الكويت ضيف الشرف .. المهرجان الدولى «من فات قديمة تاه» يهدف للحفاظ على الفنون التراثية

11/09/2016 - 11:31:52

العزب والعلى فى افتتاح المهرجان العزب والعلى فى افتتاح المهرجان

كتب - محمد جمال كساب

افتتحت مساء الخميس الماضي الدورة السادسة للمهرجان الدولي «من فات قديمه تاه» للحرف والفنون اليدوية التراثية والذي يستمر حتي 8 سبتمبر الجاري في بيت السناري بالسيدة زينب التابع لمكتبة الإسكندرية ودولة الشرف «الكويت» بمناسبة اختيارها عاصمة للثقافة الإسلامية.


حضر المهرجان فريد العلي مدير مركز الكويت للفنون الإسلامية ود. خالد العزب رئيس قطاع المشروعات بمكتبة الإسكندرية وعشرات المؤسسات والجمعيات العارضة وقدمت العديد من الفنون التراثية والحرف بهدف الحفاظ عليها من الاندثار وتنمية مهارات العاملين فيها وتشجيعهم علي تسويق أعمالهم ومن هذه الفنون والحرف التي عبرت عن البيئة الشعبية واللوحات التشيكلية والملابس والتراثية والمشغولات الخشبية والمعدنية والنقش علي الفضة والتماثيل الفرعونية والخزف والفخار والحصير والكليم.


وأكد د. خالد عزب أن المهرجان يسعي لتشجيع الأجيال الجديدة الشابة علي الاهتمام بفنوننا وحرفنا اليدوية التي هي جزء من هويتنا وحفاظا عليها من الضياع والنسيان وإيجاد فرص عمل لهم من خلال عمل ورش لهم لتنمية مهاراتهم وتسويق منتجاتهم، وأعرب فريد العلي رئيس مركز الكويت للفنون التراثية ان المهرجان يعد فرصة جيدة لتبادل الثقافات والخبرات في مجال الفنون والحرف اليدوية التي تميز البيئة المحلية وتعتبر جزءا من التراث الثقافي لكل دولة معبرة عن هويتها.


واستعرضت فتحية زين عبدالله من دولة السودان المنتجات التي تميز بلدها منها الزي السوداني والاكسسوارات الحريمي والبارفانات والعطور والبخور وغيرها وأشارت نورا حمدي مسئول الحرف البيئية والتراثية بهيئة قصور الثقافة إلي أنها تشارك بمعرض لمنتجات اللوحات التشكيلية المعبرة عن البيئة الزراعية والقرية في مناظر عن الحقول والاشجار وسوق القرية والخزف والحصير والفخار والخيامية والسجاد.


وأوضحت نورهان أحمد مسئولة جمعية «أوتاد» أنها تقدم من خلال برنامج «أنامل مصرية» الذي يعمل علي بناء جيل من الحرفيين قادر علي استخدام وتطوير مهاراتهم الحرفية وتسويق منتجاتهم داخليا وخارجيا.