صاحب علامة النصر بحرب أكتوبر: أسرنا العدو بالحجارة

05/10/2016 - 3:28:14

حوار: هانى موسى

عرف بصاحب علامة النصر بعد التقاط صورة له في اول أجازة بعد الحرب قام بالاشتراك مع زملائه باسر ٤٨ اسرائيلى


• جندى مقاتل محمد طه يعقوب الجيش الثانى بالفرقة ١٩ صاحب علامة النصر كيف ترى انتصار أكتوبر بعد مرور ٤٣ عاماً عليه؟


- أتمنى أن يعود الزمن ونرجع حتى نقتل أكبر عدد من الإسرائيليين، وهناك بعض النقاط التى تبين أن الجندى المصرى خير أجناد والأرض، منها أننا بعد عبورنا خط بارليف وكان جميع الأفراد مترجلين على الأقدام، ولم يكن هناك سيارات أو مدرعات موجودة معنا فى هذا التوقيت، ولم يكن معنا سوى الأسلحة الشخصية الخفيفة، وبعد العبور مباشرة تم الاقتحام والاشتباك مع فوج من الدبابات الإسرائيلية ويبلغ عددها حوالى ٢٢ دبابة وأسلحتنا خفيفة، ولم نتوقف عن إطلاق النار حتى نفدت الذخيرة الموجودة لدينا، فبدأنا نستخدم الحجارة من الأراضى على أساس أن يعتقد العدو أنها قنابل وبدأنا الجرى فى اتجاه العدو وإيهامهم أن القنابل سوف يتم وضعها فى البرج، وبمجرد اقترابنا منهم بدأوا فى فتح الأبراج وتسليم أنفسهم وفى هذا اليوم العظيم قمنا بأسر ٤٨ جنديا إسرائيليا بالدبابات الموجودة معهم، وهذا الموقف لا يمكن أن أنساه فى حياتى لأنها كانت أول ساعات لعبور قناة السويس واستمر هذا الوضع من الساعة ٢ ظهراً حتى السادسة مساء.


وأنا كنت مدرسا عندما دخلت مجنداً بالقوات المسلحة، وكان فى هذا التوقيت هناك عجز فى المدرسين، وكان معى تأجيل من القوات المسلحة وقمت برفضه عدة مرات، وقمت بالتردد على منطقة التجنيد ٤ مرات تم رفض طلبى فى ٣ مرات، بدعوى أن لدىّ تأجيلا، وأنا مدرس وفى المرة الأخيرة كان لدىّ إصرار على الالتحاق بالقوات المسلحة.


وكانت أحسن كلمة سمعتها عند أخذنا الأمر بالعبور فى قناة السويس بدأنا فى اقتحام الموانع وركبنا فى القوارب المطاطية وبدأنا الصعود لخط بارليف وترديد الله أكبر.. الله أكبر، وكانت تهز أرجاء المكان على خطوط القناة كلها.. والجندى المصرى جريء لأبعد الحدود، والجندى الإسرائيلى جبان جداً جداً وكانوا يحاولون الاختباء من الجيش المصرى. وجلسنا مدة ١٣٤ يوما بدون طعام أو شراب كل ذلك بالجهد الذاتى حيث كنا نأكل الثعابين والفئران الجبلية وأوراق الشجر الأخضر، ولكننى كنت سعيداً بالانتصار وعرفت قيمة الجندى المصرى، ودية الجندى الإسرائيلى، والدليل على ذلك قيامه بتسليم سلاحه الذى معه بعد إيهامه أن الطوب هى قنابل.


• كلمنا عن قصة علامة النصر التى تعرف بها؟


- بعد انتهاء الحرب بدأنا النزول فى إجازات وأثناء نزولى على المعبر قابلت مراسلا حربيا من جريدة الأخبار، قال يا دفعة عاوز منك صورة حيث كان يمنع على المراسلين فى هذا التوقيت التحرك شرق القناة وفوراً تبادر فى ذهنى أننا خارجون من حرب واسترجعنا السويس وتعنى نفس علامة النصر وقمت برفع العلامة تلقائياً، حتى يعرف العالم كله أننا استرجعنا سيناء، وهى تحت أيدينا الآن وأيضاً قمنا بأسر جنود العدو.


 



آخر الأخبار