الفورميولا المصرية

18/07/2016 - 9:32:44

تامر عزت تامر عزت

بقلم المخرج : تامر عزت

هل أنت من ضمن الملايين التي تتابع المسلسلات في رمضان؟ هل أنت من محبي الجريمة والغموض؟ هل تريد ان تعرف كيف تكتب المسلسلات البوليسية؟ اليك سر الخلطة أو الفورميولا المصرية .
من متابعة بسيطة لبعض المسلسلات البوليسية سنلاحظ ان الكتابة أصبحت تقريبا محسوبة بالبرجل والمنقلة أقصد انه أصبح لها قوانين شبه هندسية لدرجة أحسستني بأن هناك فورميولا مصرية على غرار الفورميولا الهوليودية. والفورميولا المصرية البوليسية أصبحت سماتها معروفة. بطل فوق الأربعين غالبا يعمل في جهة شرطية أو أمنية أو سيادية - غير محددة طبعا- وهذا هو الاكتشاف الذي أنقذ الدراما المصرية من مأزق وجودي.
فمنذ فترة كان مجرد ذكر الشرطة في الأعمال الدرامية يسبب ارتيكاريا لجهات كثيرة. كانت شخصية الضابط غير منتشرة في الأعمال الدرامية برغم أهميتها والاحتياج إليها. ثم وجد أحد العباقرة مَخرَجا سيكتب له في التاريخ. هذا الجهبذ اقترح أن تكون الجهات الأمنية غير مسماة و يا حبذا لو كانت خيالية. ومن ساعتها ونحن نرفل في نعيم الحواديت البوليسية بل ونرى رجال شرطة فاسدين أيضا ولكنهم يلبسون سترات واقية مكتوباً عليها كلمة Police بالانجليزية طبعا لأننا نعرف مدى ثقافة مجرمينا. ومن ساعتها أيضا زادت المسلسلات البوليسية حتى وصلنا لهذه السنة التي أصبحت الجريمة والغموض أحد معالمها وأصبح هناك عدد ملحوظا من المسلسلات تعتمد حبكتها الأساسية على جريمة يبحث البطل عن مرتكبها. من القاتل؟ هذه القماشة الدرامية المثيرة التي لا تبلى. طبعا هذا تبسيط مخل وتقليل من مجهود جبار في الكتابة ولكن أودّ هنا أن أشير إلى عنصر مهم جدا في الدراما الرمضانية ألا وهو عدد الحلقات. فالمسلسل الرمضاني يجب أن يمتد لثلاثين حلقة بالتمام والكمال وهنا لنا وقفة أخرى. أولا المسلسل 30 حلقة لان رمضان 30 يوماً وليس لأي دواعي درامية أو حبكات بوليسية. ومن المعروف في تاريخ الدراما ان المسلسلات أو التمثيليات كما كان يطلق عليها في الماضي كانت لا تزيد علي 13 حلقة. وكان منها 7 حلقات أيضا وكانت تعرف بالسباعيات. ثم زاد عدد الحلقات لـ 15 ثم أصبح المسلسل رمضانيا أي 30 حلقة تتخللها إعلانات طبعا. وبالطبع أيضا هذه معضلة درامية. كيف يمكن ان يحتفظ الكاتب باهتمام المتفرج وولائه لهذه المدة الطويلة؟ برغم أن القصة قد لا تتحمل كل هذا الكم من الحلقات؟ أنت الآن تريد أن تملأ 30 ساعة تليفزيونية بالدراما البوليسية المشوقة. لا تقلق فالساعة التليفزيونية ليست كالساعة العادية. فبعد خصم الإعلانات والتترات تتقلص الساعة التليفزيونية إلى 33 دقيقة. إذن بداية المهمة اسهل مما تتوقع. اجعل الآن بطلك شرطيا شريفا يبحث عن الحقيقة واجعله في صدام مع مجموعة فاسدة مختلطة المصالح. اجعل له زوجة حنونة خائفة معظم الوقت. لا داعي للأطفال إلا لو كان الطفل سيخطف أو سيقتل. أجعل له زملاء خونة كثيرين وصديقا واحدا مخلصا يموت خلال الأحداث. وماذا الآن؟ الآن أنت بحاجة إلى 30 مفاجأة. ملحوظة: تستخدم المفاجآت في نهايات الحلقات فقط لكي تحتفظ بشغف وولاء المشاهد.
هل أنت مستعد؟ لك الآن مطلق الحرية ان تعبث في المشاهد الحوارية. اجمح بخيالك يمينا ويسارا.. كن خفيف الدم أحيانا وعاطفيا أحيانا أخرى.
أجعل هدفك الأساسي أن تمهد للمفاجأة في نهاية الحلقة الأولى، ثم تبدأ الحلقة التالية بنفس الطريقة وتمهد للمفاجأة الثانية وهكذا. البطل حائر يبحث عن الحقيقة والمشاهد حائر معه لا يعرف ماذا يفعل غير المتابعة. مطلوب منك الآن أن تجد قضية مهمة يبحث عنها البطل ولديك اختيارات: سلاح وإرهاب ودواء و سرقة أعضاء أو لو كنت حاذقا استخدم خليطا من كل ما سبق. هل وجدت القضية؟ انطلق الآن ترعاك آلهة الدراما الإغريقية.