رفضت طرح عيارات ٩ و١٠ و١٢ الفترة المقبلة «شعبة الذهب»: عيار ١٤ لن يُخفض الأسعار!

24/08/2016 - 1:14:49

تقرير: فاطمة قنديل

قال الدكتور وصفى أمين واصف رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية: إنه حتى الآن لا يوجد إقبال إطلاقا على الذهب عيار ١٤، ويجب الانتظار فترة لا تقل عن ٣ أشهر للحكم على التجربة، مشيراً إلى أن عيار ١٤ موجود فى مصر منذ نشأة مصلحة الدمغ والمواثيق؛ لكنه غير مُنتشر ولا يلقى إعجاب جميع الناس، لافتا إلى أنه فى عام ٢٠١١ عندما بدأ ارتفاع أسعار الذهب، حاولنا تنشيط العيار ١٤ وعيار ١٢؛ لكنه لم يلقَ إقبالاً، وأغلب المصانع صهرته مرة أخرى.


وأكد «واصف» أن الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية طرح المبادرة بطريقة خاطئة وكأنها فكرة مستحدثة وهذا خطأ، ثانياً الوزير طرح المبادرة فى ندوة لإحدى الشركات، الأمر الذى فسره باقى العاملين فى المهنة أنه ترويج للشركة ذاتها، وليس ترويجاً للعيار، الأمر الذى أثار غضب واستياء جميع العاملين بالمهنة الذين قالوا: «كيف يقف الوزير بنفسه وخلفه اللوجو الخاص بالشركة، ويدعى أن هذا خط إنتاج جديد ويروج للشركة فى حين أنها ليست الشركة الوحيدة فى مصر التى تنتج هذا العيار».


من جانبه، قال المهندس رفيق العباسى رئيس شعبة الذهب فى اتحاد الصناعات المصرية، إن المصريين غير متقبلين للذهب عيار ١٤، حيث إن ٨٠٪ من الشعب المصرى يفضل الذهب عيار ٢١ وغير مقتنعين بالعيار ١٤، وحتى إذا شهد إقبالا فلن يؤثر ذلك على أسعار عيارى ١٨ و٢١، لأن أسعار الذهب هى أسعار عالمية ثابتة ومرتبطة بسعر الدولار فقط .


وأضاف «العباسى»: الذهب عيار ١٤ مثله مثل أى عيار فى الغش، ولا يوجد ذهب ليس مختوما بأختام مصلحة الدمغ والمواثيق، والأختام نفسها يكون مكتوبا فيها رقم العيار الخاص بالقطعة، وهذا يكفى للاطمئنان، ثانيا الذهب عيار ١٤ عندما يباع سيباع بسعر العيار مثله مثل عيارى ١٨ و٢١ ولن يفقد قيمته، ولا يخسر البائع شيئا سوى المصنعية، وهو الأمر المتعارف عليه فى بيع الذهب سواء عيار ١٨ أو ٢١ لأنه أصبح منتجا مستعملا.


وأوضح «العباسى» أنه لا مجال الآن للحديث حول طرح عيارات ٩ و١٠ و١٢ الفترة المقبلة؛ إلا بعد الانتظار لقياس مدى تقبل المشترى لعيار ١٤، وهل سيكون الإقبال عليه حقيقيا أم لا، حينها فقط نقرر ذلك، لكن بحكم خبرتى أستطيع القول إن ذلك لن يحدث، لأن سوق الذهب به حالة ركود عام انعكاساً للأزمة الاقتصادية التى تشهدها مصر حالياً.