سرايا الدفاع عن بنغازي ليس هدفها بنغازي

16/07/2016 - 2:34:44

ليبيا - عبدالعزيز الروَّاف

تشهد مناطق اجدابيا وضواحيها عمليات عسكرية مكثفة من قبل الجيش الليبي ضد عناصر مسلحة تتبع المفتي الليبي المعزول الصادق الغرياني، هذه العناصر أطلق عليه اسم " سرايا الدفاع عن بنغازي" وهي مكونة من قبل عناصر متشددة بعضها من مناطق غرب ليبيا، ويقودها بعض قادة التيارات المتشددة في بنغازي من تنظيم داعش وأنصار الشريعة ومجلس شورى بنغازي، الذين فروا عقب سيطرة قوات الجيش في بنغازي على أغلب مواقعهم.


حسب مصادر عسكرية فإن ما بقي من هذه القوات التابعة للمفتي المعزول  وجماعة الاخوان، وبعض الشخصيات التي تقف ضد الجيش الليبي مثل عبدالرحمن السويحلي، رئيس المجلس الاستشاري، تفرقت بعد ضربات الجيش وسلاح الجو الليبي لها، ويتركز تواجدها بمجموعات صغيرة تحتمي بمساكن بعض القرى بمحيط اجدابيا، ما بين منطقة "اجليدايه" وسلطان شرق، واكد المصدر العسكري في تصريحات اعلامية بأن قوات الجيش، وشباب قبائل المنطقة يحاصرون هذه المجموعات.


ويبدو من طريقة تحرك هذه المليشيات أن هدفها ليس دخول مدينة بنغازي، لأن عددها وقوتها لا تسمح لها بذلك، لكن حسب ما يؤكد مختصون بالشأن الليبي فإن الهدف الوصول لمناطق لايزال يتحصن بها بقايا التنظيمات الارهابية في بنغازي والتي تحاصرها الجيش وذلك من أجل دعم هذه العناصر ومحاولة زيادة قوتها، والصمود لأطول فترة ممكنة ضد قوات الجيش الليبي.


يذكر أن هذه المليشيات يقوم بتمويلها والاشراف عليها مجموعة المفتي السابق الغرياني، وأيضا عدة شخصيات في حكومة الانقاذ برئاسة الغويل، وهي غير قوات مصراته التي تتواجه حاليا مع تنظيم داعش بسرت.