من الحسد والمرتفعات والفئران نجوم الكرة يموتون رعباً

03/08/2016 - 9:43:25

تقرير : أحمد عسكر

ليست الفرق المنافسة هي الشيء الوحيد الذي يخشاه نجوم الكرة المصرية فلكل نجم كبيرا كان أو صغيرا أهلاويا أو زملكاوي نوع خاص من الرعب الخاص به، وقد يؤثر الرعب الخاص بالنجم عليه إلى درجة أنه من الممكن أن يمنعه من ركوب الطائرة للاحتراف مثلاً، وملاعب الكرة المصرية مليئة بالقصص والحكايات التي تهمس لنا بما يرعب قلوب نجوم الكرة المصرية.


يخشى حسام عاشور لاعب خط وسط النادي الأهلي كثيراً من أي شغب يحدث في المدرجات، ويعود سبب ذلك إلى أحداث مباراة بورسعيد والتي راح ضحيتها أكثر من ٧٠ مشجعاً أهلاوياً، ويؤكد عاشور أنه لن ينسى هذا الموقف مدى الحياة حيث يشعر ببعض الخوف بمجرد ملاحظته أي نوع من أنواع الشغب في المدرجات، بينما يخشى مؤمن زكريا من البحر والأمواج المرتفعة بسبب حادث غريق تعرض له أحد أصدقاء طفولته، رعب البحر يعاني منه أيضاً أحمد بلال نجم النادي الأهلي السابق، حيث تعرض للغرق في الإسكندرية عندما كان صبياً ويعلق على هذا الأمر قائلاً «مش هنزل البحر لو ادونى مليار جنيه»، عزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام باتحاد الكرة يخشى هو الآخر من البحر حيث لا يعرف السباحة مطلقاً ويشعر بدوار مزمن شديد عند ركوبه مركباً أو سفينة.


نوع آخر من الرعب يصيب نجم الأهلي وكابتن الفريق حسام غالي الذي يخشى من مطاعم الوجبات والأغذية السريعة بسبب تعدد حالات الإصابة بنزلات معوية وتسمم التي أصابت عددا كبيرا من أصدقائه وأقاربه، بينما يخشى شريف إكرامي حارس مرمى النادي الأهلي ومنتخب مصر من الإبر الطبية أو الحقن بسبب حادثة قديمة تعرض لها، لكنه لا يجد بداً من تحملها أثناء علاجه من الإصابة، أما عماد متعب مهاجم الفريق المخضرم ونجم منتخب مصر يخشى ركوب الدراجات البخارية.


وتمثل الفئران رعباً خاصاً لعدد كبير من نجوم الكرة المصرية على رأسهم محمد نجم منتخب مصر ولاعب فريق روما الإيطالي حيث يخشى صلاح من الفئران ويعتبرها عدوه اللدود، ويذكر لصلاح واقعة لن ينساها زملاؤه السابقون في فريق المقاولين عندما كان الفريق يخوض معسكراً مغلقاً وكان صلاح يشارك زميله وقتها محمد زيكا غرفة واحدة، وعندما رأى صلاح فأراً بالغرفة خرج منها مذعوراً وسط ضحكات زملائه، شادي محمد كابتن الأهلي السابق يشارك صلاح نفس الذعر من الفئران إلا أن شادي يزيد عنه بخوفه من القطط، لدرجة أن شادي اختلف مع أبنائه لمدة طويلة بسبب طلبهم شراء قطة لتربيتها في المنزل لكنه قابلهم بالرفض الشديد.


وتمثل الطائرات فيلم رعب لعدد كبير من نجوم الكرة مثل نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق سيد معوض، والذي كان يصاب بحالة من الهلع أثناء سفره مع النادي الأهلي والمنتخب ولا يترك المصحف من يده حتى تلامس عجلات الطائرة ممر المطار، والأمر نفسه يعاني منه حازم إمام الظهير الأيمن للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، وتمثل له رحلات السفر الخارجية للفريق الأبيض قصيدة رعب منظومة، حازم يشعر بالرعب من الطائرات بسبب الحوادث التي تقع من حين للآخر إلى درجة أنه قام الموسم الماضي بالسفر إلى الجونة لخوض مباراة رايون سبورت في إطار منافسات بطولة كأس الكونفدرالية الإفريقية في أتوبيس بعدما رفض بشدة مشاركة زملائه السفر بالطائرة، ولا زال زملاؤه بالفريق يداعبونه بتخويفه من سقوط الطائرة حتى يومنا هذا، أيضاً إبراهيم سعيد مدافع الأهلي والزمالك السابق يخاف من ركوب الطائرات، وأكد أنه يعاني من فوبيا الطيران منذ فترة طويلة، وكانت تصيبه حالة من الذعر عندما كان يسافر لخوض المباريات الإفريقية مع الأهلي والزمالك، وهو ما استخدمه ضده النجم رامز جلال في برنامج المقالب العام الماضي في حلقة نالت إعجاب عدد كبير من المشاهدين.


ويعاني عدد كبير من نجوم الكرة من خوف الأماكن المرتفعة وعلى رأسهم أحمد عيد عبد الملك صانع ألعاب الفريق الأول لكرة القدم بنادي طلائع الجيش، حيث سبق له وأن استقل التلفريك مع زوجته وابنتيه أثناء قضاء إجازة بالعين السخنة محاولا التغلب على الخوف من المرتفعات لكنه لم يستطع وشعر بدوار شديد أفقده توازنه إلى أن وصل التلفريك لوجهته، ويعلق عبدالملك على هذا الخوف قائلاً «عندي فوبيا من الأماكن المرتفعة وبدوخ منها»، محمد أبو تريكة نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق هو الآخر يعاني من خوف المرتفعات رغم تكرار سفره إلى العديد من بلدان العالم وزيارة معالم سياحية عدة كلها على مرتفعات مثل جبال لبنان وغيرها.


أما الصقر أوالعميد الجديد أحمد حسن يخشى بشدة من الثعابين والأفاعي ولا يحب رؤيتها مطلقاً إلى درجة أنه لو ظهر ثعبان على شاشة التلفاز يقوم بتغيير المحطة أو إغلاقه ويرفض حتى أن يراه أبناؤه، سعد سمير أيضاً يخشى من الثعابين بشدة، ويشاركهم هذا الخوف اللاعب حسني عبدربه نجم الإسماعيلي.


ويبقى الحسد هو الخوف الأكثر سيطرة على نجوم الكرة المصرية، حيث يعاني ربيع ياسين نجم النادي الأهلي الأسبق من الخوف الشديد من الحسد منذ أن كان لاعباً بالقلعة الحمراء، كذلك وحش إفريقيا إكرامي الكبير ووليد سليمان نجم الأهلي، وباسم مرسي نجم الزمالك.