بعد حصوله على العلامة الكاملة.. الأهلى مصمم على حسم اللقب مبكر ا

19/10/2016 - 9:35:58

حوار: محمد أبوالعلا

ليس فقط حصول الاهلى على العلامة الكاملة من مجموع المباريات التى لعبها بانطلاقة الدورى حتى الان هى الدافع الاساسى وراء مناقشة احمد ايوب المدرب العام للفريق والمسئول الاول مع حسام البدرى المديرالفنى عن النتائج ولكن لان الفريق يقدم عروضا مغايرة تماما للمستوى الفنى والبدنى له مقارنة بالموسم الماضى ، كما ان معظم اللاعبين فى فورمة فنية عالية اهلتهم للظهور بالمستوى المتميز الذى عليه الفريق حاليا ، ايوب فى حواره معنا يكشف اسباب التفوق ويجيب على كل التساؤلات .


كيف ترى حصول الاهلى على العلامة الكاملة فى بداية مشوار الدورى ؟


أمر جيد للغاية بكل تأكيد ، لقد سعينا لهذا من البداية، منذ أن تعاقد مع الجهاز الفنى المهندس محمود طاهر رئيس مجلس ادارة النادى، متفقا معنا واتفق معنا على تصحيح مسار الفريق مرة اخرى، ومن ثم استعادة جميع الألقاب المحلية والإفريقية واتفقنا كجهاز فنى للفريق بقيادة حسام البدرى، من البداية على تحقيق كل آمال وطموحات الإدارة والجماهير ، ونعلم جيدا اننا تولينا المسئولية فى فترة صعبة للغاية، تمثلت فى خروج الفريق من مرحلة دورى المجموعات، فى بطولة دورى الأبطال الإفريقية، بالإضافة إلى خسارة كأس مصر فى المباراه النهائية ، لذلك اتفقنا جميعا جهاز ولاعبين على تصحيح كل ما حدث فى الماضى وتصحيح مسار الفريق مرة أخرى، بالفعل مستوى الفريق تحسن كثيرا وتمكنا من تحقيق العلامة الكاملة، فى أول أربع جولات من بطولة الدورى ، قدم اللاعبون نتائج جيدة، بجانب تحسن شكل الاداء بشكل كبير وينقصنا فقط دعم الجماهير حتى نصل ، والاهلى لم يقدم بعد ما لديه ولكن مازال هناك الكثير والمسابقة طويلة وكل لاعبى الفريق سيحصلون على فرصة المشاركة.


ما الجديد الذى اضافه الجهازالفنى الحالى للاعبى الفريق ؟


سياسة الجهاز معروفة منذ اليوم الأول فى مقدمتها الإلتزام وتنفيذ التعليمات ، ووضعنا نظام محدد المعالم لجميع اللاعبين بغية السير على هديه ليسير عليه الجميع ، وفى البداية طلب الكابتن حسام تعديل لائحة الفريق بصفته المدير الفنى المسئول ، أصبحت فكرة الثواب والعقاب هى المحك الأساسى للفريق ككل واللاعبين بشكل خاص، ثم اخطرنا جميع اللاعبين بها، ليعلم كل لاعب حقوقه وواجباته داخل الملاعب وخارجه، أما الجانب الفنى بلا شك كان الشغل الشاغل للجهاز الفنى، لقد جمعنا كافة مباريات الفريق منذ عام لدراستها والوقوف على نقاط القوة والضعف لدى الفريق، وهذا ما حدث بالفعل وتم معالجته بشكل كبير ومستمرين فى تحقيقه مع المباريات حتى نصل لما نطمح اليه لان الفريق لم يقدم سوى ٤٠٪ فقط من قدراته التى يمتلكها .


مدى صحة عدم أقتناع البدرى بالصفقات الجديدة للفريق ؟


هذا كلام عار تماما من الصحة، ومن يروج له لا يريد عدم استقرار الفريق ، البدرى يتعامل مع الجميع بمنهج واحد وسياسة محددة ومعروفة للجميع، ولا يفرق بين لاعب كل ما فى الامر، أن الوقت كان ضيقا للغاية حتى يمنح جميع اللاعبين فرصة اللعب فى المباريات، وبالرغم من هذا قمنا بالفعل بمشاركة الجميع لعب على معلول وميدو جابر واكرم توفيق الذى ننتظر منه الكثير مع الفريق مستقبلا وأيضا صالح جمعة بالإضافة إلى النيجيرى جونيور أجاى، يتبقى مروان محسن فقط وهو مصاب منذ فترة طويلة، لذلك نسعى لتحقيق أهداف عديدة دائما من كل مباراة، وكل ذلك يصب في مصلحة الفريق، فى النهاية الجميع سيكون له دور فى اقرب وقت، واللاعبون متفهمون لهذا جيدا، ويعلمون جيدا مدى اقتناع الجهاز الفنى بهم، وأن الفرصة ستأتى لهم لا محالة، لكن فى الوقت المناسب الذى يراه الجهاز الفنى .


لماذا الاصرار على مشاركة بعض اللاعبين بالرغم من التراجع الواضح فى مستواهم الفنى ؟


المقصود بهذا الكلام مؤمن سليمان فهو لا غنى عنه داخل الملعب، هو جوكر الفريق بكل ما تحمله الكلمة من معنى،كما أنه ينفذ كل ما يطلب منه فى كل مباراة يشارك بها، مؤمن يمكنه اللعب فى جميع مراكز الهجوم بداية من الجناح على الجانبين وتحت رأس الحربة بل يمكنه أيضا


المشاركة كمهام صريح كل هذه الأدوار تجعل منه لاعبا اسثنائيا، كما أنه كان هدافا للفريق الموسم الماضى، فى النهاية يجب ان يعلم الجميع أن التشكيل النهائى للفريق الوحيد المسئول عنه هو المدير الفنى، وله الحق فى اى قرار خاص بالفريق بالكامل، لانه الوحيد الذى يحاسب فى النهاية على ما قدمه اللاعبون .


لماذا لا نرى مشاركة فاعلة للمهاجم النيجيرى جونيور أجاى حتى الان ؟


الجميع سيشارك فى الوقت المناسب، والجهاز فضل عدم الدفع بأجاى فى الوقت الحالى، لاسيما مع عدم اكتمال اللياقة البدنية له حتى الان، فهو كان اخر المنضمين للفريق فى معسكره التدريبى الذى سبق انطلاق الدورى هذا الموسم، لقد وضعنا للاعب برنامج تأهيلى وبدنى، حتى يستعيد مستواه ، ولا نريد المجازفة به فى هذا الوقت، يجب ان يأخذ وقته الكامل فى التأهيل .


كيف تم مشاركة اللاعب كريم نيدفيد مؤخرا فى مركز المهاجم ؟


هذه ليست المرة الأولى التى يلعب بها نيدفيد في مركز الهجوم، فقد شارك من قبل في مركز الهجوم مع المنتخب، وقد ادى اللاعب بشكل طيب للغاية كما توقعنا وساهم فى فوز الفريق بشكل كبير.


ما سر تألق اكرامى واستعادته لمستواه ؟


اكرامى حارس مصر الاول فى رأى، فهو يمتلك جميع الادوات والخبرات التى تجعله الحارس الأفضل فى مصر وافريقيا ، ولكنه تعرض لبعض الهجوم خلال الموسم الماضى، نتيجة عدد من الأخطاء، لكن البعض ابرزها بشكل مبالغ به رغم ان اى حارس يمكن ان يتعرض لمثل هذه الأخطاء، لكن الجهاز الفنى اعطى له الثقة مرة اخرى وسيظل مسادنا له حتى يصل لما هو منتظر منه.


وماذا عن صالح جمعة ؟


صالح لاعب كبير، وقد تعرض للكثير من الظلم والضغط، عن طريق الاعلام، هو فى النهاية انسان وله اخطائه، لكن دعنا نتحدث فى المستقبل، لأنه الأهم لقد عقد البدرى مع اللاعب أكثر من جلسة اعتقد أن جميعها اتى بثماره ، حاليا اللاعب من اكثر الملتزمين داخل الملعب وخارجه، فى اعتقادى ان جمعة عندما يشارك سيكون نجم الفريق ، نحن نعلم امكانات اللاعب جيدا وكيفية استغلالها فى اقرب وقت، وهو يعلم هذا جيدا ويعلم أنه سيكون اساسيا مع الفريق فى القريب وهذا ما يعمل للوصول إليه بكل قوة ، لاسيما وأن اللاعب لديه امكانيات كبيرة تؤهله ليكون واحد من افضل لاعبى الاهلى والمنتخب ايضا وانه طلب فرصة واعتقد انه يلتزم حاليا واتمنى ان يستغل الفرصة.