الزراعة: «الأرجوت» مسئولية «الصناعة»!

13/07/2016 - 12:42:10

تقرير: هانى موسى

قال الدكتور أحمد أبو اليزيد رئيس قطاع الخدمات والمتابعة بوزارة الزراعة  إن هناك  لغطا دار خلال الأيام الماضية حول موافقة الوزارة لدخول أقماح مصابة بفطر «الأرجوت»، وحقيقة ذلك أن هناك اجتماعا بمجلس الوزراء ضم أربعة وزراء معنيين بهذا الموضوع، هم وزراء التموين، والصحة، والزراعة والتجارة والصناعة، حيث إن كل وزير له دور فى هذا الموضوع.
بالنسبة لوزير الصناعة فهو مسئول عن هيئة الرقابة على الصادرات والواردات، وهو المسئول عن دخول أى شحنات لمصر،  بالإضافة إلى مسئوليتها عن وضع المواصفة القياسية المصرية، وقد رفض طارق قابيل وزير الصناعة إجراء أى تعديل فى المواصفة المصرية القياسية الخاصة بوجود فطريات فى الأقماح المستوردة، وأصر أن تكون ٥.،.٪، وأشار إلى أن هذه المواصفة  تم عملها مع عدة جهات، ولن نقوم بتغييرها لأنها متوافقة مع المواصفة القياسية العالمية، والدكتور خالد حنفى قال إنه يعمل وفقا للمواصفة القياسية المصرية ولن أعترف بغيرها، ووزير الصحة أحمد عماد   هو المعنى بالصحة العامة، وأنه يتفق مع المواصفة المصرية، وهناك تقرير من وزارة الصحة بذلك وبالنسبة لوزارة الزراعة، فهى معنية بالصحة النباتية وهل يوجد منها خطورة على النبات والأرض فى مصر من عدمه؟، وأعدت بذلك دراسة تقييم مخاطر عن طريق منظمة الأغذية والزراعة  «الفاو» بالتعاون مع الحجر الزراعى،  والتى أقرت أنه بالنسبة لظروف مصر فإنه لاتوجد مخاطر على الصحة النباتية، وقد طلب المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء اجتماعا موسعا جمع خلاله الأربعة وزراء المعنيين،  وصدر قرار ملزم من مجلس الوزراء  بضرورة اعتماد شحنة القمح المصابة بفطر «الأرجوت» وفقا للمواصفة العالمية والخاصة بالمواصفة القياسية المصرية، والذى صدر طبقا له قرار وزير الزراعة بعد رفض التدخل فى صحة الإنسان، لأنها مسئولية وزارة الصحة، وأنها لن تصدر أى قرار إلا بعد إقرار وزير الصحة بعدم وجود مخاطر من فطر «الأرجوت» على صحة الإنسان.