يعود للحياة بعد توقف ٨ سنوات محمد السيد عيد مؤلف المسلسل يؤكد: «طلعت حرب» محاولة للسباحة ضد التيار!

19/10/2016 - 10:24:27

حوار يكتبه: محمد حبيب

بعد توقف ٨ سنوات، يعود مسلسل «طلعت حرب» للحياة مرة أخرى، وذلك بعد أن وقع الكاتب الكبير محمد السيد عيد مؤلف المسلسل على عقد تصوير المسلسل مع شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات وسوف يبدأ التصوير هذا العام.


مسلسل « طلعت حرب» صادفته مشكلات انتاجية اجلت تصويره طوال السنوات الماضية لكن جاءت الانفراجة مع تولى محمد العمرى شركة « صوت القاهرة» وبادر بالاتصال بالكاتب محمد السيد عيد ليطلب منه الموافقة على انتاج الشركة للمسلسل وهو ما رحب به عيد.


«طلعت حرب» هو جزء من مشروع كتابة تاريخ مصر الذى بدأه محمد السيد عيد بكتابة مسلسل «قاسم أمين» ثم «على مبارك» وصولا لمسلسل «مشرفة» “عالم الطبيعة الكبير الذي عرض قبل ٥ سنوات “، طلعت حرب هو الجزء الرابع فى هذا المشروع التاريخى.


يقول محمد السيد عيد إنه لا يفضل كتابة تاريخ مصر، من خلال الحكام ولكن من خلال الشخصيات التاريخية المؤثرة، مشيرا إلى أننا نحتاج إلى طلعت حرب فى هذه الأيام الصعبة.. وإلى تفاصيل الحوار.


سألته ما الذى جذبك لكتابة مسلسل عن طلعت حرب؟


لدى مشروع لكتابة تاريخ مصر من خلال الدراما التليفزيونية قدمت منه حتى الآن ٣ أجزاء، وهى قاسم أمين وعلى مبارك ومشرفة، وطلعت حرب هو الجزء الرابع من هذا المشروع، أضف إلى هذا أن بنك مصر كان قد طلب من مدينة الإنتاج الإعلامى منذ حوالى ثمانى سنوات أن تقوم بإنتاج مسلسل عن طلعت حرب فكلفتنى المدينة بكتابة هذا المسلسل، وكان هناك تواصل بينى وبين البنك لتيسير حصولى على الوثائق الخاصة بطلعت حرب وبنك مصر ..هذه هى الأسباب التى دعتنى لكتابة المسلسل.


كما أننى أرى أن مشكلة مصر هى مشكلة اقتصادية؛ ومن هنا أرى أن طلعت حرب هو الشخصية المناسبة التى يجب أن نقدمها الآن لرجل الأعمال الذى يبنى اقتصاد وطنه ويفكر فى مصلحة الوطن قبل المصلحة الشخصية.


وكيف ترى صورة رجال الأعمال الحاليين؟


هناك رجال أعمال مخلصون ، لكن لانستطيع أن نقول إن كل رجال الأعمال الحاليين على نفس المستوى، ونحن فى حاجة إلى رجال مثل طلعت حرب فى الظروف الحالية.


نحتاج إلى كم طلعت حرب؟


طلعت حرب واحد يكفى، هو لم يكن رجلًا عاديا، إنما شخصيته تقود رجال الأعمال وحركة المال فى عصره.


هل واحد يستطيع أن يقود رجال الأعمال كلهم حاليا؟


طلعت حرب من خلال البنك (بنك مصر) أنشا ٢٣ شركة، منها شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة، وشركة مصر للطيران ، وشركة مصر للتأمين ، ومصر للسياحة وهذه الشركات تعمل حتى الآن، فطلعت حرب كون اتجاهًا عامًا فى مصر، وهو كان يقف وراء دعم رجال الأعمال فى مصر مثل سيد ياسين صاحب مصنع ياسين للزجاج منحه قروضًا ودعمه، فطلعت حرب كان يقود الحركة الاقتصادية فى عصره ونحن فى أمس الحاجة إلى شخصية مثل طلعت حرب.


ولماذا توقف المسلسل كل هذه السنوات ؟


بدأت الكتابة منذ ثمانى سنوات لكن الظروف الإنتاجية لم تكن مناسبة لإنتاج المسلسل، فقد بدأت مع المدينة وظل المشروع معلقًا حتى وقت قريب، ولما أدركت أن المدينة لم تقم بإنتاجه، كان من الطبيعى أن أبحث عن جهة إنتاجية أخرى ووجدت أن محمد العمرى رئيس شركة صوت القاهرة متحمس للموضوع وبالتالى حولت وجهتى من المدينة إلى صوت القاهرة.


لماذا تراجعت المدينة عن إنتاج المسلسل؟


المدينة تنتهج سياسة المشاركة فى المسلسلات التى يتم تصويرها فى استوديوهات تابعة لها، بدلا من أن تقوم بإنتاج مسلسلات بنفسها، وبالتالى كان لابد من البحث عن جهة إنتاجية أخرى.


وذهبت إلى صوت القاهرة عندما طلب محمد العمرى المسلسل، وطلبه قبل أن يتولى صوت القاهرة، حيث كان قد رُشح لرئاسة مجلس إدارة الشركة ولم يتول منصبه بعد، وأبلغنى أنه فى حالة توليه مسئولية صوت القاهرة يسعده أن يقوم بإنتاج مسلسل طلعت حرب، ولاحظت حماسه الشديد ولم أبخل عليه بالمسلسل.


هل تم توقيع العقد؟


بالفعل وقعنا العقد، وهناك حركة دؤوبة لإنتاج المسلسل هذا العام( ٢٠١٦).


هل ستجرى تعديلات على كتابة المسلسل؟


انتهيت من كتابة المسلسل منذ ٦ سنوات،وطلعت حرب بالنسبة لى شخصية مهمة، أنا لا أكتب عن الحكام ولكن عن الرجال الذين أثروا فى مصر وضحوا من أجلها وأثروا الجوانب المختلفة فى المجتمع، قاسم أمين كان مفكرًا، وعلى مبارك أبو التعليم ومفكرًا، ومصطفى مشرفة ..عالمًا كبيرا، من هنا اخترت شخصية طلعت حرب باعتباره رجل اقتصاد ساهم فى تحرير مصر اقتصاديا، سعد زغلول قام بتحرير مصر سياسيا فدور طلعت حرب لايقل عن دور سعد زغلول السياسى، ومن المواقف التى لاتنسى أن مصر لم يكن لها سلام وطنى خاص بها، لكن طلعت حرب هو أول من فكر فى أن يكون لمصر سلام خاص بها، فعقد مسابقة وفاز بها الشاعر أحمد شوقى فى التأليف، والتلحين لسيد درويش وذلك عام ١٩٢٠ وقدم هذا النشيد الوطنى مع افتتاح الفرقة التمثيلية التى أنشأها طلعت حرب، وجعل مقرها فى المسرح القومى، وافتتحت الفرقة سنة .١٩٢٠


ما المصادر التى استمددت منها المعلومات عن طلعت حرب ؟


بنك مصر زودنى بمؤلفات طلعت حرب والتقيت بالسيدة عنايات شمندى، وكانت إحدى الموظفات فى البنك وعاشقة لطلعت حرب، وتسعى لجمع أى شىء يتعلق به واستفدت كثيرا من هذه السيدة، كما رجعت إلى عشرات الكتب التى تتعلق بالعصر وأحداثه السياسية والثقافية والفنية، وقمت ببحث مضن عن بعض الشخصيات التى لم أجد عنها كتبا أو كتابات كثيرة مثل أحمد عبود باشا.


وقابلت محمود إبراهيم أحد أحفاد طلعت باشا حرب ودارت بينى وبينه حوارات واستفدت من معلوماته عن جده .


ماذا عن فريق العمل والإخراج؟


الشركة تريد مخرجا سينمائيا لإخراج المسلسل وهناك ترشيحات للمخرج شريف عرفة.


هل تناولت الجوانب الشخصية لطلعت حرب؟


أنا لا أتحدث عن شخصيته فقط، إنما تاريخ مصر أروى التاريخ المصرى منذ ١٨٢٧ اليوم الذى تخرج فيه طلعت حرب من مدرسة الحقوق حتى ١٩٣٩ خروجه من بنك مصر.. خلال هذه الفترة نتعرض للحياة السياسية والاقتصادية والفنية ،وأوضح دور طلعت حرب فى الحياة الثقافية، فأول كتبه عن الحياة الثثقافية فى مصر ، وألف كتابين للرد على قاسم أمين”فيما يتعلق بتحرير المرأة، واصدر كتابا عن قناة السويس حين أراد الإنجليز مد امتياز القناة ٤٠ عامًا فتصدى طلعت حرب لهم، وأكد أن العرض الذى قدمه الإنجليز مجحف لمصر ولايجب الموافقة عليه وهذا كان حدثًا جللًا فى وقته، وبعد ذلك أصدر كتاب بنك الأمة.. فهو كان مفكرًا وإلى جانب هذا، طلعت حرب كان له محاولات قبل بنك مصر لإنشاء شركات مالية والخروج من سيطرة اليهود الذين كانوا يسيطرون على الحياة المالية فى مصر، وهو كان مهتما بالفن وأنشأ ستوديو مصر، وكان حدثا مهما فهى أول مرة تنشأ مدينة سينمائية فى الشرق الأوسط، مثل شركة المحلة التى تعد مدينة صناعية للغزل والنسيج.


ونقدم في المسلسل الحياة الشخصية لطلعت حرب.. طلعت حرب الإنسان وأصدقاءه مثل الزعيم الوطنى محمد فريد وعمر لطفى ومصطفى كامل باشا وسعد زغلول وغيرهم من زعماء مصر الذين قادوا مسيرتهم خلال حياته.


كتبت مسلسلين عن طلعت حرب وقاسم أمين.. ألا ترى أن هناك تناقضا بينهما؟


طلعت حرب غير أفكاره تجاه المرأة ورعى الاحتفال بمرور ٢٠ عامًا على وفاة قاسم أمين، وبين هذا التحول من الفكر المحافظ إلى الفكر المنفتح، بدليل أن بنات طلعت حرب كن يسرن على الأفكار الجديدة التى طرحها قاسم أمين.


الا ترى ان أالمسلسلات التاريخية تواجه محنة حاليا في قلة الاقبال عليها وعدم انتاجها ؟


نحن فى عصر المنتج الخاص، ولذا تراجع دور المؤسسات الحكومية التى تقوم بالإنتاج الدرامى مثل قطاع الإنتاج وصوت القاهرة ومدينة الإنتاج الإعلامى بعد الثورة، طلعت حرب محاولة للسباحة ضد التيار، ونرجو أن نكسر بها الجمود القائم فى المؤسسات الإنتاجية الحكومية.


هل عدم الإقبال عليها بسبب أنها مكلفة؟


مكلفة لكن المسلسلات الاجتماعية أيضا مكلفة نسمع عن مسلسلات تتكلف ٦٠ مليون جنيه، هذه أرقام جديدة جعلت تكلفة المسلسلات مرتفعة جدا، ومعظمها تذهب لأن أجور الممثلين مرتفع وسيطرة الإعلان وأصبحنا فى منظومة غريبة لاتعتمد على تقديم الأجور، ولكن ما يقدمه النجم حتى لو كان ما يقدمه ليس فى صالح المجتمع.


هل الإعلانات ممكن أن تؤثر على عرض مسلسل طلعت حرب؟


صوت القاهرة سوف تقدم شكلًا جديدًا من الإنتاج ويكون المخرج من نجوم الإخراج ونجوم التمثيل لكى تصمد فى المنافسة.


هل ترى أن طلعت حرب ُظلم؟


بالتأكيد طلعت حرب لم يحصل على حقه، فلم نحتفل بالذكرى ٧٥ على وفاته رغم دوره الكبير فى الحياة الاقتصادية المصرية، لم نطبع كتبه أو نقدم عملًا دراميا عنه.. ولا توجد جهة فى الدولة مهتمة بالموضوع والشخص الوحيد الذى اهتم بالموضوع محمد فريد خميس رئيس اتحاد المستثمرين الذى عقد جلسة معى للتباحث حول ١٥٠ عامًا على مولد طلعت حرب وذلك العام القادم ٢٠١٧ فيجب أن نهتم بهذه المناسبة طالما لم نهتم بذكرى ٧٥ عامًا على وفاته.