أوجينى .. أميرة تعشق البساطة

22/09/2016 - 5:21:39

الأميرة أوجينى الأميرة أوجينى

كتبت: إيمان العمري

سلطت مجلة"هاللو" البريطانية الضوء على حياة الأميرة أوجيني بنت الـ26 عاما حفيدة ملكة بريطانيا والابنة الصغرى للأمير أندرو التي عادت منذ عام للعمل بلندن بعد أن قضت عامين بالولايات المتحدة الأمريكية.


تذكر المجلة أن أوجنى تبدأ يومها في الصباح الباكر من الساعة  السادسة و45دقيقة بالتدريبات الرياضية ثم قراءة الرسائل التي تصلها على الميل، وفى الساعة السابعة تذهب إلى أحد المتنزهات لممارسة الرياضة لمدة ساعة.


تحرص أوجنى عند الذهاب لعملها على ارتداء الملابس المناسبة وتتسم فترة الصباح لديها بالسرعة في عمل كل شيء حتى أنها تضع المكياج فى سيارتها، ورغم حرصها على العمل كمساعد مدير لجاليري من الساعة التاسعة حتى الخامسة  فهي لا تفرط فى القيام بكل الواجبات الملكية المكلفة بها كواحدة من أفراد العائلة الملكية البريطانية فتظهر دائما في جميع المناسبات الرسمية مع اختها الكبرى الأميرة بياترس ووالدها الأمير أندرو ووالدتها سارة.


أوقات الفراغ


وأشارت المجلة إلى أن الأميرة تقضى أوقات فراغها في القيام بالعديد من الأشياء المحببة لها، فعندما تكون في المنزل تشاهد التليفزيون فهي من عشاق الأعمال الدرامية وبرامج الطهى، كما تهوى أوجيني وأصدقاؤها تجربة زيارة الأماكن الجديدة فدائما ما يذهبون للمطاعم والأماكن المختلفة في كل مرة يخرجون فيها.


حب قديم


 عاشت الأميرة قصة حب مع صديقها جاك بروكسبنك الذي ارتبطت به منذ عام 2010 وظهر في العديد من المناسبات مع أسرتها، وقد سرت الشائعات بأنهما سيتزوجان في العام القادم وأنهما ينويان الإقامة بجوار الأمير ويليام ابن عم أوجني ، إلا أن مصدرا رسميا نفى تلك الشائعة وأكد أن الأميرة لا تنوى الزواج في الوقت الحالي.


وهكذا حياة الأميرة التي نشأت في القصور الملكية لا تختلف كثيراً عن حياة أي فتاة عادية.