قلوب حائرة .. كلام الشات

29/09/2016 - 10:57:27

كتبت - مروة لطفى

هل اخطأت حقاً ؟! وماذا لو كان هذا الأسلوب فى الاختيار هو الوحيد المتاح أمامى للزواج ؟! .. فأنا فتاة فى منتصف العقد الثانى من العمر .. نشأت فى أسرة متوسطة ومنغلقة إلى حد ما .. ومن ثم تربيت على الخجل والعزلة .. فلم أمر بتجربة عاطفية طوال فترات الدراسة .. كذلك لم أصادف نظرة إعجاب من أحدهم كما كان يحدث لغيرى .. ودون أن أعرف ماهية الحب تخرجت فى كلية الآداب وعملت مدرسة بإحدى المدارس الخاصة .. وظللت على عزلتى حتى عرفت أن هناك شيئا اسمه التواصل الاجتماعى عبر النت .. وعلى صفحاته تعرفت عليه .. شاب يكبرنى بخمس سنوات ، ويعمل بإحدى دول الخليج .. وبوست .. فاعجاب .. فتعليق .. فشات لساعات طوال شعر كل منا أنه وجد نصفه الاخر الذى بحث عنه طويلاً حتى وجده .. فهو أيضاً يعانى الخجل مثلى ولم يمر بأى علاقة عاطفية جدية من قبل بل اقتصرت علاقاته على الإعجاب العابر على حد كلامه .. المهم اتفقنا أن يأتى لخطبتى فى أجازته .. وبالفعل جاء جاء وتقدم لأسرتى .. فلم ينل قناعة أحدهم حتى أن والدى حذرنى مراراً وتكراراً من هذا الارتباط .. لكننى ضربت بنصائحة عرض الحائط وأصررت عليه .. هكذا تمت خطبتنا وعاد مجدداً لعمله لنستأنف أحاديثنا عبر الشات والتى بدأت تأخذ أبعاداً أخرى لم أتصورها لخروجها عن حدود اللياقة والشرع .. وما أن رفضت مجاراته حتى فسخ الخطبة .. الأمر الذى أصابنى بصدمة شديدة دفعتنى للبحث عن حب جديد لمداواة جراحى .. ولأننى لا أجد وسيلة سوى النت فقد تعرفت على مطلق يكبرنى بعشر سنوات ويبحث عن عروسة مماثلة لى فى العمر وقد رفضته أسرتى مؤكدين أنه نصاب .. ماذا أفعل ؟!
ر.أ " حلوان "
أعتقد أن مشكلتك الحقيقة تكمن فى أسلوب تفكيرك والكريق الذى تتخذينه فى اختيار شريك حياتك .. فوسائل التواصل الاجتماعى ما هى إلا عالم افتراضى يظهر كل شخص الواقع الذى يتمناه وليس واقعه الفعلى .. والنتيجة علاقات متصدعة وهشة لا تصلح لبناء بيت أو مستقبل .. لذا أرى ضرورة الإصغاء لنصائح أسرتك وشغل فراغك فى أنشطة اجتماعية وأهداف جديدة قد تمنحك فرصة التواصل مع أشخاص على ارض الواقع علك تجدين فى أحدهم من يستحق قلبك وغدك .