى الرى التى على أطراف البندر، وقد تم عرض الموضوع على مجلس المدينة والجهات التنفيذية المختصة بالمركز والمحافظة؛ لكن يبدو أن الموضوع أكبر من اختصاصاتهم، مؤكدا أنه تم تخصيص قطعة أرض بمساحة حوالى ٦٥٠ مترا لبناء مبنى الإدارة التعليمية؛ ولكن هيئة الأبنية التعليمية بسوهاج تماطل فى تنفيذ المبنى بحجة أن القطعة تقل مساحتها مترا واحدا بسبب رصف الطريق الملاصق.


لافتا إلى أن مبنى الإدارة تم بناؤه من القرن الماضى و»عفا عليه الزمن»، علاوة على أنه أملاك خاصة، مؤكدا أن الرسم الهندسى لمبنى الإدارة التعليمية جاهز، وأن التربية والتعليم قامت بدفع ما يقرب من ٤٥ ألف جنيه لتحويل مسار كابل الكهرباء العمومى بالمدينة عن قطعة الأرض المخصصة، وتساءل «الحل فين والحل عند من... لا نعلم؟!».