مجلس النواب ١٨٨١

12/10/2016 - 12:25:04

  الخديو توفيق الخديو توفيق

فى ٢٦ يونيو ١٨٧٩ تولى الخديو محمد توفيق باشا الحكم فى ظروف مضطربة وأصدر أمره بإلغاء مجلس النظار ومجلس شورى النواب الذى ظل يعمل ويجتمع بانتظام زهاء ثلاثة عشر عاما فيما عدا الفترة القصيرة التى حل فيها ولم يستطع توفيق باشا مواجهة الأزمات بمفرده فرأى العدول عن أوامره السابقة.


وفى ٢١ سبتمبر ١٨٧٩ أصدر أمره إلى مصطفى رياض باشا بتأليف النظارة وقد استمرت نظارته تحكم البلد حكما مطلقا مدة عامين فأثار باستبداده ثائرة البلاد مما اضطر إلى الاستقالة فى ١٠ سبتمبر سنة ١٨٨١ وعندما دعا محمد شريف باشا إلى تشكيل النظارة الجديدة اشترط لتأليفها إعادة الحياة النيابية للبلاد فوافقه الخديو على مطالبه وفى ٢٦ ديسمير ١٨٨١ افتتح الخديو المجلس وقد سماه مجلس النواب المصرى والقى بنفسه خطاب الافتتاح.


وحددت مدة (نيابة) الهيئة بخمسة أعوام ومدة الدورة بثلاثة أشهر فى العام وكان العضو يتقاضى مكافأة سنوية قدرها مائة جنيه عدا مصاريف السفر وكان عدد الأعضاء ثمانين عضوا انتخبوا انتخابا حرا وعين رئيسا للمجلس محمد سلطان باشا على أن تستمر رئاسته طوال سنوات الهيئة ويتقاضى مكافأة سنوية ١٥٠ جنيها.


اشتد الخلاف بين النواب والنظارة بسبب اللائحة الأساسية للمجلس وتتدخل القنصلان الفرنسى والإنجليزى للحد من سلطة المجلس واشتدت الأزمة واشتعلت الثورة العرابية وانتهى الأمر بالاحتلال الإنجليزى.