قالوا

17/10/2016 - 10:29:54

هشام عبد العزيز هشام عبد العزيز

إعداد : هشام عبد العزيز

باختصار شديد، إن التكريمات والجوائز تذهب لمن لا يستحق أو علي وجه الدقة تتناسي بشكل قد يكون متعمدا أو مبنيا علي جهل، أسماء تستحق وجديرة بالتكريم وهناك للأسف موازنات ونفوذ ومجاملات تسيطر علي الوضع وأتصور أن أصحاب القرار ليست لديهم فكرة عن الفن والإبداع ومعلوماتهم سطحية فيقومون بترشيح الأسماء المتداولة بكثرة والتي يمتلك أصحابها القدرة علي الترويج لأنفسهم وعمل ضجة إعلامية من حولهم وكانت النتيجة أن هناك اسماء تستحق التكريم ولا يتذكر أسمها أحد بسبب هذا الجهل والضجيج.
المخرج محمد راضي
الشروق
***
أري أن الفنان لا يصنف في أي دور، مسألة وضع الممثل في قالب معين ظلم وللأسف بعض شركات الإنتاج تنفذ ذلك دون قصد لكن الممثل الحقيقي يقدم كل الأدوار، الأفلام مازالت تقوم علي النجوم ونحن مازلنا نصنع أعمالنا من أجل النجوم في مصر لكننا في طريقنا لتطور ثقافي في المجتمع.
أحمد فؤاد سليم
نصف الدنيا
***
جملة «لو طال كان عمل» فأسمعها من كثير بدعوي أن سبب انتشاري بهذا الشكل يرجع لعدم رغبة المنتجين في منحي فرصة للبطولة المطلقة ومن المواقف والحاجات اللي ضايقتني ما حدث أثناء شرائي لبس العيد لبنتي لما البياع قال «أنت فقير ما تشتري أغلي حاجة ده أنت علي قلبك أد كده».
هذا بالإضافة إلي تعليق «حتي إعلانات الحكومة مش سايبها».
وبخصوص هذه الجملة فما لا يعرفه هؤلاء أني لم أحصل علي جنيه واحد نظير مشاركتي فيها لأنها حملات وطنية.
بيومي فؤاد
عين المشاهير
***
لا أهتم بأي شائعات ولا أتحدث عنها ولا أفكر فيها ومن الممكن أن تكون هذه الشائعات بالذات تأتي لكوني أرفض الخوض والحديث عن حياتي الخاصة التي أجدها أمراً خاصا بي فقط وخطاً أحمر أرفض الخوض فيه والحمد الله حياتي مستقرة بشكل كبير وقلبي معلق بحب جمهوري ولم أندم علي أي عمل قدمته وأعتقد أن كل عمل كان مناسبا للوقت الذي عرض فيه وأعتز بكل مشهد في مشواري الفني.
سمية الخشاب
الأخبار