من ساحل البحر المتوسط إلي قلب الدلتا مكتبات دار الهلال .. تتألق من جديد

30/09/2014 - 10:34:18

صوره ارشيفيه صوره ارشيفيه

الإسكندرية : محمد رسلان - طنطا : مصطفي الشرقاوي

تتجدد المنابر الثقافية الكبري ، إذاً نجحت في مواكبة العصر ، ووصلت إلي الصيغة التي تكفل لها دورآً حقيقياً في تنمية مجتمعاتها .. بهذه الرؤية أخذت «دار الهلال» تعيد تهيئة مكتبتين مهمتين لها ، الأولي في الإسكندرية .. والثانية في طنطا ، وتم افتتاحهما الأسبوع الماضي ، وسط أجواء الأمل في عودة دار الهلال إلي دورها الرائد ، افتتاح المكتبتين جاء بعد تطويرهما وتجديدهما ، شكلاً وموضوعاً ، وهو التطوير الذي امتد لشهور حتي اكتمل .. وما إن تم التطوير حتي افتتح رئيس مجلس إدارة دار الهلال «غالي محمد» الصرحين اللذين تجددا .. افتتح (صرح الإسكندرية) بمشاركة وحضور المحافظ اللواء طارق مهدي والذي تحول حضوره الفعال إلي ندوة مفتوحة مع جماهير «الثغر» لحل مشاكلهم ، أما مكتبة (طنطا) فقد شهد افتتاحها حضور كثيف من الإعلاميين وقيادات المحافظة .


قام اللواء «طارق مهدي» محافظ الإسكندرية والكاتب الصحفي غالي محمد رئيس مجلس إدارة دارالهلال ورئيس تحرير «المصور» بافتتاح مكتبة المؤسسة بشارع النبي دانيال بعد التجديد والتطوير الذي حرص عليه رئيس مجلس الإدارة حتي تتمكن من أداء دورها التنويري لخدمة أهالي الإسكندرية والزائرين.


وقام المحافظ بقص الشريط إيذاناً بدخول المكتبة الخدمة بعد أن تكلفت أعمال التجديد والتطوير بها حوالي 200 ألف جنيه، وتفقد الضيوف أقسام المكتبة وما تحتويه من كتب، وشرح غالي محمد نشاط المؤسسة وما تقوم بإصداره من كتب وأبدي المحافظ إعجابه بمجموعة كتب شخصية مصر للدكتور جمال حمدان وكتب 6 أكتوبر والقاهرة وسيناء ومذكرات إسماعيل صدقي التي حرص علي اقتنائها لما لها من أهمية تاريخية، وكذلك مجموعة محمود السعدني وكتب التراث ونهر النيل وإصدارات الأطفال وسلسلة الدكتورة بنت الشاطئ عن النبي وبنات النبي وأم النبي وكافة إصدارات المؤسسة .


وأكد المحافظ أن دار الهلال تعد منارة للثقافة في مصر والعالم العربي ولها تاريخ عريق نفخر به جميعاً وقال: حرصت علي حضور الافتتاح لقيمة تلك المؤسسة الثقافية والفكرية وما أضافته للثقافة العربية وستضيفه إن شاء الله . وأنه سيعمل جاهداً علي تدعيم إصدارات المؤسسة الثقافية من خلال بروتوكولات مع التربية والتعليم والشباب والرياضة حتي تتمكن الإصدارات من دخول مدارس المدينة خاصة أن بها إصدارات متنوعة تهتم بجميع الأعمار ابتداء من الأطفال ولذلك هي مناسبة جيدة جداً وستلقي قبولاً كبيراً لدي تلاميذ المدارس .


ثم جلس المحافظ في المكتبة وتصفح إصدارات المؤسسة من مجلة المصور وحواء والكواكب وطبيبك الخاص وبعض الكتب في لافتة توضح قيمة هذه الإصدارات .


ودار حوار بينه وبين رئيس مجلس الإدارة غالي محمد حول ضرورة وصول هذه الإصدارات إلي الشباب وتلاميذ المدارس والنهوض بتلك الرسالة السامية الصادقة وأنه يتابع ذلك جيداً من خلال البروتوكول الذي سيوقع بين المؤسسة ومديرية التربية والتعليم .


وتحول افتتاح مكتبة دارالهلال بالإسكندرية إلي ملتقي بين المحافظ وعدد من المواطنين لعرض مشاكلهم واستمع المحافظ إليهم بإنصات وتفهم مشاكلهم ووجههم حتي يوجد الحل وكانت معظم هذه المشاكل حول الإسكان، وأكد لهم أنه يوجد في المحافظة حوالي ألف شقة لاتجد من يتقدم إليها ووجههم إلي الإسكان المركزي للتقدم بأوراقهم للحصول علي السكن وكان الحوار ودياً للغاية.


وحرص المحافظ عند المغادرة علي مصافحة جميع العاملين بدارالهلال وشكرهم علي حسن الاستقبال، وقام رئيس مجلس الإدارة بإهداء المحافظ مجموعة كتب شخصية مصر ومجموعة من الإصدارات الأخري وتم التقاط الصور التذكارية أمام المكتبة.


وعقد غالي محمد عدة اجتماعات مع العاملين بدار الهلال بالإسكندرية أحدها بالمكتبة حث فيها العاملين علي ضرورة العمل علي زيادة التوزيع والمبيعات وتنشيطها مع مختلف المؤسسات بالمدينة والحفاظ علي جودة الخدمة المقدمة للعملاء خاصة أن في شارع النبي دانيال مكتبات منافسة والحفاظ علي اسم دار الهلال العريق .


والاجتماع الثاني كان لمكتبة الإسكندرية والذي حرص عليه رئيس مجلس الإدارة لإعطاء دفعة للعمل لصالح المؤسسة ووعد بأن تحظي الإسكندرية بالاهتمام في النشر بمجلة المصور .


وبعد افتتاحه لمكتبة دار الهلال بالإسكندرية افتتح غالي محمد مكتبة دار الهلال بمدينة طنطا بعد عمليات التجديد التي أقيمت بتكلفة 100 ألف جنيه والتي ضمت أكثر من 3200 كتاب مابين كتب علمية وتاريخية ووثائقية لكافة الكتاب المصريين والعرب، بالإضافة إلي كافة إصدارات دار الهلال الصحفية ورافقه خلال الافتتاح الكاتب الصحفي فوزي دهب رئيس رابطة الصحفيين بالغربية ومدير مكتب الأخبار بالغربية ممثلا عن رابطة الصحفيين بالغربية كما حضر الافتتاح العميد محمود جلال ممثلا عن مدير أمن الغربية وعدد من المثقفين والإعلاميين بالمحافظة.


وقال غالي محمد إن المكتبة تحوي إصدارات نادرة لكبار الكتاب المصريين بالإضافة إلي إصدارات نادرة مثل كليلة ودمنة وألف ليلة وليلة وكتب نادرة لكبار القادة العسكريين السابقين من إصدارات دار الهلال بالإضافة إلي إصدارات نادرة من أعداد مجلة المصور ومجلات الأطفال المتخصصة التي كانت علامة الصحافة المصرية إبان فترات السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي .


وأضاف أن دار الهلال سوف تبرم بروتوكولات تعاون مع جامعة طنطا لإقامة معارض في الكليات المختلفة لعرض تلك الإصدارات .


وأن تلك التجديدات تأتي في ضوء حرص المؤسسة علي الدور التثقيفي والتنويري عبر 122 سنة .


الشيخ شوقي إسماعيل بدران إمام وخطيب بأوقاف الغربية قال : أنا ترددت علي المكتبة من 30 سنة والحمد لله كافة إصداراتها موجودة لدي في مكتبتي الخاصة مثل كتاب الهلال وطبيبك الخاص والإصدارات الدينية مثل أم النبي والسيدة زينب بالإضافة إلي إصدارات الكاتب محمود السعدني مثل علي باب الله وأحلام العبد لله والمضحكون ولدي مطبوعات قديمة لدار الهلال المترجمة مثل فن الحياة فيكتور بوشيه، بالإضافة إلي كتاب شخصية مصر لجمال حمدان، ولولا فرع دار الهلال لما اقتنيت تلك الذهبية.


فيما قال العاملون في مكتبة دار الهلال بطنطا إن تلك التجديدات أعادت الحياة إلي المكتبة بعد أن شارفت علي الموت طيلة العشرين عاماً الماضية وباتت مثل الأطلال