بعد لعبه بالنار .. 20 رسالة من جهنم إلي رامز جلال

25/07/2016 - 10:08:05

كتبت - هبة عادل

رامز جلال .. واحد من أشهر فناني جيل الشباب .. ولكن عليه أن يعترف أن برامج المقالب (السادية) التي يمارسها ويخرج بها علينا كل عام.. هي سر شهرته رغم كونه ممثلاً كوميدياً ذا بصمة لا ينكرها أحد - إلا أن استخدامه لسلاح هذه النوعية من البرامج .. التي اعتمدها في رمضان 2016 كمادة لصنع برنامجه الأخير .. (رامز بيلعب بالنار) والذي أردنا متابعته بهدف استخلاص مجموعة من الرسائل الهامة التي يمليها علينا ضميرنا الإنساني قبل المهني.. علها تكون فرصة لمراجعة نفسه.
1 - قبيل بدء الشهر الكريم.. بدأت القناة التي تقف خلفك وخلف برنامجك.. في إذاعة بروموهات وتنويهات قمت أنت بتصويرها وإلقائها بنفسك.. وكانت «رهيبة» في أقل تقدير.. فهل تسمع نفسك وأنت تقول: أنا قلبي مات وضميري انتحر؟! وعلي فكرة .. ليس كونك مصنفا «ممثل كوميدي».. وأن يندرج البرنامج تحت مسمي برامج المقالب التي تصنف هي الأخري بدورها تحت هذا المسمي الكوميدي والذي أنت بعيد عنه تماماً.. ليس هذا معناه انك عندما تصف نفسك بصاحب القلب الميت والضمير المنتحر.. اننا نتلقي منك هذا الكلام كان ضحكة أو مزحة.
2 - ثم تقول لنفسك: إنت مجنون؟!.. ما تزودهاش السنة دي.. أحسن حد يموت في إيدك.. ويرد صوت «ضميرك» بالقول.. الموت علينا حق!! .. يارامز .. كيف تسمح لنفسك ولضميرك الحقيقي اتخاذ قرار الموت.. الذي هو الحق الجلل في هذا الكون.. أداة للعب والهزار والمزاح.. إذا كنت صادقاً وتريد منا تصديق أن ضيوفك الأعزاء يأتون دون علم بحقيقة ما يجري لهم دون فبركة في ردود أفعالهم.. فهل تعلم أن أحدا في الكون ليس من حقه أن يصنع لآخر لحظات موته إلا الله سبحانه وتعالي.. ولكنك تفرض علينا مشاهدة رد فعل البشر في لحظات .. يجب أن تكون صناعة ربانية خالصة.
3 - أخطر ما في البرومو. والبرنامج كله .. هذا الذي تقول عنه بصوتك عندما تسأل نفسك .. ممكن أعرف إيه اللي هتستفيده من ده كله؟!
فترد بأخطر عبارة سمعتها في حياتي.. قائلاً: يااااه .. أد إيه شيء ممتع إنك تشوف واحد وهو بيولع قصاد عينيك؟!
4- رامز.. أطالبك بهدوء شديد.. أن تقرأ هذه العبارة ولو مرة واحدة فقط.. بهدوء.. إنها عبارة مقززة.. مثيرة لكل نزعات الاشمئزاز البشري والإنساني.. إنت عارف يعني إيه إنسان بيولع.. عارف ألم الحريق الذي هو علمياً وطبياً أشد أنواع الألم الذي خلقه الله.. بل واختص لذاته التعذيب به.. فهناك حديث شهير للرسول عليه الصلاة والسلام.. سنأتي لشرحه بالتفصيل.. يقول فيه ما معناه أن أحداً لا يعذب بالنار إلا الله.. فكيف تحول العذاب المبين.. إلي متعة .. ومجرد عبارة في برومو دعائي لبرنامجك.
5 -اقرأ هذا النص يا رامز.. في باب التحريم بالتعذيب بالنار.. عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: لقينا رسول الله صلي الله عليه وسلم .. في «بعث» فقال: إن وجدتم فلانا وفلانا .. لرجلين من قريش سماهما فاحرقوهما بالنار ثم قال رسول الله صلي الله عليه وسلم حين أردنا الخروج إني كنت أمرتكم أن تحرقوا فلانا وفلانا وإن النار لا يعذب إلا الله .. فإن وجدتموهما.. فاقتلوهما.. رواه البخاري.
وفي موضع آخر قال: إنه لا ينبغي أن يعذب بالنار إلا رب النار.. رواه أبو داود.. بإسناد صحيح.
6- فكيف يمكنك تصور أمام المشاهد الطبيعي وهو يتابعك وقد اتخذت من تلك النار.. أداة للهزار والمزح واللعب بمشاعر الآخرين علي نحو بشع كالذي فعلته.
7 - اتخذت من جميع مفردات النار وأفعالها في الإنسان.. وسيلة وقماشة ومادة خام.. لعمل مقدمات برنامجك للقاء ضيوفك.. فتقول في حلقة المطرب صابر الرباعي: معادنا في اللهيب يا عم الحبيب.. ثم تدعو صناع الحلقة بالقول.. عاوز الأوضة جحيم وفي حلقة المذيعتين مهيرة ولجين عمران تقول: ننقل لكم عملية حرق وشواء مهيرة ولچين .. عاوزين نحطهم في النار.
8- كما تقول - مع عملية حرق وسلخ تامر هجرس.. معادنا في البوتاجاز.. وللخليجية هيا الشعيبي.. تقول لها قابليني في عنبر المشتعلين.. ولدينا الشربيني.. نتقابل في البركان.. هنوريها الموت بعينها.. والآن مع عملية لسع وتسييح عمرو مصطفى.. وتقول عن حلقة مريهان حسين .. حلقة بعنوان اللحم ع الفحم.. وحلقة لقاء الخميسي تقول عنها.. النهاردة يوم اللقاء.. يوم الشواء.. معادنا في المدخنة.
9- وغير ذلك من المفردات التي كنت تطلقها بمنتهي الاستسهال والتلذذ الغريب والشاذ والذي يعكس قدرة نفسية مريضة.. تثير كل نوازع الاستفزاز والتقزز والاشمئزاز في النفوس الطبيعية.. فهل تحسب نفسك واحدا منها؟! أم أن الأموال الطائلة التي تتقاضاها كانت هي في الصدارة لأولوياتك.. فليس سراً أنك تقاضيت 8 ملايين جنيه لكى تستمتع.. برد فعل ضيوفك وهم بين الشوى والسلخ والحرق على حد تعبيرك.
10- هل مازلت تصدق أن برنامجك كوميدىاً .. وأننا نضحك.. أنت فى المقدمة التى تعرف بها ضيوفك.. تستخدم جميع مفردات التسفيه والتحقير منهم ومن في وصفهم وأوصافهم.. الشكلية والنفسية أو حتى المهنية.. بخفة ظل فى الإلقاء لا ننكرها.. ولكنها وضعت السم فى العسل.. وقد رأيت ردود أفعال هذا العام علي برنامجك أول من انتقدت بهذا الكم من التحقير والسخرية لزملائك في الوسط.. وكل هذا .. لا يثير الضحكات يارامز.. بل مزيدا من النفور.. لأن أي ضحك يمكن أن يظهر علي ناس إما بتتهزأ أو بتتحرق أو خائفة والخوف هو أبشع الغرائز والمشاعر الإنسانية التي حرمها الله.. وذلك بفتوي صادرة من الأزهر الشريف علي خلفية برنامج يقول فيها الشيخ السيد سليمان.. عضو رابطة الأزهر الشريف: إن برامج المقالب ومنها برنامج رامز جلال أو هانى رمزى.. وغيرهما.. هي برامج حرام شرعا.. أولا لأنها تقوم على خديعة الضيف.. وإيهامه بأشياء كاذبة ثانيا والأهم.. أنها تثير الرعب وهو الأمر المرفوض شرعا حيث ينهى الله تعالى من أن يفعل إنسان أى شىء من شأنه أن يخيف إنسانا آخر.. حتى أن الرسول عليه الصلاة والسلام.. نهى أن يشير الإنسان فى وجه أخيه بحديدة حتى وإن كان مازحا.. فما بالك وأنت تريهم النار والموت حرقاً بأعينهم.
11- اتعجب من الشاعر الذى صنع لك كلمات أغنية التتر.. وهو الشاعر محمد البوغة حيث تقول من أشعاره.. بالصلاة ع النبى المختار .. أنا قررت ألعب بالنار..
الناس يارامز الناس يصلون على النبى ويتكلون على الله فى أمور صنع الخير والحب والسلام والنجاح والفلاح.. وليس لكى يحرقوا بعضهم البعض.
12- وعلى ذكر الخديعة.. وبغض النظر عن بعض ضيوفك الذين خرجوا فى الإعلام يؤ كدون اتفاقهم معك بشكل أو بآخر على موضوع الحلقة والمقلب.. أنا "هانسى هذا الكلام تمام" وأسألك .. كيف لنا أن نصدق.. أن نجوما كبارا فى حجم راغب علامة وصابر الرباعى وسميرة سعيد وعلا غانم وآخرين.. يأتون للتكريم فى مهرجان بالمغرب.. كما تدعى أنت لهم لعمل هذا المقلب.. هل من المعقول أن نجوما بهذا الحجم.. عندما يدعون إلى تكريم فى مهرجان.. لا يسألون سواء بأنفسهم وبواسطة مديرى أعمالهم عن هذا المهرجان وشروطه ومكانه.. ونحن فى ظل التقدم الهائل فى وسائل الإعلام والتواصل.. وعلى رأسهم نقيب الممثلين بجلالة قدره "أشرف زكى" وزوجته الفنانة روجينا.. يقرر أن يذهب للتكريم فى مهرجان دولى غير معلوم الملامح؟! كيف نصدق نحن هذا العبث.. وأقول لو أن الضيوف يأتون وهم يعلمون فتلك مصيبة وإذا كانوا لا يعلمون فالمصيبة أعظم.. ونحن فى جميع الأحوال فى مواجهة كارثة كبيرة جدا.
13- كيف نقتنع أن الفندق مكان الأحداث.. والذى تصعد مع نجومك إلى سطح العقار وسط انفجارات شديدة مدوية ونيران بركانية تظهر وسط بنايات ومبانى محيطة بالفندق ولمدة ثلاثين يوما والجميع صامت وساكت وعارف وقابل.. وأن أحداً لا يلتفت وأحدا لا يخبر ضيوفك من المقيمين بالمبنى" فهل هذا معقول؟!
14- وكيف تقبل يانجمنا العزيز.. كل هذا الضرب والركل.. والإهانات والسباب الموجهة لك.. فالخليجية هيا شعيب "قلعت لك الجزمة".
وهل رأيت كيف أن فريقك الاجنبى الذى يصنع لك النيران.. قد رفض مشاركتك فى حلقة أخيهم الأجنبى النجم "أنطونيو باندريراس".. ولكن شاركوك مقالبك فى أشقائك المصريين والعرب.. قبلت أنت لهم ما لم يقبلوه هم على أبناء دولهم.. يا رامز.. دى مش حاجة تكسف؟!
15- رامز بالتأكيد وصلتك أخبار .. الأطفال الذين باتوا يقلدونك هنا وهناك.. فكل يوم نسمع عن حادث احتراق شقة.. بسببك.. وهذه ليست مبالغة ولا هى أخبار مفتعلة .. ترى ما هو رد فعلك "بجد" على مثل هذه الأحداث والحوادث والكوارث .
16- وهل تعتبر كون برنامجك هو الأشهر.. أن هذا هو نجاح فى حد ذاته ومهما كان الثمن المدفوع من رصيدك الإنسانى ومن رصيد آخرين معك لا ذنب لهم إطلاقاً.
17- قيمة أخرى أنت تعليها بكل أسف من خلال برنامجك.. على خلفية صدارة المال وحب المال قبل كل الأشياء.. فالطبيعي أن أى حد يبيع أى حد من أجل هذا المال.. فقد ذكرت فى حلقة المطربة المغربية سميرة سعيد.. أن أفراد الفندق رفضوا فى البداية بيع بنت بلدهم.. ولكنهم لما قبضوا وافقوا.. وكذلك فعلها إدوارد فى نيرمين الفقى ومها أحمد فى حلقة أخرى.
18- رامز.. هل لاحظت هذا العام تراجع معدل الإعلانات فى برنامجك مقارنة بأعوام مضت.. الناس ملت يارامز و"فقست" اللعبة وبقت مكشوفة جدا.. وأنت تنادى كل حلقة مع فريقك.. بالولعة.. بالنار.. هانكمل المشوار.. ولا أدرى .. أى مشوار تريد أن تكمله فى قادم الأعوام إن أحيانا المولى.. وبعد الجو والبحر والنار.. هتودينا على فين تانى يارامز ياجلال؟!
19 - ولو كان برنامجك "بجد" بدون اتفاق مع النجوم.. طب لو مات أحدهم مرة من الخوف أمام عينيك.. هايكون إيه شعورك؟!
20- أنا لا أعلم فى حدود علمى أن هناك برنامجاًَ عالميا على طريقة برامج الفورمات الأجنبية قد صنع ما صنعته أنت يارامز .. فرفقاً بنا أرجوك.. لأنك تجاوزت كل الخطوط الحمراء وذهبت بنا إلى جهنم نفسها.
حتراجع نفسك يارامز.. أرجوك ونرجوك جميعا.