ترحيل من السعودية.. واعتداءات مُتكررة فى إيطاليا الخطر يُهدد العمالة المصرية بالخارج!

22/09/2016 - 11:33:45

تقرير : وليد محسن

أزمات مُتجددة باتت تُلاحق العمالة المصرية في الخارج وتُهدد حياتهم، فبينما أصبح شبح الترحيل يُهدد أكثر من خمسة آلاف عامل مصرى فى السعودية، ظهرت إيطاليا مرة أخرى فى المشهد عقب «دهس» عامل مصرى بشاحنة، بعد أقل من شهر، من سحل ثلاثة مصريين على أيدى بلطجية إيطاليين.


وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، قالت: إنها لا تدخر جهداً فى حل أزمة العمال المصريين المُخالفين فى السعودية، والذين قاموا بأداء مناسك الحج العام الماضى بالمخالفة للقوانين السعودية، وأنها جددت مطالبتها لخادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز بالتدخل من أجل إصدار عفو ملكى عنهم، والاكتفاء بغرامة العشرة آلاف ريال وعدم ترحيلهم، وذلك فى إطار الترابط والتلاحم بين مصر والمملكة قيادة وحكومة وشعباً، والنظر إلى البعد الإنسانى فى إطار الروابط الأخوية والاستثنائية بين البلدين.


وطالبت وزيرة الهجرة، الحكومة السعودية بمراعاة أن هؤلاء العمال ليس لديهم مصدر آخر للدخل غير عملهم الحالى، مشيرة إلى أنهم أخطأوا وخالفوا القوانين، لكن ليس عن عمد؛ بل تم خداعهم بحملات حج وهمية، وبناءً عليه تم إصدار قرار ترحيل لهم لمخالفتهم القوانين، مشددة على أنها ستقوم بزيارة قريبة إلى المملكة من أجل التوقف عن قرار الترحيل ومناقشة العديد من الأزمات التى تواجه العمال المصريين هناك.


من جانبه، قال محمد سعفان وزير القوى العاملة، إنه يتواصل مع وزير العمل السعودى من أجل رفع عقوبة الترحيل عن هؤلاء العمال، مشدداً على أنهم خالفوا القواعد وطبقاً للقانون السعودى فإن الحبس والغرامة عشرة آلاف ريال ثم الترحيل بعدها هو العقوبة، حيث إن السلطات السعودية قامت بعمل هذا الإجراء بسبب كثرة المخالفات التى ترتكبها العمالة الأجنبية فى المملكة وغير المصرح لها بالحج، مشيراً إلى أن الأمر لا يتعلق بالعمالة المصرية وحدها فهناك أكثر من ثلاثين جنسية أخرى يشملهم قرار الترحيل.


وأشار «سعفان» إلى أن وزارة القوى العاملة تتحرك فى اتجاه إصدار عفو عن هؤلاء المخالفين لأنهم يمثلون مصدر دخل لأكثر من خمسة آلاف أسرة، مشدداً على أن الرئيس عبدالفتاح السيسى يتابع هذه الأزمة ووجه وزير الخارجية ووزيرة الهجرة، بالإضافة إلى وزارة القوى العاملة للتحرك من أجل إيقاف ترحيل هؤلاء العمال، مشدداً على أن هناك تواصلاً مع خادم الحرمين للتدخل وإصدار عفو ملكى عنهم فى إطار العلاقات الطيبة التى تربط البلدين من الأخوة والعلاقات المتبادلة بين البلدين قيادة وحكومة وشعباً.


وأضاف عادل حنفى رئيس اتحاد المصريين فى السعودية، أن هُناك العديد من الأزمات التى تواجه العمالة المصرية فى المملكة، فهناك الآلاف من العمال الذين يعملون فى شركات المقاولات والنفط والتى توقفت عن العمل بسبب الحرب فى اليمن، مشيراً إلى أن وزيرة الهجرة لم تعرض على الاتحاد التدخل فى أزمة بصمة الحج حتى الآن، ولا يوجد أى تواصل منها مع الاتحاد فيما يخص الأزمات التى تتعرض لها العمالة المصرية فى المملكة وتتجاهلهم تماماً، وفى إيطاليا، باتت أزمات كثيرة تحدث للعمالة المصرية، فبعد أقل من شهر من واقعة قيام خمسة من البلطجية بالتعدى على ثلاثة مصريين وسحلهم وإحداث إصابات بالغة بهم، تم على أثرها نقلهم إلى المستشفى، ومازال أحدهم بحالة خطيرة حتى الآن، ظهرت أزمة جديدة وهى دهس مواطن مصرى بشاحنة بشكل مُتعمد ولقى على إثرها مصرعه، ويقول ولاء مرسى رئيس اتحاد الجالية المصرية بأوروبا، إنها ليست الحادثة الأولى التى تقع لعامل مصرى فى إيطاليا، لكنها أصبحت تقع بشكل مُستمر، حيث تم سحل ثلاثة مواطنين على أيدى بلطجية هُناك، وكذلك تمت مُهاجمة مركز لإيواء الأطفال القصر المهاجرين بطريقة غير شرعية فى روما، وتم التنكيل بهم من قبل السلطات الإيطالية.


 



آخر الأخبار